الآلاف يتظاهرون تأييدا للسيسي.. احتفالية المنصة تفضح ادعاءات الجزيرة


٢٧ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٤:٤٤ م بتوقيت جرينيتش


رؤية - إبراهيم جابر

القاهرة - تظاهر الآلاف من مؤيدي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الجمعة؛ في ميدان المنصة بمدينة نصر، وعدد من المحافظات، وذلك ردا على الدعوات التي أطلقها عدد من معارضي النظام المصري وقيادات جماعة الإخوان الإرهابية، ضد الرئيس المصري وقوات الجيش والشرطة، لتفضح التظاهرة ادعاءات قناة الجزيرة القطرية بشأن الوضع المصري، وسط إجراءات مشددة من قوات الأمن بالشوارع الرئيسية وكافة الميادين بالقاهرة والمحافظات.

"احتفالية المنصة"

وفي قلب الميدان الذي استشهد فيه الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات، احتشد آلاف المصريين تلبية للدعوات التي أطلقتها عدد من القوى السياسية وأعضاء مجلس النواب، للرد على المواجهات التي أطلقتها القوى المعادية للنظام المصري، وتأكيد تأييد المصريين للسياسات التي ينتهجها الرئيس المصري وحكومته

ميدان المنصة، استقبل المتظاهرين من القاهرة والمحافظات، عقب أداء صلاة الجمعة، إذ وصلت إلى الميدان حافلات من شتى محافظات مصر في مقدمتها "الغربية والبحيرة وأسيوط والإسماعيلية والشرقية"، استجابة للدعوات التي أطلقتها النقابات المهنية والعمالية والأحزاب السياسية، وتوفير وسائل لنقل المشاركين إلى القاهرة.

قوات الأمن المصرية، حرصت أيضا، على تأمين الميادين والشوارع الرئيسية في القاهرة والمحافظات منذ الساعات الأولى من صباح اليوم، إذ دفعت بعدد كبير من أفراد الشرطة وقوات التدخل السريع، لمنع حالات التظاهر ضد القيادة المصرية، وأغلقت القوات الشوارع الرئيسية المؤدية إلى ميدان التحرير ووسط القاهرة، كما أغلقت أربع محطات لمترو الأنفاق، تؤدي جميعها إلى ميدان التحرير.

وشهدت التظاهرات، منذ السادسة مساء مشاركة عدد من الفنانين المصريين، أبرزهم "محمد فؤاد ومحمد رمضان وحسن الرداد، وعبد الباسط حمودة ومحمد شاهين ومينا عطا".

في الوقت ذاته، انطلقت عدد من التظاهرات في عدد من المحافظات دعما للرئيس المصري، أبرزها في محافظات "السويس وشمال سيناء ومطروح".

"هتافات ضد الإخوان"

المشاركون في التظاهرات، رددوا هتافات عديدة تؤيد الرئيس المصري، ومناهضة لجماعة الإخوان وأنصارهم، والمقاول الهارب محمد علي، أبرزها: "أؤمر يا سيسي تلاقي 100 مليون فدائي، يلا ياسيسي إدينا إشارة واحنا نجبهملك في شيكارة.. يا إخوان ياعرة مصر مستمرة.. ومحمد علي جاسوس وجبان، اعدموا الإخوان".

وشملت الهتافات: "الخنزيرة – في إشارة لقناة الجزيرة القطرية - فين الشعب المصري أهو، والجيش والشعب إيد واحدة ، يا أبو دبوره ونسر وكاب فوضناك ضد الإرهاب، ورفع المتظاهرون صورا للرئيس المصري والأعلام المصرية، كما انتشرت لافتات داعمة للدولة المصرية والرئيس في الشواع،  وتضمنت اللافتات عبارات "لا لإسقاط الدولة المصرية ومش هتبقى زي الدول التانية".

"تزييف الجزيرة"

على الجانب الآخر، واصلت قناة الجزيرة القطرية محاولاتها لتزييف المظاهرات الموجودة بالداخل المصري، حيث عملت منذ الساعات الأولى، على نشر مقاطع فيديو مدعية خروج العشرات من المسيرات المناهضة للنظام المصري وقوات الجيش والشرطة، في شتى محافظات الجمهورية.

ولم تكتف القناة الداعمة لجماعة الإخوان الإرهابية، بتلك الفيديوهات والتي يعود بعضها إلى أحداث ثورة 25 يناير عام 2011 في مصر، لكنها واصلت بث محتوى واحد مدعية وجوده في محافظتين مختلفتين، وسط انتقادات حادة من رواد مواقع التواصل، علاوة على إذاعة مظاهرة تأييد الرئيس المصري على أنها مظاهرة مناهضة للنظام في محافظة قنا في جنوب مصر.

القناة القطرية، لم تتمكن من الحصول على محتويات لليلية لمظاهرات، عقب تمكن قوات الأمن المصرية من السيطرة على الأوضاع في شتى المناطق وميادين الجمهورية، لتقوم بتكرار الفيديوهات التي بثتها على مدار اليوم، تحت عنوان "قبل قليل".


اضف تعليق