"هند صبري" المصرية.. طبيبة فوق العادة ونموذج مشرف بالمهجر


٠٤ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٢:٣٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة - سحر رمزي

أمستردام - ليس بالجديد أو الغريب نجاح شاب أو شابة في بلد المهجر، وليس من المستحيل أيضًا أن يكون هذا النجاح حديثًا تتناوله الصحف الأوروبية والغربية بشكل عام، خاصة في مجال الطب.

الأمثلة كثيرة ومتعددة في هولندا وخارجها، ولكن بطلة القصة الشخصية فوق العادة قبلت التحدي في ظروف وصفت بالمحبطة الهادمة، بل المميتة إن جاز التعبير.

وكان من المنطقي أن تفشل في تحقيق حلمها وتترك هولندا وترفض الضغط النفسي والعصبي، وكل ما تعرضت له، باختصار تترك الجمل بما حمل، وتعود لوطنها مصر وتكمل مسيرتها هناك، وقد كانت من المتفوقات في جامعة المنصورة وتم تعيينها معيدة في كلية طب أسنان، هند صبري طبيبة أسنان مصرية فوق العادة ونموذج مشرف لكل فتاة عربية في المهجر.

تعريف عن هند صبري

تخرجت الطالبة هند صبري من جامعة المنصورة  في عام 2007، وكانت الخامسة على الدفعة وبناء على ذلك تم تعيينها معيدة بكلية طب أسنان جامعة المنصورة، وبدأت مباشرة في التحضير لرسالة الماجستير، ولا عجب في ذلك لأن أسرتها بالكامل من أساتذة الجامعات في مجالات مختلفة، ولكنها في عام 2009  تزوجت من شاب مصري مقيم بهولندا ويحمل الجنسية الهولندية، وانتقلت معه للعيش بالعاصمة الهولندية أمستردام، لم تكن الحياة سهلة كما تقول صبري البداية كانت مؤلمة، بسبب الشعور بالوحدة والغربة مع البعد عن الأهل والأصدقاء، ولم تجد من يعوضها عن ذلك،  وكل هذا مع صعوبة تعلم اللغة الهولندية، مع ذلك حملت في طفلتها الأولي، وعلى الرغم من إتقان هند للغتين الإنجليزية والفرنسية، كانت تشعر بأن الحياة ليست سهلة.

الحياة الزوجية لم تكن سعيدة، ولذلك  قررت صبري استكمال دراستها للحصول على الماجستير من مصر، ثم قبول التحدي وخوض تجربة كسر حاجز اللغة الهولندية والحصول على شهادة معادلة وماجستير في نفس المجال من هولندا، وساعدها في ذلك والدها الذي تكفل بكامل مصاريف دراستها سواء في مصر أو في هولندا

وبعد وفاة الأب قامت والدتها بإكمال مسيرة تعليم هند  للحصول على شهادة إتقان اللغة الهولندية بشكل يؤهلها لعمل معادلة شهادتها  الجامعية المصرية بشهادة هولندية في نفس المجال وهو طب الأسنان، وهو ما تطلب ضرورة مذاكرة 40 مادة في سنة واحدة، علما بأن أى طالب طب أسنان في هولندا يتعلم ذلك في 6 سنوات.

كل هذا بجانب عملها في بعض عيادة طب الأسنان لتتعلم من جهة في مجال دراستها ومن جهة أخرى تساعد نفسها على تحمل نفقات الحياة، وبمساعدة الأهل والزملاء والأصدقاء نجحت في الحصول على شهادتها الجامعية بهولندا في مجال دراستها  ، ثم الحصول على الماجستير.

وكانت رحلة شاقة استغرقت عشر سنوات من 2009 حتى 2019.

ووقت الرحلة أصيب الأب بمرض السرطان وهو السند وقت الغربة،  ثم توفي ووقتها أصيبت هند بحالة من الاكتئاب، ولكنها لم تطل لأنها قررت ألا تخيب أمله وأمل أسرتها فيها، وقررت أن تستكمل دراستها مهما كلفها الأمر. كانت تتنقل بين مصر هولندا وقت مرضه، وفي نفس الوقت تستعد للامتحانات بالجامعة، ولأنها دراسة عملية كانت تتضمن الكشف وتقديم تقارير مكتوبة ومفصلة عن 170 حالة مرضية، كجزء من التدريب العملي في دراستها، وللأسف كانت هند تتنقل بين مصر وهولندا وأطفالها وعملها، ولذلك كان صعب عليها أن تفعل ذلك وخاصة وأن زملاءها متفرغين للدراسة وحققوا المطلوب ووصلوا بسهولة للعدد ، و بالنسبة لها كانت متخلفة بحوالي 50 حالة، ولكنها لم تستسلم  وقررت العمل ليل نهار لتحقيق العدد المطلوب، ووقتها أساتذه هند صبري قالوا لها، توقفي هذا انتحار بالبطيء لا يمكن أن نسمح لكي بتدمير أعصابك وصحتك، وأكد لها المشرف على رسالتها أنه من حقها طلب تأجيل لتقديم الرسالة. وطالبها المشرف على الرسالة بشكل مباشر بالتوقف عن استكمال الماجستير خوفا عليها، ولكنها أصرت على عدم التوقف، وبالفعل نجحت في الحصول على العدد المطلوب من التقارير الطبية عن الحالات المرضية، وتطلب ذلك العمل ليلا نهارا. وتجهيز رسالتها، لتصبح أفضل رسالة ماجستير بشهادة أساتذتها.

مما جعل الأساتذة يعتبرونها نموذجًا رائعًا ومشرف لطبيبة جراحة الأسنان بهولندا، وعبروا عن ذلك في مقال نشر بالهولندية في صحف متخصصة.

ويبقى أن تعلم أن الدكتورة هند  صبري المتفوقة والرائعة في مجالها، هي أيضا أم رائعة، وتعلم أولادها مريم 9 سنوات وعمران 4 سنوات في أفضل المدارس الإنترناشونال بهولندا، حتى تمنحهم فرصة تعلم أكثر من لغة وبالتالي تفتح أمامهم المجال للعمل في أي مكان في العالم.

لعلها لم توفق في زواجها وتربي أطفالها بعيدا عن الأب،  ولكنها ولا شك تقدم أروع مثال للفتاة العربية في المهجر التى تعتمد على نفسها وتحقق ذاتها بمفردها، وسط تحديات صعبة وشاقة وغير عادية بالمرة.






الكلمات الدلالية هند صبري المصرية

التعليقات

  1. اسماء يونس ٢٥ فبراير ٢٠٢٠ - ١١:٣٢ ص

    حبيبتي ودفعتي ونستاهل كل الخير يارب دايما من نجاح لنجاح ويباركلك فاولادك

  2. فرحة علي عطية ٢٥ فبراير ٢٠٢٠ - ١٢:٢٢ م

    ماشاءالله ربنا يحفظك ويبارك فيكي ويوفقك ويكثر من امثالك

اضف تعليق