نهائي "خليجي 24".. السعودية والبحرين يشعلان الأجواء في لقاء "الأشقاء العرب"


٠٨ ديسمبر ٢٠١٩

كتبت - أميرة رضا

في مواجهة كروية مثيرة، سيكون المنتخبان السعودي والبحريني، مساء اليوم الأحد، على موعد مرتقب في نهائي كأس الخليج العربي "خليجي 24"، تحت شعار لقاء "الأشقاء العرب".

البطولة التي تستضيفها العاصمة القطرية "الدوحة"، والتي ودعتها 6 منتخبات حتى الآن، لم يتبق فيها سوى العرض الكروي الذي سيعرض مساء اليوم الأحد، على ملعب "عبدالله بن خليفة بالدوحة، ولكن بنكهة سعودية بحرينية، سيحاول فيها لاعبو الفريقين اجتياز طموحات شقيقه الآخر بقوة منقطعة النظير، من أجل التتويج باللقب الأشهر في المنطقة.

الطريق إلى اللقاء الأخير


بعد مشوار كبير في البطولة الأشهر بالخليج، لم يكن الطريق إلى النزال الأخير مفروشًا بالورود لكل من المنتخبين السعودي والبحريني، ولكنه جاء بعد عدة مواجهات قوية ومثيرة للغاية.

وتطلعًا للتتويج بلقب الكأس الخليجي للمرة الرابعة في تاريخه، بعد غياب 16 عامًا، يضع المنتخب السعودي آماله الكبيرة على إمكانيات الجيل الحالي للظفر باللقب الغائب منذ 2003.

وخلال البطولة استطاع "الأخضر" السعودي الوصول إلى النهائي بعد مشوار مثير، حيث استطاع أن يتصدر المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط ضمن المجموعة التي كان بها منافسه منتخب البحرين الذي صعد كوصيف برصيد 4 نقاط.

وفي مفاجأة من العيار الثقيل استطاع منتخب السعودية الإطاحة ببطل آسيا والمُنظم للبطولة وهو المنتخب القطري في مباراة نصف نهائي كأس الخليج، بعدما فاز بهدف دون رد.

وفي المقابل، يحاول المنتخب البحريني -الذي استطاع الوصول إلى المباراة النهائية أيضًا- تحقيق هدفين وهما الثأر من المنتخب السعودي الذي سبق وأن فاز عليه في النسخة الحالية للبطولة الخليجية خلال مرحلة المجموعات بثنائية نظيفة، والهدف الثاني يتمثل في دخول التاريخ من أوسع الأبواب بالتتويج باللقب للمرة الأولى في التاريخ.

وكان المنتخب البحريني قد تخطى المنتخب العراقي القوي في نصف النهائي عن طريق ركلات الترجيح، بعدما انتهى وقت المباراة الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.

وكانت المباراة التي جمعت بين الفريقين العراقي والبحريني، هي الثالثة بين المنتخبين في غضون ثلاثة أشهر، بعدما سبق أن لعبا في التصفيات المؤهلة لبطولتي كأس العالم 2022 وكأس الأمم الآسيوية التي ستقام 2023، حيث تعادلا 1- 1 ذهابًا وبدون أهداف في الإياب.

وعلى الرغم من استضافة البحرين لفعاليات بطولة كأس الخليج "4 مرات"، إلا أن "الأحمر" لم يتمكن من استغلال عاملي الأرض والجمهور من أجل حصد اللقب، حيث يعد المنتخب الكويتي هو الأكثر تتويجًا بالكأس برصيد 10 ألقاب، يليه السعودية والعراق وقطر برصيد ثلاثة ألقاب، والإمارات وسلطنة عمان برصيد لقبين، بينما لم يتذوق منتخبا البحرين واليمن طعم التتويج باللقب.

الأجواء تشتعل



مبارة اليوم التي أشعلت الأجواء ليسدل بها الستار على منافسات البطولة، ستكون هي المباراة الـ 19 في تاريخ المواجهات بينهما في بطولات كأس الخليج، حيث حقق المنتخب السعودي الفوز في 10 لقاءات مقابل 4 انتصارات للبحرين، بينما خيم التعادل بينهما على 4 مباريات.

وعن عدد الأهداف خلال هذه المواجهات، سجل لاعبو السعودية 31 هدفًا في الشباك البحرينية، فيما أحرز لاعبو البحرين 18 هدفًا في المرمى السعودي.

وعلى الجانب السعودي، حذر الفرنسي هيرفي رينارد -المدير الفني للأخضر- لاعبيه من التهاون بالمنافس أو التقليل من شأنه بأي شكل من الأشكال، وخوض المباراة بمنتهى الجدية منذ البداية على أمل تسجيل هدف مبكر يربكون به حسابات المنافس.

ولا يعاني المنتخب السعودي من أي غيابات في صفوفه، حيث من المتوقع أن يبدأ رينارد بنفس الطريقة التي يعتاد عليها الفريق، بالاعتماد على زياد الصحفي ومحمد الخبراني في قلب الدفاع، أمامهما كل من سلمان الفرج، ومحمد كنو وعبدالله عطيف، فيما يتولى سالم الدوسري، وهتان باهبري وعبدالله الحمدان مسؤولية الهجوم.


أما على الجانب البحريني، فلن يفتقد هو الآخر لأي عنصر من عناصره الأساسية، ومن المتوقع أن يبدأ المدرب البرتغالي "هيليو سوزا" المباراة النهائية بنفس الطريقة التي اعتاد عليها.

وسيدفع الجهاز الفني للبحرين بسيد علوي في حراسة المرمى، أمامه الرباعي سيد مهدي باقر، وأحمد نبيل سيد ورضا عيسى وراشد الحوطي، وسيدفع بعلي حرم وجاسم الشيخ كمحوري وسط، وأمامهم الثلاثي مهدي الحميدان وكميل الأسود وعلي مدن، وسيتواجد محمد الرميحي وحيدًا في الهجوم.

أرقام وحقائق ما قبل "اللقاء"


قبل الوقت الذي ينتظر فيه الجمهور العربي، معرفة المنتخب الذي سيرفع الكأس الخليجية اليوم، كان لابد من تسليط الضوء على العديد من الأرقام الهامة للفريقين، والتي عادة ما تعرف بحقائق ما قبل المباراة، وتتلخص هذه الأرقام في:

-  المنتخبان التقيا في 19 مباراة سابقة بكأس الخليج، حيث فاز الأخضر في 14 مواجهة، وتعادلا في 4، بينما انتصر البحرين في 4 مباريات.

-  المنتخب السعودي سجل 33 هدفًا والبحرين 19 هدفًا خلال لقاءات المنتخبين السابقة في كأس الخليج.

-  يعد ماجد عبدالله هو هداف المنتخب السعودي أمام البحرين برصيد 4 أهداف.

-  سجل لاعبو السعودية، هتان باهبري وفراس البريكان وعبدالله الحمدان، هدفين لكل لاعب، فيما أحرز تياغو فيرنانديز مهاجم البحرين هدفين.

-  منتخب البحرين سيلعب نهائي بطولة كأس الخليج العربي بنظامها الجديد للمرة الأولى.

-  نواف العابد هو الأكثر صناعة للأهداف مع السعودية بـ3 أهداف، بينما جاسم الشيخ ومهدي الحميدان هما الأعلى بين نجوم البحرين بتمريرتين حاسميتن.

-  الأخضر خلال البطولة الحالية استقبل مرماه 4 أهداف وسجل 7 أهداف، بينما الأحمر البحريني استقبل 6 أهداف (في الوقت الأصلي) بينما أحرز لاعبوه 6 أهداف.

-  الأخضر فاز بـ3 مباريات وخسر واحدة خلال النسخة الحالية، بينما البحرين فاز بمباراتين وخسر مباراة وتعادل في أخرى.

-  منتخب السعودية توج بكأس الخليج العربي في 3 مناسبات سابقة أعوام 1994 و2002 و2003، وحلّ وصيفًا في 7 نهائيات آخرها كان في 2014.

-  منتخب البحرين وصل للمباراة النهائي 4 مرات سابقة وخسرها أعوام 1970 و1982 و1992 و2003.



اضف تعليق