13 "لا" جديدة.. مصر تنفي "تحصين صندوقها السيادي وإلغاء الدعم التمويني"


٠٣ يناير ٢٠٢٠ - ٠١:٥٣ م بتوقيت جرينيتش


رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة – ردت الحكومة المصرية، على 13 شائعة ترددت خلال الأسبوع الماضي، أبرزها: "إقرار قانون يحصن صندوق مصر السيادي ضد الرقابة والمساءلة، وقف تنفيذ مشروعات تنمية القرى الأكثر احتياجاً، وإلغاء الدعم التمويني  تدريجياً خلال عام 2020، وخصخصة هيئة السكك الحديدية، وحظر زراعة الأرز بشكل نهائي، وعدم صلاحية جميع طفايات الحريق المستخدمة في مصر، ونقص مصل الأنفلونزا بالوحدات الصحية والمستشفيات الحكومية، والإعلان عن وظائف جديدة مصلحة الشهر العقاري".

"صندوق مصر السيادي"

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، نفي في تقرير رصد الشائعات، والذي حصلت شبكة "رؤية" الإخبارية، على نسخة منه؛ ما أثير في بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، إقرار الحكومة بعض التعديلات على قانون إنشاء "صندوق مصر السيادي" من شأنها تحصين الصندوق ضد الرقابة والمساءلة من أي جهة.

وأوضحت وزارة التخطيط المصرية، أن الصندوق السيادي والصناديق الفرعية التابعة له تخضع للرقابة بشقيها المالي والقانوني، لمراقبة أعماله، وأنه يتم مراجعة حساباته من قبل مراقبي حسابات أحدهما من الجهاز المركزي للمحاسبات، والآخر يعين من بين المحاسبين المقيدين لدى البنك المركزي أو الهيئة العامة للرقابة المالية بقرار من الجمعية العمومية.

"تنمية القرى الأكثر احتياجاً"

وأكدت وزارة التنمية المحلية، أنه لا صحة لما أثير عن اعتزام الحكومة وقف تنفيذ مشروعات "تنمية القرى الأكثر احتياجاً" في محافظات مصر، منوهة بأن كافة مشروعات "تنمية القرى الأكثر احتياجاً" تسير بمعدلات تفوق المخطط وتم اعتماد ميزانيات إضافية لتنفيذ عدد من المشروعات التنموية للارتقاء بالقرى الأكثر احتياجاً.

"إلغاء الدعم التمويني"

ونوهت وزارة التموين إلى عدم صحة ما تردد حول اعتزام الحكومة إلغاء الدعم التمويني المقدم للمواطنين بشكل تدريجي خلال عام 2020، وأنه لم ولن يتم رفع الدعم التمويني عن الأسر المستحقة، مشيرة إلى انتظام صرف كافة المقررات التموينية لمستحقي الدعم السلعي بجميع محافظات الجمهورية دون أي تخفيض.

"خصخصة السكك الحديدية"

وشددت زارة النقل، على عدم صحة ما أثير بشأن خصخصة هيئة السكك الحديدية، مُوضحةً أن هيئة السكك الحديدية ستظل مملوكة بالكامل للدولة، وأن دور القطاع الخاص يتلخص في دخوله شريكاً في عملية تطوير هذا المرفق الحيوي وإمكانية دخوله شريكاً في إدارة بعض خطوط نقل البضائع الجديدة، والاشتراك في استثمار بعض أصول هيئة السكك الحديدية من أراضٍ ومنشآت لتوفير عائد مادي للهيئة، دون نقل ملكيتها أو تبعيتها للقطاع الخاص.

"حظر زراعة الأرز"

ونفت وزارة الزراعة ما تردد عن اتجاه الحكومة لحظر زراعة الأرز بشكل نهائي لكونه أكثر المحاصيل استهلاكاً للمياه، مُوضحةً أن حجم الرقعة المنزرعة لمحصول الأرز هذا العام هي نفس مساحة العام الماضي دون أي تقليص، والتي ساهمت في توفير الأرز بشكل كبير في الأسواق، من خلال الاعتماد على زراعة أصناف جديدة من الأرز عالية الجودة والإنتاجية وأكثر تحملاً للظروف المناخية وأقل استهلاكاً للمياه.

وألمحت وزارة الزراعة أنه لا صحة لزيادة أسعار الطماطم بشكل كبير خلال الفترة المقبلة، وأن أسعار الطماطم مستقرة بكافة أسواق الجملة والتجزئة، مُشيرةً إلى أنه أحياناً يحدث ارتفاع طفيف في أسعار الطماطم خلال فواصل العروات، والتي تكون لفترات صغيرة خلال العام، خصوصاً مع حدوث التقلبات المناخية وزيادة معدلات البرودة.

"طفايات الحريق"

ولفتت وزارة التجارة إلى أنه لا صحة للأنباء المتداولة عن عدم صلاحية طفايات الحريق المستخدمة في مصر، مشيرة إلى أن طفايات الحريق والمواد المستخدمة بها سليمة وآمنة تماماً ومطابقة للمعايير القياسية، وأن هناك عمليات رقابة محكمة من قِبل معامل الاختبار الصناعية.

"شائعات التعليم"

وذكرت وزارة التعليم أن شروط مسابقة التعاقد مع الـ120 ألف معلم كما هي، مُوضحةً أنها ملتزمة بتطبيق كافة شروط المسابقة التي أعُلن عنها مسبقًا دون أي تعديل، وذلك حرصاً منها على تحقيق تكافؤ الفرص بين كافة المتقدمين، مُشيرةً إلى قيامها بالاتفاق مع مؤسسات دولية لتدريب المعلمين وحصولهم على الشهادات المهارية المطلوبة للتقدم في المسابقة.

ونفت الوزارة ما تردد عن دمج شعبتي العلوم والرياضيات في شعبة واحدة للثانوية العامة بالعام الدراسي القادم 2020-2021، وأنها لم ترسل أي قوانين تخص إلغاء التشعيب في الثانوية العامة سواء للبرلمان أو مجلس الوزراء.

ولفتت الوزارة أنه لا صحة لما أثير عن اعتزام الحكومة تحويل مدارس التعليم الفني لمدارس تعليم أساسي لحل أزمة الكثافة بالفصول، مؤكدة أن الدولة تولي قطاع التعليم الفني أهمية قصوى، باعتباره أحد أهم الركائز الأساسية للتنمية، حيث ارتفع عدد المدارس الفنية بنسبة 2% تقريباً ، لتصل إلى 2490 مدرسة خلال عام 2018/2019.

"إهدار المال العالم"

وأكدت محافظة الجيزة أنه لا صحة لما أثير بشأن إهدار محافظة الجيزة 20 مليون جنيه في تركيب بلاط " الإنترلوك" بشارعي البطل أحمد عبد العزيز وشهاب، منوهة بأن مبلغ الـ20 مليون جنيه يشمل إعادة رصف الطرق بالشارعين وتطوير الأرصفة والجزيرة الوسطى وأعمدة الإنارة بهما، مُشيرةً إلى أن تلك الأعمال تأتي ضمن خطة المحافظة لرفع كفاءة الشارعين حيث لم يتم تطويرهما منذ أكثر من 15 عاما.

"نقص مصل الأنفلونزا"

وأشارت وزارة الصحة إلى توافر مصل الأنفلونزا وعدم توافره بالوحدات الصحية والمستشفيات الحكومية، مُشددةً على توافر جميع الأمصال الطبية بكافة المستشفيات؛ وأن المخزون الاستراتيجي من مصل الأنفلونزا مُطمئن ويكفي لمدة 5 أشهر.

"وظائف بالشهر العقاري"

وأكدت وزارة العدل أنها لم تعلن عن وظائف جديدة بمكاتب ومأموريات بمصلحة الشهر العقاري، وأنها لم تعلن عن فتح باب التعيينات لوظائف جديدة بأي من قطاعاتها، مشيرة إلى أن الإعلان عن أي وظائف جديدة يتم رسميًا عبر الطرق المقررة قانونًا لإعلان شغل الوظائف الحكومية، مٌناشدةً المواطنين عدم الانسياق وراء تلك الأخبار المغلوطة.


اضف تعليق