درصاف القنواطي.. حكمة تونسية تلألأت في سماء الكرة العربية


٢٤ يونيو ٢٠١٩ - ٠٥:٥٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبد الله

درصاف القنواطي.. اسم تلألأ في سماء الرياضة التونسية، بعدما خطفت الأنظار والجمهور الرياضي.. العربي والأفريقي بإدارتها التحكيمية الناجحة في مباراة كرة قدم رجالية ختامية في الدوري التونسي لتصبح درصاف أول حكم امراة عربية وأفريقية تدير الجولة الختامية لدوري تونس.


القنواطي.. سجل حافل في الملاعب النسائية

القنواطي التونسية صاحبة الـ 33 عاما لها سجل حافل كمحكمة ميدان لمباريات هامة في كرة القدم للسيدات في القارّة الأفريقيّة، أهّلها لأن تكون السيدة الأولى التي تدير مباراة كرة قدم رجالية بالدوري التونسي لكرة القدم.

درصاف: أنا برشلونية

بدورها، وصفت درصاف خطوتها الأولى في ملاعب كرة القدم الرجالية بـ"الإنجاز" الذي جاء بعد صعوبات كبيرة، حرصا منها على إنجاح التجربة ومن ثم إمكانية تعميمها في تونس والقارة السمراء.

طموح درصاف التونسية لا يتوقف عند هذا الحد، وإنما تطمح لأن تشارك في بطولة أفريقيا ومنها الانطلاق إلى العالمية.

وتحدثت درصاف "البرشلونية" عن شعورها بالرهبة عند دخولها أرضية ملعب المباراة في تجربتها الأولى بالدوري التونسي، وصيحات الجمهور بالمدرجات.

وردا على سؤال حول قانون اللعب بالنسبة للرجال والنساء، قالت درصاف "قانون اللعب واحد لا يميز بين الحكم سواء كان رجلا أم امرأة".

الفيفا يهنئ القنواطي

بدوره، هنأ الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا ) التونسية درصاف القنواطي بكتابة تاريخ جديد بعد أن أصبحت أول حكمة عربية وأفريقية تدير مباراة في الدرجة الأولى.

وكتب عبر حسابه الرسمي على تويتر "نهنئ التونسية درصاف القنواطي بكتابة تاريخ جديد بعد أن أصبحت أول حكمة عربية وأفريقية تدير مباراة في الدرجة الأولى!".

وأضاف الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيانه: "كانت حكم المباراة التي جمعت الترجي مع البنزرتي بجولة الدوري التونسي الختامية.. درصاف القنواطي 33 سنة، بدأت مسيرتها كحارس مرمى وهي مدرجة في قائمة FIFA للحكام الدوليين منذ 2015". 

النساء نجمات الساحرة المستديرة

مشاركة النساء كحكم في المباريات كرة القدم الرجالي أمر جديد للعامة كونه اقتصر على الرجال لسنوات طويلة لكن اقتحام السيدات لهذا المجال في السنوات الأخيرة بات أمرا شبه عادي.

من أشهر حكمات كرة القدم في العالم البرازيلية "فرناندا كولومبو" البالغة من العمر 25 سنة، من أفضل الحكمات المساعدات في العالم، وحصلت على الشارة الدولية والترخيص لإدارة لقاءات الرجال من الاتحاد الدولي لكرة القدم في 2014.

وظهرت الحكمة فرناندا كولومبو في لقاء أتلتيكو مينيرو وكروزيرو في الدوري البرازيلي سنة 2014، وهو ما اعتبر من طرفها انتصارًا للمرأة في عالم كرة القدم الذكورية، وأكدت أنها بداية فقط للوصول لتحكيم مسابقات كبرى.

أما الحسناء الإيطالية إيلينا تامبيني والتي أثارت جدلاً مؤخراً في أوساط الكرة الإيطالية، بعدما بدأت في الظهور كـ"حكم" في بعض مباريات دوري الدرجة الثانية الإيطالي فهي حالة خاصة.

ويعود سبب إثارة الجدل، ليس في خوض إيلينا مجال التحكيم، أو وقوع بعض الأخطاء من جانبها خلال المباريات، وإنما ياتي كون إيلينا تعد واحدة من عارضات الأزياء الشهيرات في إيطاليا.


اضف تعليق