في حوار خاص .."طبيب الأسرة بهولندا"يناشد المسلمين الالتزام بتدابير كورونا


٢٧ أبريل ٢٠٢٠

رؤية - سحر رمزي

أمستردام - طبيب البيت أو الأسرة في هولندا له وضع خاص وتربطه علاقة حميمة جدا بمرضاه، وعندما يتحدث معهم يتوقع منهم الثقة الكاملة، والقناعة التامة بأنهم في يد أمينة، والدكتور محمد أحمد الهولندي من أصول مصرية سودانية، "طبيب الأسرة بهولندا" صاحب أكبر رصيد من الثقة والحب لدى مرضاه من كافة الجنسيات، وفي حوار خاص لـ"رؤية"، ناشد سكان هولندا بالالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وقال الهولندي: أعلم صعوبة عدم الذهاب للمساجد في رمضان، ولكن صحة المسلم أهم، كما ناشد أهل الكنائس من المسيحيين وطالبهم بالاستمرار في عدم الذهاب للكنائس حتى تمر المرحلة العالية على خير خاصة وأننا نسير في الطريق السليم والمنحنى في تنازل ويمكن مع الالتزام نصل للحد الذي يجعلنا نفتح وتعود الحياة تدريجيا، وضرب مثل بما يحدث في إسرائيل وكيف انتشر الفيروس لأنهم رفضوا الالتزام ويذهبون لدار العبادة هناك، وهذا خطر، وقال: لا بديل عن التباعد والالتزام.

كما أكد الطبيب الهولندي أنه فخور لأنه تعلم الطب في هولندا وأنه يعمل بها وليس بأمريكا، وتعجب من الطريقة التي تعامل بها ترامب مع الفيروس المميت كورونا، وكيف يتصرف بشيء من الاستهتار واللامبالاة مع الوباء، ووصف تصريحات ترامب بالغير مسؤولة عندما أعلن أنه يداعب شعبه بادعائه أن الحقن أو شرب المنظفات يمكنه أن يقضي على الفيروس.

وقال طبيب الأسرة: إهمال ترامب تسبب في انتشار الفيروس هناك، وبمقارنة بسيطة بين تعامل أمريكا وهولندا مع الفيروس نجد أن هناك فارقا كبيرا بين هولندا المسؤولة وبين أمريكا الغير مسؤولة والمقصرة في حق شعبها.

وأكد أن زملاءه في أمريكا من الأطباء يؤكدون أن نقص الكمامات الطبية شيء مخجل، وأن الطبيب يستعمل كمامة واحدة لوقت طويل جدا ولو فقدها يصعب أن يجد غيرها.  وأوضح أنه كطبيب هولندي الوضع مختلف تماما، وأوضح أنه في حالة نقص الكمامات بهولندا يشتري الطبيب ما يكفي، لكل العاملين حتى لو تكلف ثمن الكمامة 100 يورو، الحكومة الهولندية لا تبخل في مواجهة كورونا، وتحرص في المقام الأول على حماية الطبيب وكل من يعمل في المجال الطبي، لأنهم ثروة البلاد في هذا الوقت.

كما أعترف بأن هناك تقصيرا ما بسبب تدخل شركات التأمين، وفي حواره مع رؤية أوضح أيضا العلاقة بين طبيب الأسرة وبين المرضى.

وقال طبيب الأسرة: العلاقة تبدأ بالسلام والاستقبال من عند  باب الغرفة "حتى جلوس المريض أمام الطبيب ليحكي مشكلته، الطبيب بدوره يعتبر مد يده بالسلام لمريضة وسيلة لكسب ثقة المريض والتقرب منه" ورسالة اطمئنان، تشعره بأنه في أمان، وطبيبه سيقدم له كل مساعدة ممكنة، و لذلك طبيب الأسرة مع التباعد الاجتماعي بسبب كورونا، ومنع السلام شعر بحزن شديد، لأنه فقد السلام باليد الذي يقرب بين المريض والطبيب، ويخشى أن يؤثر ذلك سلبا على نفسية المريض، باعتبار الطبيب الشخص الأهم  في حياة الملايين من سكان هولندا، وفي حوار خاص ناقشنا كافة القضايا التي تخص العلاقة بين الطبيب والأسرة بهولندا، قد جاء على النحو التالي:

ما الفارق بين طبيب البيت في هولندا و"الممارس العام" أو الطبيب الكشكول في بلادنا العربية؟
 
طبيب البيت أو الأسرة، معروف  في الدول العربية باسم " ممارس عام" أو الطبيب الكشكول، يعالج أي وكل مرض، ولا يحمل أكثر من شهادة البكالوريوس، ولا يشترط أن يكون متخصص في أي مجال. في هولندا الوضع مختلف؛ لأنه غير مصرح للطبيب بمزاولة المهنة إلا بعد الحصول على الماجستير، ويحمل لقب أخصائي طب أسرة، مثل أي أخصائي في المستشفى، وأكمل دكتور محمد كما  يمكنه عمل دراسات إضافية في بعض الأمراض مثل طب النساء أو مرض السكر لدى الحوامل، وبالمناسبة أنا عملت دبلومة خاصة في  ذلك لأني مهتم بما يفعله مرض السكر مع السيدة الحامل والطفل أيضا، هناك من يعمل في أمراض القلب أو غيره، وذلك حسب احتياج  الحالات الصحية في المنطقة أو الحي الموجود فيه طبيب الأسرة.

لماذا يتهم الطبيب بأنه يرفض تحويل المريض إلى أخصائي وهل التأمين الصحي السبب؟

اتهام باطل؛ لأن شركات التأمين لا تتدخل في عمل طبيب الأسرة ولا تفرض عليه أي قرارات.

لماذا إذن؟

بداية لا بد من توضيح شيء مهم، طبيب الأسرة  يعرف جيدًا التاريخ المرضي لكل حالة، وهو شخص المسؤول عنه، وهو مؤهل ومتخصص في حالته إلى حد كبير، وبالتالي عندما يشكو المريض من أعراض معينة يبدأ الطبيب بتحويله إلى مراكز الاشعة والتحاليل، من أجل عمل الفحوصات اللازمة في المستشفى، ويكتب العلاج المناسب لحالته، وأكمل ولكن في حالة عدم الاستجابة للعلاج يتم تحويل المريض لمتخصص، وهذا لا يتم من أول شكوى.

وأوضح طبيب الأسرة أن الأخصائي يفحص الحالة ويكتب العلاج ويبلغ المريض أن يحضر بعد ثلاثة أشهر للاستشارة، ولو في مشكلة ينصحه بالتواصل مع طبيب الأسرة؛ لأنه المسؤول عن حالته المرضية.

هل تتدخل شركات التأمين الصحي في اختيار شركات أدوية معينة؟

بالنسبة لطبيب الأسرة لا تتدخل شركات التأمين نهائيا في ذلك، ولكن بالنسبة للصيدليات نعم تتدخل؛ لأن هناك شركات أدوية ترفع السعر بشكل مبالغ فيه، وفي المقابل هناك شركات أقل في السعر ونسبة المواد الفعالة تتساوى، ولكن هناك بعض الأحيان التدخل لا يعجب الصيدليات، باعتبار أن لهم وجهة نظر مختلفة في ذلك، وأضاف تقصير شركات التأمين مع كبار السن، واضح يجب أن يعود الاهتمام بهم وتقديم الخدمات لهم، والرعاية الصحية كما كانت في السابق، وهم دفعوا ضرائب وتأمينات على مدار سنوات عمرهم ومن حقهم تقديم رعاية صحية مناسبة لهم.

ما هي علاقة طبيب المنزل بشركات التأمين الصحي؟

في نهاية العام تصدر شركات التأمين المختلفة تقارير عن عدد الحالات التي تم تحويلها لإجراء جراحة معينة أو للعرض على أخصائي معين، مثل أمراض الكلى أو الأمراض الصدرية أو أمراض المسالك البولية أو السرطانات، ويعرض على الطبيب نسخة من التقارير، وذلك للاطلاع ومعرفة هل هناك نسب كبيرة من المرضى تم تحويلها للمستشفيات بنفس المرض وسبب ذلك.

هل حدث اكتشاف حالات لأمراض خطيرة وكيف تعاملت مع ذلك؟

بالفعل في مدينة زاندام، لاحظت أن التقارير رصدت تحويل عدد كبير من المرضى إلى اخصائي مسالك بولية، وبدوره كشف عن إصابة عدد كبير بالسرطانات في المسالك البولية أو الرئتين، وبمساعدة الصحة الهولندية، اكتشفنا أن السبب مصانع الدهانات في المنطقة وتم التعامل مع الأمر.

وبالتالي استفدنا من الأمر لإنقاذ الآلاف من السكان


طبيب الأسرة غير مهتم بعمل اختبارات كورونا إلا لكبار السن ما رأيك؟

هناك أولويات لدى الطبيب، مثل الاهتمام بكبار السن وأصحاب التاريخ المرضي، "مثل مريض ارتفاع ضغط الدم، والسكر والأمراض الصدرية، والقلبية" هذه  الحالات التي تستوجب الاهتمام.

من له الأولوية في النقل للمستشفى لتلقي العلاج من المصابين بكورونا؟

 الحالات الحرجة التي تعاني من ضيق في التنفس أو من كانت درجة حرارته مرتفعة لأكثر من 3 أيام متتالية، حتى لو كان شاب، وأيضا من يعاني من أعراض بسيطة ولكنها استمرت لأكثر من ثلاثة  أسابيع، تذهب للمستشفى، وينقل فقط للعناية المركزة من تستوجب حالته الصحية لذلك، وأضاف نحن نجري الآن اختبارات على أعداد كبيرة.

هل يمكن أن ينقل فيروس كوفيد 19 من العيادات والمستشفيات للمرضى؟

نلتزم جميعا بتعليمات وزارة الصحة، على سبيل المثال بالعيادات لا نستقبل المشتبه بإصابتهم بالفيروس إلا بعد خروج جميع المرضى، واستقبلهم بنفسي من باب محدد ويمنع جميع العاملين من التواجد بالأماكن التي يمر بها المصاب، باستثناء الطبيب والمساعد، ونستقبل المريض ونحن نرتدي ملابس وقائية، سواء الطبيب أو المساعد، وبعد خروجه من باب آخر غير الذي دخل منه، نقوم بأنفسنا بتطهير كل شيء ثم يحضر مسؤول النظافة، وينظف العيادة بالكامل، ونفس الشيء في المستشفيات هناك خط سير محدد للمصاب، والأجهزة التي تستخدم في التحاليل والإشاعات،  مخصصة لحالات كورونا فقط، وخط سير المريض بعيدة تماما عن الطريق الذى يسلكه العاملين والأشخاص الأخرى.
يمكنك الكشف علي شخص مصاب بالفيروس لا يحمل أوراق رسمية بالبلاد؟ لا ولكن يمكنه الذهاب للصليب الأحمر وسوف يساعده.

ما رأيك في قرار عودة المدارس في منتصف مايو القادم؟

لا أوافق عليه يجب أن يتم غلق المدارس حتى نهاية العام الدراسي على أن تفتح المدارس في سبتمبر القادم، أو على الأقل نبدأ السماح للأطفال باللعب في الحدائق وممارسة الرياضة ونجرب شهر لو نجحنا يمكن أن نفكر في فتح المدارس، المجازفة غير مطلوبة لأننا نتعامل مع جائحة لا علاج لها.



اضف تعليق