عقب إطلاقها قمرًا صناعيًا عسكريًا.. ترامب يهدد إيران


٢٢ أبريل ٢٠٢٠

رؤية - محمود رشدي 
 
في حين لم يتم التأكد من نجاح إطلاق القمر الصناعي، الذي أطلق عليه اسم "نور"، أثارت تلك العملية مخاوف واشنطن بشأن قدرة هذه التكنولوجيا على مساعدة إيران في تطوير صواريخ باليستية عابرة للقارات، لا سيما أن طهران كانت قد أعلنت تخليها عن كل القيود التي فرضها الاتفاق النووي مع القوى العالمية على برنامجها النووي والصاروخي عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد في 2018 انسحاب بلاده الأحادي من الاتفاق.

وكانت البحرية الأمريكية أعلنت الأربعاء الماضي أن تصرفات الزوارق الإيرانية في المياه الدولية بشمال الخليج العربي "خطيرة واستفزازية".

وذكرت في بيان أن 11 زورقاً تابعاً للحرس الثوري قاموا بعمليات "اقتراب ومضايقة خطيرة" لسفن البحرية الأمريكية في الخليج. كما أشارت إلى أن "الزوارق الإيرانية اقتربت لمسافة 10 ياردات من سفينة تابعة لخفر السواحل الأمريكي".

يذكر أن الأعوام الماضية شهدت تكراراً لسيناريو اقتراب زوارق إيرانية مسلحة من سفن حربية أمريكية في الخليج، في ظل تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران.

إيران تعلن نجاح إطلاق قمر صناعي للأغراض العسكرية

أعلنت وكالة إيسنا الإيرانية عن إطلاق قوات الحرس الثوري قمر "نور -1" الاصطناعي للأغراض العسكرية، و أكّدت نجاح الحرس في وضع القمر الاصطناعي في مدار الأرض على بعد 425 كيلومتراً، لافتةً إلى أن ذلك يعد إنجازاً كبيراً وتحولاً جديداً في المجال الفضائي لإيران.

وبحسب الوكالة فإن القمر الصناعي أطلق صباح اليوم بواسطة حامل الأقمار "قاصد" ذي المرحلتين من صحراء إيران المركزية. وبإشراف قيادات من الصف الأول في حرس الثورة الإيراني.

وكانت إيران أعلنت في وقت سابق فشل عملية إيصال القمر الصناعي "ظفر" إلى مداره المحدد حول الأرض، وقال المتحدث باسم شؤون الفضاء في وزارة الدفاع الإيرانية، أحمد حسیني إنه "لم تنجح عملية إيصال القمر الصناعي "ظفر" إلى المدار المطلوب".

وأكد أن "عملية الإطلاق كانت ناجحة، لكن الحامل لم يصل إلى السرعة المطلوبة لإيصال القمر إلى مداره، وسنجري تعديلات لإطلاق قمر صناعي جديد".

ترامب: سندمر أي زوارق إيرانية

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الأربعاء أنه أصدر تعليمات بتدمير أية زوارق إيرانية تتحرش بالسفن الأمريكية.

وكتب ترامب، على حسابه على موقع تويتر، :"لقد أصدرت تعليمات للبحرية الأمريكية بإطلاق النار وتدمير أي وجميع الزوارق الحربية الإيرانية إذا ما تحرشت بسفننا في البحر".

وتبادلت البحرية الأمريكية والحرس الثوري الإيراني خلال الأيام الماضية الاتهامات بالتحرش بسفن كل جانب منهما الآخر في الخليج.

واتهم البنتاغون طهران قبل أسبوع بإجراء "مناورات خطيرة" في البحر. وقالت واشنطن إن 11 زورقًا سريعًا للحرس الثوري الإيراني "اقتربت مرات عدّة" من 6 سفن حربية أمريكية كانت تقوم بمهمة مراقبة في شمال الخليج. ورداً على ذلك، نددت طهران بالنسخة "الهوليوودية" المفرطة التي قدمتها الولايات المتحدة للأحداث.

واتهم الحرس الثوري البحرية الأمريكية بأنها تتبع "سلوكًا غير مهني" في الخليج، وقال إن الولايات المتحدة "منعت مرور" سفينة "الشهيد سيافوشي" في أوائل أبريل عبر اتباع "سلوك خطير وتجاهل تحذيرات" السفينة.

مناورات خطيرة

والأسبوع الماضي، اقترب 11 زورقًا إيرانياً سريعاً من عدد من القطع البحرية الأمريكية، بما في ذلك سفينة كانت تجري مناورات مع مدمرة. ونفذت الزوارق الإيرانية السريعة مناورات خطيرة على مسافة عشرة ياردات من البحرية الأمريكية، ونشرت الولايات المتحدة شريطاً عن الحادث.

وبعد ذلك بأيام زعم الحرس الثوري الإيراني أن "إرهابيي" الولايات المتحدة هم مصدر عدم الاستقرار في المنطقة. ثم أعلنت إيران أنها طورت طائرات مسيرة مسلحة جديدة وراداراً جديداً للمسافات البعيدة. كما أنها كشفت عن قذائف مضادة للدروع قالت إنه يمكن اسقاطها من الطائرات المسيرة. وكل ذلك بهدف زيادة الضغط.

قلق إيران

وذهبت إيران أبعد من ذلك في عطلة نهاية الأسبوع عندما أعلنت عن تصنيع صواريخ بحرية يصل مداها إلى 700 كيلومتر، وحضت "القوى الأجنبية على الرحيل". واتصل الرئيس الإيراني حسن روحاني بالزعماء الكويتيين وأبلغهم بقلق إيران من الوجود الأمريكي.

ورأى الكاتب سياقًا إعلاميًا محكمًا تطلقه إيران. فالحرس الثوري يهدد الولايات المتحدة وتصدر وزارة الخارجية الإيرانية بيانات ضد الوجود الأمريكي "غير الشرعي". 

وقال الناطق باسم الوزارة عباس موسوي :"نريدهم أن يتركوا المنطقة في أسرع وقت ممكن". وحذر الحرس الثوري الولايات المتحدة من ارتكاب أدنى خطأ لأنه "سيكون الأخير". واتهمت البحرية التابعة للحرس الثوري الولايات المتحدة بـ"المغامرة" وزعمت إيران أن الولايات المتحدة اعترضت 550 ناقلة نفط في الخليج. ومن أجل إظهار رغبتها في مواجهة الولايات المتحدة، نشرت وكالة تسنيم الإيرانية مقاطع فيديو ظهرت فيها قطع بحرية أمريكية في 7 أبريل الجاري.



اضف تعليق