بمشاركة النجوم.. "خليك نشيط وخليك سليم" تُوحد الجميع لركل كورونا


٠٨ أبريل ٢٠٢٠

رؤية - أميرة رضا

مبادرة توعية، استطاعت أن تجذب نجوم الرياضة في العالم تحت شعار "خليك نشيط وخليك سليم"، متحدية انتشار فيروس كورونا الذي اجتاح الدول، وأجبر الجميع على التزام الحجر الصحي لتفادي الإصابة به.

الفكرة

المبادرة التي حملت شعار "خليك نشيط خليك سليم"، أطلقها مجلس دبي الرياضي، للتدريب من المنزل، في ظل انتشار الفيروس التاجي "كوفيد19"، إيمانًا منه بأهميتها التي تساهم في المحافظة على سلامة وصحة ولياقة أفراد المجتمع،  إضافة إلى تدعيم جهود مكافحة الوباء، باعتبار أن النشاط والرياضة يساهمان إلى جانب الوقاية وتجنب الاختلاط مع المصابين، في المحافظة على المجتمع كله.

وتشجّع المبادرة مختلف فئات المجتمع على مواصلة التدريبات الرياضية وتمارين النشاط البدني في المنزل خلال الفترة الحالية للمحافظة على الجسم السليم وتقوية الدورة الدموية ونظام المناعة، كما تهدف إلى حث الجمهور من كافة فئات المجتمع على البقاء في المنزل استجابة لتوجيهات وجهود الدول للوقاية من الوباء المنتشر.



ولاقت المبادرة رواجًا وكبيرًا، إذ تفاعل الملايين معها من داخل وخارج الإمارات، من الأفراد والمؤسسات ومراكز التدريب، فضلًا عن مجموعة كبيرة من كبار نجوم كرة القدم في العالم.

21 مليون مشاركة

لاقت المبادرة، مع انتشارها عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، زيادة في التفاعل الجماهيري، إذ وصلت إلى ما يزيد عن 21 مليون شخص حول العالم، بعد أن استهدفت مختلف الأعمار والجنسيات.

ووفقًا لوسائل الإعلام الإماراتية، تنوعت فئات المتابعين بين الرجال والنساء حيث وصلت نسبة الرجال المتابعين للمبادرة 81.8%، فيما وصلت نسبة المتابعين من النساء إلى 18.2%.



ووصل عدد المتابعين من الشباب من عمر 25 إلى 34 عامًا حيث بلغت نسبتهم 38.3% من المتابعين، كما تساوت معها نسبة الشباب المتابعين من عمر 18 إلى 24 لتصل إلى 38.3%.

وتوزعت باقي نسبة المتابعين الـ 23.4% على الأطفال والبالغين ما بين 35 إلى 65 عام، كما ضمت فئة المشاركين في المبادرة أصحاب الهمم.

ووصلت نسبة المتابعين من العرب 60.4%، والمتابعين من الناطقين باللغة الإنجليزية 38.2%، وكان من بين المتابعين من الناطقين باللغة الإيطالية والفرنسية والإسبانية.

كيفية المشاركة

مجلس دبي الرياضي، كان قد أعلن مع انطلاق المبادرة، عن كيفية مشاركة الجمهور، من خلال نشر مقاطع فيديو لتدريباتهم من المنزل عبر حساباتهم في وسائل التواصل الاجتماعي، بتنفيذ تمارين بدنية بسيطة تناسب جميع الفئات والمستويات البدنية، باستخدام الأدوات والمعدات المتوفرة بالمنزل مهما كانت بسيطة، من دون الحاجة إلى الخروج.

ومن شروط الاشتراك، الالتزام من قبل المشاركين باستخدام وسم تحدي مجلس دبي الرياضي #DSCChallenge، والإشارة إلى حساب المجلس @dubaisc في النص.

كذلك أتاحت المبادرة للمشاركين ترشيح شخصين من أصدقائهم للمشاركة في التحدي، ومن ثم يقوم مجلس دبي الرياضي بإعادة نشر الفيديو على حسابه الرسمي.

الأندية والصالات الرياضية

حفزت المبادرة أيضًا العديد من أندية اللياقة البدنية والصالات الرياضية على المشاركة، من خلال تقديم برامج يومية تبث مباشرة على وسائل التواصل الاجتماعي، ويتم فيها عرض تدريبات رياضية مختلفة، وحصص يوغا ودروس في الفنون القتالية.

ومن أبرز الأندية هذه الأندية "نادي فيتنس فيرست" الذي شارك في المبادرة بأفضل المدربين المحترفين من العاملين لديه، والذي يتم عرض برامج البث الحي الخاصة به على قناة مجلس دبي الرياضي في موقع إنستجرام يوميًا.

مشاركة نجوم العالم

فور انطلاق المبادرة، تفاعل عدد من نجوم كرة القدم حول العالم، حيث أرسل العديد منهم رسائل بالصوت والصورة إلى كل من يعيش في دولة الإمارات، من خلال فيديوهات مصورة تم نشرها عبر حسابات التواصل الاجتماعي لمجلس دبي الرياضي وتناقلتها حسابات رسمية عديدة.

وجاء في مقدمة هؤلاء النجوم، البرتغالي لويس فيجو، أفضل لاعب في العالم سابقًا، ونجم وقائد منتخب البرتغال وريال مدريد وبرشلونة الإسبانيين.



كذلك انضم للمبادرة المدافع الأسطوري روبرتو كارلوس نجم منتخب البرازيل السابق، والفرنسي نيكولا أنيلكا نجم منتخب فرنسا السابق، ومواطنه مايكل سيلفيستر النجم السابق لمنتخب الديوك، وإريك أبيدال، نجم برشلونة السابق.






ومؤخرًا شارك جواو فيلكس نجم أتلتيكو مدريد والمنتخب البرتغالي وأغلى لاعب شاب في العالم، حيث أرسل رسالة حث فيها الجميع في دولة الإمارات على البقاء في المنزل و ممارسة التدريبات الرياضية للبقاء نشيطين وآمنين من الوباء.



كذلك أرسل الإيطالي كولينا أفضل حكم في العالم سابقًا، ومدير تطوير الحكام في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، رسالة خاصة إلى دولة الإمارات قال فيها: "أصدقائي في دبي والإمارات نمر جميعًا بأوقات صعبة هذه الأيام، ولكي نكون آمنين لابد أن نجلس في المنزل ولابد أن نخصص وقتًا لبذل بعض الجهد في المنزل حتى نكون بصحة جيدة، احرصوا أن تكونوا نشطين وأن تكونوا أصحاء".



ماراثون منزلي

وعلى هامش فعاليات المبادرة، أعلن مجلس دبي الرياضي ونادي "5:30" للجري وشركة آسيكس للمنتجات الرياضية عن إطلاق فعالية جديدة مبتكرة هي "الماراثون المنزلي".

وينطلق الماراثون الجمعة 10 أبريل الجاري لمسافة 42.195 كيلومترًا، وسيكون عبارة عن سباق زمني بالجري داخل المنزل يستمر لعشر ساعات كاملة، حيث يبدأ من الساعة الثامنة صباحًا وينتهي في الساعة السادسة مساءً.

كذلك أعلن مجلس دبي أن السباق يتاح لكافة الأعمار والمستويات البدنية من الرجال والنساء، وللمتسابق حرية اختيار طريقة المشاركة بالجري سواء في غرفة واحدة أو في جميع غرف المنزل. 

وسيحصل الفائزون الثلاثة الذين يستطيعون إنهاء السباق في أسرع زمن، على جوائز عينية من شركة آسيكس بالإضافة إلى حصولهم على تذكرة للمشاركة في ماراثون موسكو، بينما سيحصل العشرة الأوائل على اشتراك مجاني في نادي فيرتكس فيتنس للياقة البدنية، كما سيحصل جميع المشاركين الذين أنهوا السباق على قميص آسيكس وميدالية المشاركة بالإضافة إلى شهادة مشاركة من النادي.



اضف تعليق