ثورة القطبين ضد الجبلاية.. والقمة 120 تواجه المجهول!


٢٤ فبراير ٢٠٢٠

حسام السبكي

أزمة جديدة وتوتر متزايد، تشهده الساحة الرياضية المصرية، ضمن توابع مباراة الخميس الماضي، في كأس السوبر المصري، التي احتضنتها العاصمة الإماراتية أبوظبي، والتي انتهت بتتويج أبناء ميت عقبة باللقب الرابع، على حساب الغريم التقليدي الأهلي، وما شهدته المباراة من أحداث مؤسفة عقب إطلاق الحكم النرويجي صافرة نهاية اللقاء.

الأحداث التي شوهت "كرنفال السوبر المصري"، تبعها عقوبات مغلظة شملت عددًا من نجوم القطبين على رأسهم محمود عبدالمنعم "كهربا" من الأهلي، ومحمود عبدالرازق "شيكابالا" من الزمالك، استدعت احتجاجات واسعة وتحضيرات لاجتماعات طارئة في الجزيرة وميت عقبة، وصلت نتائجها إلى التلويح بالانسحاب من مسابقة الدوري العام، واللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

ردود الأفعال الأخيرة من الأهلي والزمالك، ألقت بظلالها على القمة المرتقبة، والتي من المقرر أن يستضيفها ستاد القاهرة الدولي، مساء اليوم الإثنين، ضمن مؤجلات الدوري العام، رغم تأكيدات اتحاد الكرة المصري على إقامتها في موعدها دون دواعٍ أمنية تستدعي تأجيلها.

احتجاج أهلاوي


خلال الساعات القليلة الماضية، أصدر النادي الأهلي المصري، بيانًا شديد اللهجة، احتجاجًا على قرارات الجبلاية، والتي رأت فيها إدارة القلعة الحمراء، ظلمًا كبيرًا، وعقوبات غير مستحقة تفتقر إلى الإنصاف.

وأعرب النادي الأهلي عن رفضه كل العقوبات الصادرة عن لجنة الانضباط والأخلاق باتحاد الكرة في حق لاعبي الأهلي، وعدم الاعتداد بها.

كما هدد المارد الأحمر برفع شكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم ضد رئيس اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة، متهمًا إياه بالتخلي عن حياديته خاصةً بعد احتفاله مع نجوم الزمالك في غرف خلع الملابس عقب انتهاء مباراة السوبر.

وأكد النادي الأهلي أيضًا عزمه اتخاذ كل الإجراءات القانونية واللائحية والتصعيد للفيفا والمحكمة الرياضية الدولية “كاس” لإلغاء قرارات اتحاد الكرة.

وأبدت إدارة الشياطين الحمر تحفظها على مجمل أداء اللجنة المؤقتة التي تدير اتحاد الكرة، والتي تتعامل مع الأزمات بالتوازنات والمسكنات، على حد  ذكر البيان، متعهدة بعدم التعاون مع اللجنة حتى انتهاء فترة توليها المسئولية.





غضب زمالكاوي



قررت إدارة القلعة البيضاء الانسحاب من الدوري، على خلفية قرارات اللجنة الخماسية التي تدير اتحاد الكرة حاليا، وعليه فمن المتوقع ألا يخوض الزمالك القمة 120 أمام الأهلي والمقرر لها اليوم الإثنين.

في هذا السياق، قرر مجلس إدارة نادي الزمالك، بالإجماع، وفي بيان ناري، عدم استكمال مباريات الدوري في ظل وجود اللجنة الخماسية برئاسة عمرو الجنايني، التي وصفها مجلس الزمالك عبر موقع النادي الرسمي بأنها "غير شرعية".

وأكد مرتضى منصور رئيس النادي الأبيض، في مقطع فيديو أذاعه برنامج "زملكاوى" على قناة الزمالك أن "الجنايني يذبح الزمالك بكل الأشكال سواء بجدول مباريات غير منتظم أو من خلال التدخل في تعيين الحكام".

وطالب رئيس القلعة البيضاء باجتماع عمومية الأندية لحل لجنة الجنايني في أسرع وقت ممكن".


وقام مرتضى منصور بإخطار لاعبي الفريق والجهاز الفني بقيادة الفرنسي كاريترون، بمغادرة معسكر الاستعداد لمباراة القمة المقرر لها، اليوم الإثنين، في اللقاء المؤجل من الجولة الرابعة لمسابقة الدوري.

اتحاد الكرة يتحدى


أبدى الاتحاد المصري لكرة القدم، أسفه من "ادعاءات" الأهلي حول لوائح المسابقات المحلية، والتي أكدت القلعة الحمراء عدم استلامها، ليكذب وليد العطار، المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم، ذلك، مؤكدًا أن الاتحاد كان حريصا لتسليم جميع الأندية المشاركة في مسابقة الدوري الممتاز كافة اللوائح المتعلقة بالمسابقة.

وفيما يتعلق بلائحة الانضباط قال: "حرصنا على نشرها بالكامل على الموقع الرسمي للاتحاد، ليطلع عليها الجميع وليس الأندية فقط، ولا تزال موجودة باعتبارها إحدى الوثائق المهمة".

وأضاف المدير التنفيذي لاتحاد كرة القدم أنه مع طلب النادي الأهلي لهذه اللوائح تم تصويرها وتسليمها لـ حنان الزيني مديرة التعاقدات بالنادي، في وجود العميد محمد مرجان المدير التنفيذي للنادي.


من جانبه، علق محمد فضل عضو اللجنة الخماسية المسؤولة عن إدارة اتحاد الكرة، على بيان الزمالك الخاص بعدم استكمال مباريات الدوري، مشيرا إلى "نحن بلد قانون".

وأضاف فضل في تصريحات عبر فضائية "صدى البلد": "نحن بلد قانون ودولة القانون لا تُهدد. كرة القدم صناعة وليست هواية".

وأكمل حديثه قائلا: "اتحاد الكرة المصري له كرامته وهيبته وقراراته واضحة وغير مقبول على الإطلاق خروج بعض المسؤولين لتهديدنا والإساءة لنا".

وشدد "ما حدث في السوبر المصري لا يليق أبدا بصورتنا، ومن هنا خرجت العقوبات".

وأتم "نحن لا نخاف أي أحد. نحن أقوياء بالأصول".


أما عمرو الجنايني رئيس اللجنة الخماسية المديرة لاتحاد الكرة، فأشار إلى أنه سيرد على الجميع من خلال اللائحة، وصرح بأن انسحاب الزمالك عقوبته ستكون بخصم النقاط، إذا تم تنفيذه بالفعل، مشيرًا إلى أن النادي لم يخطره بالقرار.


وأضاف الجنايني في تصريحاته لقناة "إم بي سي مصر" الفضائية: "نحن لا نخترع لوائح وقوانين لكنها موجودة في كل مكان، ولدينا لجنة انضباط يحكمها قضاة ومستشارون، وهناك لائحة تحكمنا ومعتمدة من فيفا"

واستطرد: "الأهلي يقول أنني منحاز لطرف معين، وهل الطرف الآخر يشعر بالرضا؟! كل ما أقوم به هو أنني أطبق اللائحة على الجميع"

واستدرج: "الأهلي يقول لن يتم التعامل مع اللجنة الخماسية؟ ومن سيدير مباراة الغد التي سيتوجه لها الأهلي؟ أهلًا وسهلًا بالجميع."

أما فيما يخص إعلان الزمالك للانسحاب: "سنتعامل مع الزمالك وفقًا للائحة في حالة عدم المشاركة في المباراة غدًا، سيتم خصم 3 نقاط، و6 نقاط في نهاية الموسم، وفي حالة تكرار الأمر يتم تغليظ العقوبة"

واختتم قائلًا: "لن يتم التراجع عن إقامة المباراة، وهذا الأمر محسوم بشكل نهائي، وبالنسبة للعقوبات فهذا الأمر يرجع إلى اللجان التي ستبت في التظلمات الممكن تقديمها من جانب الأندية، والعقوبات في هذه الحالة من الممكن أن تزيد أو تقل"




الخلاصة

في ظل حالة الاعتراض والاحتجاج، التي يبديها القطبان الكبيران للكرة المصرية، يبقى مصير إحدى أقوى البطولات في القارة الأفريقية، ومستقبل الكرة في مصر بشكل عام، على المحك، خاصةً في ظل حالة الاحتقان الجماهيري الكبيرة، الذي تشهد منصات التواصل الاجتماعي شكلًا من أشكاله، وهو ما قد يلقي بظلاله على الفريق الوطني الذي يضم نخبة من نجوم الفريقين، والاستحقاقات الدولية المقبلة، وأولها التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2021، ثم أولمبياد طوكيو في الصيف المقبل.


اضف تعليق