بسبب "كورونا".. هولندا في أزمة بين الأحزاب والحكومة


٠٧ مارس ٢٠٢٠


رؤية - سحر رمزي

لاهاي - بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في هولندا إلى 188حالة، باتت هولندا في أزمة سياسية بين الأحزاب والحكومة، بسبب فشل الحكومة في السيطرة علي الأوضاع الصحية وعدم توفير المستلزمات الطبية.

وأعلنت منظمة الصحة الهولندية، عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في هولندا من 128 إلى 188 منذ البارحة من بينهم 60 مريضا جديدا، معظمهم من شمال برابانت.

وطالب وزير الصحة سكان برابانت بالتزام البيت في حالة الإصابة بأي نوع من نزلات البرد العادية، وعدم الذهاب للمدرسة أو للعمل أو حتى التسوق ومنع الزيارات العائلية نهائيا حتى التأكد من أن الحالة الصحية مستقرة.

من جانبها أصدرت وزارة الصحة تقارير تفيد أنه من بين 188 مريضاً، كان هناك 112 شخصاً أصيبوا من الخارج، ومعظمهم أصيبوا في شمال إيطاليا بالإضافة إلى ذلك، أصيب 47 شخصا من خلال مريض آخر في هولندا.

وهناك 29 شخصاً ما زالوا قيد التحقيق في كيفية تلقيهم عدوى الفيروس، كما تم الإعلان بالأمس عن وفاة شخص في هولندا بسبب الفيروس، وهو رجل يبلغ من العمر 86 عامًا ، توفي في مستشفى إيكازيا في روتردام.

البرلمان الهولندي يستجوب وزير الصحة

وفي سياق آخر استجوب البرلمان الهولندي وزير الصحة لمعرفة الأسباب التي أدت إلى ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 188 حالة مؤكدة، بالبلاد، ووجه أعضاء البرلمان لوزير الصحة بعض الأسئلة حول كيفية تعامل هولندا مع أزمة فيروس كورونا.

ووصف الفيروس بالقنبلة الموقوتة التي يمكنها أن تنفجر في أي وقت، واتهم وزارة الصحة بعدم المسؤولية بسبب الكارثة التي يمكن أن تحدث في البلاد وتصيب عشرة ملايين مواطن.

ومن جانبه أوضح وزير الصحة للاعضاء كيف يتم إعداد المستشفيات وكيفية منع نقص الإمدادات، وهناك أيضًا أسئلة حول ما سيتم فعله مع الهولنديين العائدين من مناطق الخطر، مثل مجموعة الطلاب من خرونينغن الذين ما زالوا في شمال إيطاليا، وحزب بي في في قال: يجب العمل بقوة ضد انتشار الفيروس المروع، يعتقد حزب أنه يجب اتخاذ إجراءات أقوى لمنع المزيد من انتشار الفيروس

وسأل النائب كريس يانسن، (مشيرًا إلى إيطاليا) "لماذا لا نفعل نحن أي شي لمنع الرحلات القادمة من إيطاليا ومن المناطق الخطرة التي تهدد البلاد؟".

ويعتقد  يانسن أن الرحلات الجوية القادمة من مناطق الخطر لا ينبغي السماح لها بالهبوط في هولندا.

كما طالب نائب حزب بي في في، أنه يجب أن يبقى أي شخص كان في منطقة تفشى بها الفيروس، في الحجر الصحي لمدة 14 يوما "إذا لم نتخذ هذه الإجراءات، فإن القنبلة ستنفجر

لماذا ارتفعت أسعار المطهرات؟

عبر حزب "سي دي إيه" عن انزعاجه  البالغ من ارتفاع أسعار المطهرات، حيث يتم عرض المواد الكحولية المطهرة بأسعار باهظة في بعض الأحيان يصل السعر إلى أكثر من 70 يورو.

وسأل مسؤول الحزب “وزير الصحة” عن مدى معرفته ما إذا كان الوزير مستعدًا لتصنيف ذلك على أنه جريمة اقتصادية، وكيف يفسر هذا الاستغلال.

كما أن حزب دينك وجه سؤالا للوزير حول نقص أقنعة الفم هل يعمل بنقصها أم لا؟

كما أعربت العديد من الأحزاب السياسية عن قلقها  الشديد بشأن عدم تزويد المستشفيات العامة بالمستلزمات الطبية، حيث يخاف أعضاء البرلمان من النقص،  المطهرات مثل الجل المطهر وأغطية الفم والسوائل الكحولية

حزب الاتحاد المسيحي

تقول كارلا ديك فابر، من حزب الاتحاد المسيحي، لقد تلقينا الكثير من الأسئلة من الأطباء العامين.. سمعت قصصاً من الأطباء بأن لديهم ثلاثة من أقنعة الفم فقط

وأضافت: أفهم أن معدات الحماية في المستشفيات تختفي فجأة لأن المرضى يأخذونها معهم، ومع ذلك يجب أن يكون هناك بالفعل معدات وقائية كافية

لماذا يتفشى المرض؟

حزب العمل سأل وزير الصحة: من المسؤول إذا كان بلدنا سيواجه تفشيا كبيرا لفيروس كورونا

وقالت ليليان بلومن من الحزب: لا نتمنى أن يتفشى المرض في بلدنا، لكن لنفترض أننا سنواجه الأمر: من المسؤول؟"، يمكن أن يحدث تصادم بين قوى السوق والمصلحة العامة، من سيتولى المسؤولية؟".

وزير الصحة بروينس

وجاءت إجابات  الوزير على النحو التالي: أولا حول ما يمكن أن يفعله الناس وما لا ينبغي على الناس فعله.
اغسل يديك جيدًا وراقب نصائح السفر، لا تخزنوا الطعام، فقط قوموا بالتسوق كالعادة في عطلة نهاية الأسبوع، ودعونا تخفض أسعار مواد تطهير اليدين.

البقاء في المنزل إذا كانت لديك أعراض خفيفة، وأتيت من منطقة شديدة الخطورة

ما الذي يجب عليك فعله عند العودة من منطقة الخطر؟

الوزير بروينس: إن أهم إجراء بالنسبة للأشخاص الذين يأتون من منطقة الخطر، والذين يعانون من شكاوى بسيطة في مجرى الهواء هو البقاء في المنزل، ومراقبة كيف تتطور الأعراض. ​​

إذا كانت هناك حمى مصحوبة بالأعراض، فعليك إبلاغ الطبيب بذلك

اختبار أي شخص لديه شكاوى في التنفس أمرًا مستحيلًا، يجب أن نفكر في الاستخدام الحكيم للأطباء العامين بالمستشفيات

توزيع المستلزمات

الصحة الهولندية سوف تقوم بتوزيع المستلزمات الطبية  مثل قبعات الفم بشكل كافي وغيرها من أجهزة الحماية ضد فيروس كورونا.

وبالتعاون مع وزارة الصحة الهولندية وعدت الشركات المصنعة المستشفيات بإمدادها بأعداد كافية من المستلزمات الطبية.



الكلمات الدلالية هولندا كورونا

اضف تعليق