لمواجهة تعنت إثيوبيا.. 7 رسائل مصرية للعرب بسبب أزمة سد النهضة


١٠ مارس ٢٠٢٠


رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة - بعث الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رسائل إلى رؤساء وملوك 7 دول عربية، شملت "الإمارات، والسعودية، والأردن، والبحرين، والعراق، وسلطنة عمان، والكويت"، بشأن آخر التطورات المتعلقة بملف مفاوضات سد النهضة، والموقف الحالي في ظل الأزمة الموجودة بين القاهرة وأديس أبابا، ورفض الأخيرة توقيع الوثيقة النهائية للمفاوضات التي تمت برعاية الولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي.

"الأردن"

وزير الخارجية المصري سامح شكري، بدأ جولة عربية لتسليم رسائل السيسي إلى الزعماء العرب، من المملكة الأردنية الهاشمية، حيث استقبله ملك الأردن الملك عبدالله الثاني بن الحسين، أمس الأول؛ إذ سلم شكري الملك عبدالله رسالة السيسي بشأن آخر التطورات الموقف بالنسبة لسد النهضة ومسار المفاوضات المستمرة منذ أكثر 5 سنوات.

وأعرب شكري -خلال اللقاء- عن تقدير مصر لموقف المملكة الأردنية الهاشمية خلال اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري الذي عُقد، الأربعاء الماضي؛ بشأن سد النهضة الإثيوبي، ودعم المملكة لصدور القرار العربي الخاص بالتضامن مع موقف مصر حول سد النهضة الإثيوبي.

وأكد جلالة الملك عبدالله الثاني وقوف الأردن مع مصر في كل ما يحفظ حقوقها وأمنها المائي، مشددًا على موقف المملكة الداعم لمصر في ملف سد النهضة، مشيرًا إلى مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين على أعلى مستوى، على ضوء العلاقات المتميزة بين البلدين.

"العراق والكويت"

وفي ثاني محطات جولته العربية الحالية، سلّم شكري الرئيس العراقي برهم صالح رسالة السيسي، أعرب الرئيس صالح عن اعتزاز العراق بعلاقاتها التاريخية والراسخة مع الشقيقة مصر، مُشيرًا إلى تفهم بغداد ودعمها لمساعي القاهرة في الحفاظ على مصالحها وأمنها المائي، لاسيما كون العراق دولة مصب كذلك.

وبحث الجانبان سُبل تعزيز علاقات التعاون المشترك بين البلدين بما يُحقق تطلعات الشعبين الشقيقين، فضلًا عن بحث مُستجدات الأوضاع في المنطقة، منوهين إلى ضرورة استمرار التنسيق والتشاور بين القاهرة وبغداد في هذا الخصوص.

والتقى وزير الخارجية المصري، في ثالث محطاته، بأمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، معربًا عن تقدير مصر لموقف الكويت خلال الاجتماع الوزاري الأخير لمجلس جامعة الدول العربية والذي دعمت خلاله صدور القرار العربي الخاص بالتضامن مع الموقف المصري من قضية سد النهضة، ودعم الكويت لمصر خلال السنوات الأخيرة.

وأكد أمير الكويت وقوف الكويت مع مصر في كل ما يصون المصالح المصرية ويحفظ حقوقها وأمنها المائي، بما في ذلك دعم بلاده لمصر في ملف سد النهضة، مُثمنًا التنسيق والتشاور القائم بين البلدين على كافة المستويات، بما يعكس أواصر العلاقات المتميزة والأخوية بين البلدين والشعبين.

"السعودية والإمارات"

وأكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، خلال لقاء مع نظيره المصري، أمس؛ دعم المملكة لمصر ومساندتها لما يحفظ الأمن القومي المصري، كما سلم شكري نظيره السعودي رسالة الرئيس المصري للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، معربًا عن أمله في مواصلة المملكة دعمها وتضامنها مع الموقف المصري في ملف سد النهضة.

وسلم وزير الخارجية المصري، نظيره الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، رسالة الرئيس المصري إلى الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المُتحدة، مؤكدًا تطلع مصر لمواصلة دولة الإمارات دعمها لمصر، لا سيما في إطار القرار العربي الصادر مؤخرًا عن الاجتماع الوزاري العربي الأخير في شأن ملف سد النهضة.

وشدد وزير خارجية الإمارات على مساندة بلاده لمصر ودعم كل ما يصون الأمن القومي المصري، وما تمثله العلاقة مع مصر من أهمية خاصة لبلاده، منوها إلى ارتباط الأمن القومي لكل من البلدين الشقيقين.

"عمان والبحرين"

ووصل وزير الخارجية المصري، عصر اليوم الثلاثاء ، إلى سلطنة عمان لتسليم رسالة السيسي للسلطان هيثم بن طارق سلطان عمان؛ في إطار الجولة العربية التي يقوم بها حاليًا.

وقال متحدث وزارة الخارجية المصري المستشار أحمد حافظ -في تدوينة عبر حسابه على "تويتر"- إن "وزير الخارجية وصل إلى سلطنة عمان الشقيقة حاملا رسالة من رئيس الجمهورية إلى سلطان عمان، حيث كان على رأس مُستقبليه وزير الشؤون الخارجية ‫ يوسف بن علوي".

ومن المقرر أن يتوجه الوزير المصري إلى العاصمة البحرينية المنامة، خلال الساعات المقبلة، لتسليم رسالة السيسي إلى ملك البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة، في ذات الإطار.



اضف تعليق