كورونا يجتاح إسرائيل .. ونتنياهو الرابح الوحيد


٣١ مارس ٢٠٢٠

رؤية – أشرف شعبان

اجتاح فيروس كورونا دولة الاحتلال الإسرائيلي، حيث ارتفع عدد الإصابات إلى أكثر من 4 آلاف إصابة، من بينها إصابة مستشارة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

120 إصابة يوميًا

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد سجل أول إصابة بفيروس كورونا في 21 فبراير الماضي، أي قبل 40 يومًا، بمعنى أنها تسجل ما معدله 120 إصابة يوميا وهو رقم مرتفع نسبيًا.

وسائل إعلام الاحتلال الإسرائيلي ذكرت أن المستشارة الإسرائيلية كانت في جلسة الأسبوع الماضي.

خضوع نتنياهو للحجر
 
وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خضع لفحص فيروس كورونا، بعد ثبوت إصابة مستشارته لشؤون المتدينين، ربيبكا بالوش، بالفيروس.

وأشارت القنوات الإسرائيلية إلى أن بالوش التقت مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو وعدد من الوزراء الإسرائيليين في الأيام الأخيرة.

وأكدت صحيفة "جيروزاليم بوست" إلى أن نتنياهو يمارس منذ فترة معظم عمله من منزله، ويجري معظم المشاورات عبر تقنية الفيديو.

18 حالة وفاة 

وبحسب آخر الإحصاءات التي نشرتها وزارة الصحة الإسرائيلية، الثلاثاء، فقد ارتفع عدد الإصابات في إسرائيل إلى 4831، بينها 79 إصابة وصفت بالخطيرة، فيما وصلت الوفيات إلى 18 حالة.

وكانت وزارة الصحة الإسرائيلية قالت إن نحو 2500 من أفراد الطواقم الطبية يقبعون في حجر صحي، من بينهم نحو ألف طبيب.

ويبذل الاحتلال الإسرائيلي، جهودًا حثيثة للحد من انتشار، فيروس كورونا، حيث أصدر رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بيانا يؤكد فيه ضمنيًا ما جرى، مشيرا إلى أن إسرائيل تسخر كل أجهزتها، بما في ذلك الموساد، لمواجهة الفيروس، بحسب صحيفة "غارديان" البريطانية.

التجسس على آلاف الإسرائيليين

وداخليا، تولي جهاز الأمن العام "الشاباك" التجسس على آلاف الإسرائيليين من دون الحصول على إذن مسبق، والتنصت على مكالماتهم، لتتبع فيروس كورونا.

 ويعمل الجهاز على ملاحقة الذين كانوا على اتصال بمصابين بالفيروس، أو أولئك الخاضعين للحجر الصحي.

فتاوى الحاخامات لمواجهة كورونا 

كما استعانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالقيادات الدينية لتطبيق ما عجزت عنه في تنفيذ الإجراءات والتقييدات بالتجمعات السكنية الخاصة بالمتشددين الحريديم، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وكثرت فتاوى وتفسيرات الحاخامات للتعاليم التوراتية التي تنص على ضرورة الحفاظ على صحة الإنسان وسلامته، ومنها فتوى الحاخام حاييم كانيبسكي، وهو من كبار الحاخامات في أوساط اليهود الحريديم من أصول أوروبية وأعلى سلطة دينية بالمجتمع الحريدي، وبموجب الفتوى يحظر التجمهر والصلاة الجماعية بالكنس وتعليم التوراة بالمدارس الدينية.

وكانت شرطة الاحتلال قد اصطدمت بمعارضة وصلت لحد المواجهات عندما حاولت منع التجمهر والصلاة بالكنس وإغلاق المدارس الدينية للحريديم.

نتنياهو الرابح الوحيد

ويرى الخبراء أن تفشي كورونا في إسرائيل يخدم نتانياهو، بعدما أفادت وزارة العدل الإسرائيلية، بأن محاكمة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بتهم فساد تأجلت لشهرين بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا.

وأضافت الوزارة أن المحاكمة، التي كان من المقرر أن تبدأ في 17 مارس بقراءة لائحة الاتهام بحق نتنياهو في ثلاث قضايا فساد، ستعقد في 24 مايو "بسبب التطورات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا".

وتطلب وزارة الصحة الإسرائيلية بشكل عام من كل من خالطوا شخصًا تأكدت إصابته عن قرب، العزل الذاتي لمدة 14 يومًا، واحتمال الخضوع لفحص "كورونا".

 


اضف تعليق