"كسوف الشمس" بالإمارات والسعودية في صدارة تويتر


٢٦ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٣٧ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - ياسمين قطب 

شهدت دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية ودول الجزيرة العربية ظاهرة الكسوف الشمسيK صباح اليوم الخميس 26 ديسمبر 2019، وشهدت مناطق من الجنوب الشرقي وشرق الجزيرة العربية المرحلة الأكثر ندرة في ظاهرة الكسوف وهي مرحلة الكسوف الحلقي حيث تظهر أطراف الشمس كحلقة مشعة وسط قرص القمر المعتم، وذلك لكون الأرض على امتداد الخط بين الشمس والقمر بالنسبة للراصد وكون القمر قريبا من الأوج سيكون بعيداً عن الأرض وصغيراً بحيث يتوسط قرص الشمس فيكون كسوفاً حلقياً.

وعندما يكون القمر قريباً من الحضيض يكون كبيراً ظاهرياً بحيث يحجب قرص الشمس فيكون كسوفا كليا.

شوهد الكسوف الحلقي في الجزيرة العربية داخل المناطق التي تقع داخل شريط ضيق قطره لا يتجاوز 160 كم، وبدأ من سلطنة عمان عبورا بالمناطق الجنوبية والغربية في الإمارات في مناطق الظفرة من ليوا ومدينة زايد والرويس وامتد إلى شرق السعودية.

وشهدت الإمارات شروق الشمس في حالة كسوف جزئي لجميع مناطق الدولة، نحو الساعة 7:08 صباحاً وتزايد في الساعة 7:36، حيث بلغ ذروته، وكان الكسوف حلقياً في بعض المناطق لمدة لا تتجاوز 3 دقائق، ثم بدأ الكسوف الحلقي بالجلاء وتضاءلت نسبة الكسوف الجزئي حتى انتهت الظاهرة بحدود الساعة 8:52 دقيقة صباحا في البلاد.

وبلغت نسبة الكسوف الجزئي في مدينة أبوظبي 91%، وفي مدينة العين 90% ، وفي مدينة دبي 87%، وفي مدينة الشارقة 86%، وفي مدينة رأس الخيمة 84%.


ونشر مركز الفلك الدولي في الإمارات بثا مباشرا له خلال رصد هذه الظاهرة.



وفي السعودية بث الفلكي السعودي، ملهم هندي فيديو مباشرًا للكسوف من منطقة الأحساء على صفحته بتويتر:



أما فيما يتعلق بالمخاطر، فقد حذرت وزارة الصحة السعودية الرسمية قائلة: إن "النظر مباشرة إلى الشمس أثناء الكسوف دون حماية صحيحة للعين حتى لفترة قصيرة يمكن أن يسبب ضررا دائما لشبكية العين، ويمكن أن يحدث ضررا بدون ألم، وقد يستغرق ظهور التلف بضع ساعات أو حتى بعد بضعة أيام من مشاهدة الكسوف".

وأضافت الوزارة -وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية- إن "الطريقة الوحيدة الآمنة لإلقاء نظرة مباشرة إلى الشمس عند الكسوف هي باستخدام نظارات خاصة بها مرشح شمسي تفي بمعايير السلامة الدولية".

وبتلك المناسبة دشن النشطاء عبر "تويتر" العديد من الهاشتاجات مثل "الشمس السوم، كسوف الشمس، الخسوف" وتصدرت تلك الهاشتاجات قائمة الأعلى تداولا في الدول العربية، وشاركوا من خلالها فيديوهات للحدث وصورا للمشاركين فيه، وأدعية وابتهالات، وفيديوهات لصلاة الكسوف في مناطق مختلفة، ومن أبرز ما تداولوه:






























الكسوف الحلقي والكسوف الكلي يعتبر من المظاهر النادرة في نفس المنطقة من الأرض وقد لا يتكرر قبل مدة عقد ونصف على الأقل. 

وكانت المنطقة قد شهدت آخر كسوف حلقي عام 1847، أي قبل نحو 172 عاما، بالرغم من أن ظاهرة الكسوف الشمسي تتكرر على الأرض بعدد 2 إلى 5 مرات سنويا لكن على مناطق مختلفة.


الكلمات الدلالية السعودية الإمارات

التعليقات

  1. هناك1 ٢٦ ديسمبر ٢٠١٩ - ١٠:٥٢ ص

    ومن يسمع ومن يعى سلامات غثاء كغثاء السيل هذا من الغضب الربانى على جميع الطواغيت بل وعلى الامه التى لم تعد ترى الحق حقا ولا الباطل باطلا وعاملين فيها صاحين وواعين لاوثورجيه كمان وبالاونطه

  2. ناصح ٢٦ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٣١ م

    لعل وعسى ان لاتكون مهزلة جمع الاديان الابراهيميه الثلاث المزعوم و بمسجد واحد بالامارات وامور الاونطه الانسانيه تلك هى سبب الغضب الالهى والكسوف ولاايه ياياسمينه

اضف تعليق