"صحة المرأة".. مبادرة رئاسية مصرية نحو أمان نصف المجتمع


١١ يناير ٢٠٢٠ - ١١:١٧ ص بتوقيت جرينيتش

حسام السبكي

في إطار الاهتمام الكبير، الذي توليه مؤسسة الرئاسة المصرية، وضمن المبادرة الناجحة المدعومة من منظمة الصحة العالمية "100 مليون صحة"، تواصل حملة "صحة المرأة المصرية"، تنقلها بين محافظات مصر وقراها ونجوعها، من أجل توفير الرعاية الطبية اللازمة، لنصف المجتمع.

وبهذه المناسبة، أعلنت وزارة الصحة المصرية، بلوغ قطار الحملة الناجح إلى مرحلته الثانية، منذ انطلاقها في يوليو 2019، بإجمالي فحوصات نحو 4 مليون إمرأة، من أصل 28 مليون حالة مستهدفة.

مبادرة صحة المرأة المصرية


أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن فحص 4 ملايين و16 الفًا و668 امرأة مصرية، بمبادرة رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة تحت شعار" 100 مليون صحة ".

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن إجمالي المفحوصات بالمرحلة الأولى، والتي شملت 9 محافظات هي:  بلغ 2 مليون و201 ألف و194 امرأة (جنوب سيناء، دمياط، بورسعيد، الإسكندرية، مطروح، البحيرة، الفيوم، أسيوط والقليوبية)، وذلك بمشاركة 1321 فريقاً طبياً من السيدات، موضحاً أن الفرق التي تتولى الفحص جميعها من السيدات على مستوى الطبيبات والممرضات والفنيات، وذلك من خلال أكثر من 1000 وحدة ومركز طب أسرة، مؤكدًا أن الحملة مستمرة في المحافظات المحددة داخل المرحلة الأولى.

وأضاف مجاهد، أن عدد من تم فحصهم في محافظات المرحلة الثانية، والتي شملت 11 محافظة وهي: (القاهرة، شمال سيناء، البحر الأحمر، كفر الشيخ، الإسماعيلية، السويس، المنوفية، بني سويف، سوهاج، أسوان، الأقصر)، بلغ مليونا و813 ألفًا و611 امرأة ، مشيرًا إلى أن المرحلة الثانية من المبادرة انطلقت في شهر نوفمبر الماضي.

وقال إن المبادرة مستدامة وذلك منذ إطلاقها بمرحلتيها الأولى والثانية وتستهدف الكشف وتقديم التوعية بالمجان لما يقرب من 28 مليون امرأة بالجمهورية، وتشمل التوعية بالصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة والحياة الصحية والكشف عن الأمراض غير السارية (السكري، ضغط الدم، قياس الوزن والطول وتحديد مؤشر كتلة الجسم، ومستوى الإصابة بالسمنة أو زيادة الوزن)، بالإضافة إلى عوامل الخطورة المسببة للأمراض غير السارية، والتوعية بطريقة الفحص الذاتي للثدي.

وحول المحافظات الأكثر استفادة من المبادرة، أشار مجاهد إلى أن محافظة القاهرة هي الأعلى ترددًا بمحافظات المرحلة الثانية حيث بلغ عدد المفحوصات 455 ألفًا و536 امرأة، تليها محافظة المنوفية بإجمالي مفحوصات 348 ألفًا و858 امرأة، لافتًا إلى أنه يشارك 1395 فريقًا طبيًا بـ 1175 وحدة صحية في محافظات المرحلة الثانية للمبادرة، مضيفًا أنه يمكن معرفة أماكن تلك الوحدات من خلال الموقع الرسمي للمبادرة:  مبادرة 100 مليون صحة، بالإضافة إلى تلقي الشكاوى والاستفسارات من خلال الخط الساخن لمبادرة 100 مليون صحة 15335، لافتًا إلى ضرورة الإبلاغ عن أي وحدة ترفض تقديم الخدمة.

وكانت وزارة الصحة والسكان المصرية، قد أعلنت أواخر العام الماضي، استعدادها لبدء المرحلة الثالثة من مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لصحة المرأة للكشف المبكر عن سرطان الثدي في 7 محافظات وهم الوادي الجديد والجيزة والغربية والدقهلية والشرقية والمنيا وقنا على أن تبدأ المبادرة في هذه المحافظات مطلع العام القادم 2020.




شكر وثناء لمؤسسة الرئاسة


تقدم المجلس القومي للمرأة في مصر برئاسة الدكتورة مايا مرسي وجميع عضواته وأعضائه بخالص الشكر والتقدير إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، على توجيهه بإطلاق مبادرة لـ"صحة السيدات الحوامل" خلال شهر يناير الحالي، وذلك لكشف وعلاج الأمراض لدى الأم ومنع انتقالها إلى الجنين، وفق أعلى المعايير المتطورة للكشف والعلاج بما يراعى صحة وسلامة الأم والجنين.

وأعربت الدكتورة مايا مرسي، عن تقديرها للمبادرة الرئاسية وإهتمام سيادته الشخصي بالمرأة المصرية بشكل عام وبصحتها بشكل خاص، وإطلاق العديد من المبادرات لدعم صحة المرأة المصرية في مختلف المحافظات بداية من حملة 100 مليون صحة إلى جانب المبادرة التى أطلقها سيادته خلال العام الماضي لدعم صحة المرأة المصرية وفحص السيدات والكشف المبكر عن سرطان الثدي وصولا ً إلى مبادرة " صحة السيدات الحوامل "التى سيتم إطلاقها خلال هذا الشهر".

وأشارت "مرسي" إلى أن ذلك يرجع إلى إيمان الرئيس بأن صحة المرأة هي من صحة الأسرة ومن صحة مصر، مؤكدة على أهمية المبادرة والإهتمام بصحة وسلامة المرأة الحامل وجنينها، وتوفير العلاج والكشف اللازم لهما.


اضف تعليق