اليمن.. معارك ضارية وخسائر فادحة في صفوف الحوثيين


٢٣ مارس ٢٠٢٠

رؤية – محمود سعيد

معارك عنيفة شهدتها الأراضي اليمنية الأيام الماضية، إذ شن الجيش اليمني هجمات واسعة على مليشيات الحوثي في عدد من المحافظات، كما صد هجمات للحوثيين وكبدهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

مليشيات الحوثي الموالية لإيران حاولت التقدم في جبهات عدة، ولكن تم دحرها، والتنكيل بها.

محافظة البيضاء

ففي محافظة البيضاء، أعلن الجيش اليمني، سقوط 100 من مسلحي جماعة الحوثي بين قتيل وجريح وأسير في معارك بمحافظة البيضاء جنوبي البلاد، وقال المركز الإعلامي للجيش، في بيان، إنه تم شن هجوم على مواقع جماعة الحوثي بجبهة قانية التابعة لمحافظة البيضاء واستعاد مواقع "القطور" و"التباب السود"، من أيدي مسلحي الجماعة.

جبهة صرواح

أما في صرواح، فقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، إن مجاميع من ميليشيا الحوثي حاولت التسلل إلى أحد مواقع الجيش الوطني في ميمنة جبهة صرواح، مشيرا إلى أنه تم الاشتباك مع العناصر المتسللة وإلقاء القبض على 20 عنصراً حوثياً، فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار.

وقد فقد استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية بعدّة غارات تعزيزات وآليات قتالية تابعة للميليشيا كانت في طريقها إلى جبهة صرواح، وأدت لتدميرها بالكامل ومقتل جميع من كانوا على متنها.

مواجهات في الجوف

من جهته، قال العقيد ربيع القرشي، المتحدث باسم قوات الجيش اليمني، في محافظة الجوف، إن "أكثر من 20 مسلحًا حوثيًا حاولوا مهاجمة مواقع الجيش في مديرية خب والشعف شمالي الجوف، ووقعوا في كمين الجيش ورجال المقاومة من القبائل، الذين قتلوا بعضهم وأسروا الآخرين".

وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، أن أفراد الجيش الوطني شنوا، هجوما واسعا على مواقع ميليشيات الحوثي الانقلابية في جبهة الوجف باليتمة، تمكنوا خلاله من التقدم، وتحرير عدد من المواقع التي كانت تسيطر عليها عناصر الميليشيات.

في سياق متصل، ذكر الجيش اليمني في بيان ثان أن مقاتلات التحالف العربي استهدفت المليشيات (جماعة الحوثي) بـ 5 غارات في مناطق متفرقة بمحافظة الجوف.

الحديدة

أما في الحديدة، أعلن الجيش اليمني، مقتل وجرح عشرات من جماعة الحوثي، وتدمير 3 مخازن أسلحة تابعة للجماعة، في تجدد المعارك بين الجانبين بمحافظة الحديدة الساحلية غربي البلاد، وقال بيان "ألوية العمالقة"، إن "مليشيا الحوثي صعدت من عملياتها العسكرية في مدينة الصالح شمال شرقي مدينة الحديدة، وذلك بشن هجوم على مواقع القوات المشتركة (ألوية العمالقة والمقاومة الوطنية والمقاومة التهامية)".

وأضاف أن القوات المشتركة كانت بالمرصاد لهجوم الحوثيين الذين تكبدوا عشرات القتلى والجرحى، ولفت البيان إلى أنه في شرق مديرية الدريهمي، شنت المليشيات (الحوثيون) هجوما على مواقع القوات المشتركة استخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة، وأوضح أن "الهجوم انتهى بإجبار المليشيات على التراجع بعد مواجهات عنيفة سقط خلالها قتلى وجرحى منها، دون التطرق إلى ما إذا كانت المواجهات قد أسفرت عن سقوط خسائر في صفوف القوات المشتركة"، وأشار البيان إلى أن القوات المشتركة نجحت في تدمير 3 مخازن أسلحة وجرافة للحوثيين في مديرية بيت الفقيه في الحديدة".

اقتتال داخلي

وفي مواجهات داخلية شمالي مدينة تعز جنوبي غرب اليمن لقي خمسة من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية، بينهم قياديان، مصرعهم، الاشتباكات كانت بين القيادات الحوثية القادمة من صعدة وبين من يعرفون بـ"المتحوثين" في شارع الستين ومنطقة الذكرة شمالي تعز.

وأكدت أن المواجهات التي استخدمت فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، أسفرت عن مصرع عنصرين من المتحوثين من أبناء تعز، وهما عبدالرزاق البحر (مشرف) وعدنان الجنيد، فيما قتل ثلاثة من حوثيي صعدة بينهم مسؤول إمداد جبهة الستين المدعو محمد المروني المكنى بـ"أبو ضياء."


اضف تعليق