في حوار خاص لـ"روية".. مصري بوزارة الدفاع الهولندية يسرد مسيرته المشرفة


٠٣ مايو ٢٠٢٠

رؤية - سحر رمزي

لاهاي - في حوار خاص لشبكة "رؤية" سرد المهندس السيد عبدالمنعم قنديل، ابن بورسعيد والذي تخرج من كلية الهندسة قسم كهرباء في مصر، كيف وصل لمنصب نائب رئيس الهيئة الهندسية بوزارة الدفاع الهولندية؟ وكيف كسب ثقة المملكة ليصل لهذا المنصب الهام والحساس؟ وهل يمكن أن تستفيد مصر من خبرته؟ وغيرها من الأسئلة الهامة في مجال توفير الطاقة، وقد جاء الحوار على النحو التالي:

ممكن نتعرف بحضرتك؟

الاسم: السيد عبدالمنعم قنديل، من مواليد بورسعيد، الإقامة كانت في محافظة كفر الدوار.

المؤهل بكالوريوس هندسة قسم الكهرباء، سنة التخرج: ١٩٨٨.

دراستي بالجامعة الهولندية: ١٩٩٣- ١٩٩٥، الحصول على الجنسية الهولندية: ١٩٩٦.

العمل بوزارة الدفاع الهولندية: ٢٠١٤، ثم الحصول على ماجستير الطاقة الحديثة: ٢٠١٨.

بداية لماذا سافرت إلى هولندا؟

أتيت إلى هولندا بغرض الدراسة والعمل منذ أكثر من ٢٥ عاما ودرست اللغة الهولندية والتحقت بالجامعة لمدة سنتين لكي أعادل شهادتي في هندسة مصر وبعد الانتهاء من الدراسة بدأت العمل بإحدى الشركات في مجال الرسم الهندسي وتنقلت من شركة إلى أخرى لكي أكتسب الخبرة، ووصلت على مدار السنين لمصمم لمشاريع كبيرة في مجالي، وعلى سبيل المثال بعض الشركات في مطار هولندا.. ومدارس وجامعات وأسواق ومتاحف.

متى بدأت رحلة عملك في وزارة الدفاع؟

في سنة ٢٠١٤ تلقيت اتصالًا من رئيس قسم التصميمات في وزارة الدفاع لدعوتي للعمل في مكتب التصميمات وبالفعل تم الاتفاق بيننا، وبدأت الوزارة رحلة التحري عن فترة تواجدي داخل أوروبا وخارجها ومرت أكثر من ثلاث شهور على ذلك، حتى كدت أنسى تلك المقابلة وبعد فترة تلقيت اتصالا لدعوتي لإجراء عقد العمل وبالفعل بدأت العمل وتدرجت من مهندس تصميم إلى مشرف على المهندسين ومراجعة التصميمات ومرورا باستشاري، وجاء قرار الحكومة بأن يتم دمج المكتب الهندسي من وزارة الدفاع والوزارة التابع لشؤون المملكة تحت إدارة واحدة أو مكتب واحد يشرف على أعمال وزارة الدفاع وأعمال المملكة والتي تخص المتاحف والوزارات الأخرى والمطارات وغيرها بجانب مشاريع وزارة الدفاع من مطارات وقواعد بحرية أو كليات عسكرية وغيرها وبمرور بالوقت أصبحت مستشارا لكبير المستشارين في مجال الهندسة الكهربائية ومنذ حوالي سنتين بدأت في الحصول على ماجستير الطاقة الحديثة وبالفعل أتممت الدراسة بنجاح واستخدمت تلك الدراسة في كثير من المشاريع وهي كيفية توفير الطاقة والاستفادة منها.

احك لنا كيف وصلت لمنصب نائب رئيس الهيئة الهندسية بوزارة الدفاع؟

في هذا العام وبالتحديد في الشهر الماضي بعد مسابقة طويلة استغرقت حوالي شهر تقدم لها ثمانية أشخاص من داخل المكتب ومن خارجه، وبعد التصفيات الأولى والثانية والثالثة، تم اختياري لمنصب نائب رئيس الهيئة الهندسية بوزارة الدفاع ووزارة أعمال المملكة ومن هنا أتقدم بالشكر والتقدير إلى كل من شاركني النجاح من خلال الاتصال التليفوني أو الرسائل أو عبر صفحات التواصل الاجتماعي، كما أوجه كلمة أخيرة من كلمات تعلمتها من أمي الغالية -رحمة الله عليها- حين قالت لي أنه لا يوجد شيء اسمه المستحيل؛ فمن جد وجد ومن زرع حصد ومن عمل واجتهد وصبر سينال الجزاء على عمله وأن طريق الألف ميل يبدأ بخطوة ومن هنا أتقدم إلى روح أبي الحبيب وأمي الغالية وأهلي وأحبائي وأصدقائي بإهدائهم هذا النجاح.

ماذا يمكن أن تقدمه من نصائح لبلدك في مجال تطوير الطاقة؟

أولًا: الاستفادة من طاقة الرياح


تعرف طاقة الرياح بأنها شكل من أشكال الطاقة التي تقوم فيها التوربينات بتحويل الطاقة الحركية للرياح إلى طاقة ميكانيكية أو كهربائية يمكن استخدامها في توليد الطاقة وتعتبر طاقة الرياح مصدراً الطاقة المتجددة التي تأتي من الهواء المتدفق عبر سطح الأرض، وتقوم توربينات الرياح بحصد هذه الطاقة الحركية وتحويلها إلى طاقة قابلة للاستعمال والتي يمكن أن توفر الكهرباء للمنازل أو المزارع أو المدارس أو تطبيقات الأعمال والشركات وغيرها وتعتبر طاقة الرياح من أحد رواد الطفرة التكنولوجية التي قد تؤدي إلى زيادة كفاءة إنتاج الطاقة، يتم استخدام الطاقة الحركية للرياح لخلق الطاقة الميكانيكية، وتقوم المولدات بتحويل هذه الطاقة إلى كهرباء بحيث يمكن استخدامها لصالح البشرية.

تعد طاقة الرياح واحدة من أسرع المصادر نموا لتوليد الكهرباء الجديدة في العالم، ويمكن ربط اتجاهات النمو هذه بالفوائد المتعددة، ومنها ما يأتي الطاقة الخضراء: حيث إن الطاقة الكهربائية المنتجة من طاقة الرياح نظيفة أي لا تنتج أي تلوث أو غازات.

التنمية الاقتصادية: بالإضافة إلى أن طاقة الرياح طاقة قليلة التكلفة فإن طاقة الرياح هي مصدر للكهرباء يتم إنتاجه محليا ولا تتطلب الوقود، مما يمكن المجتمعات المحلية من الحفاظ الاقتصاد.

الطاقة الشمسية

وهي الطاقة المنبعثة من أشعة الشمس بشكل رئيسي على شكل حرارة وضوء ولهذه الطاقة أهمية كبيرة في الكرة الأرضية وبالفعل يتم تسخيرها واستغلالها لكى تلبي جميع احتياجات الطاقة المستقبلية.

تعتبر الطاقة الشمسية هي المسؤولة عن ما يسمى بمجموعة مصادر الطاقة المتجددة وأهمها، ومن الملاحظ زيادة أهمية الطاقة الشمسية كمصدر من مصادر الطاقة المتجددة لأنها لا تتناقص وذات طابع غير ملوث، في الوقت الذي أصبح فيه تناقص ملحوظ في مستويات الوقود والنفط والفحم وبالإضافة إلى الغاز الطبيعي.

عملية توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وأشهر طريقتين لتوليدها: الخلايا الشمسية، والتي تحول أشعه الشمس إلى كهرباء مباشرة، تعتبر كمية الطاقة المولدة في الخلية الواحدة قليلة نسبيا لذلك من الضروري جمع عدد كبير من الخلايا معاك الموجودة في الألواح الشمسية على أسطح المباني لتوليد الطاقة الكافية.

تكنولوجيا تركيز الطاقة الشمسية، تستخدم هنا حرارة الشمس بدلا من الأشعة كما في الخلايا الشمسية، بحيث يوجد مجموعة عدسات أو مرايا تركز الضوء من الشمس على شكل شعاع يستخدم لجعل سخان مياه يبدأ بالعمل والذي بدوره ينتج بخار يحفز توربينات للبدء في إنتاج الكهرباء.

ما هي مميزات الكهرباء الناتجة من الطاقة الشمسية؟

كلفة إنتاج وتوليد الطاقة منخفضة. ضمان التخلص من ارتفاع أسعار الكهرباء لأصحاب البيوت. تقليل تكلفة الكهرباء المستهلكة، حيث يمكن لمالكي البيوت بيع الفائض عن حاجتهم بعد إنتاج الطاقة. استخدام الألواح الشمسية الجماعية يقلل ويتغلب على مشاكل التثبيت والتركيب الفردي لكل منزل. قلة الأجزاء المتحركة فبالتالي قلّة الحاجة للصيانة بالمقارنة مع الطاقة المولدة من الرياح. الدعم المادي من الحكومات والبلدان.

أشهر استخدامات منزلية للطاقة الشمسية

 بعد البدء باستخدام تطبيقات الطاقة الشمسية ومع توافقها مع التكنولوجيا الحديثة تم استخدامها في المنازل في عدة أشكال ومن أشهرها: مراوح التهوية الخارجية المعتمدة على الشمس. التسخين الشمسي لحمامات السباحة عن طريق استخدام نظام تسخين شمسي خاص. أنظمة التسخين الشمسي للمياه المنازل. أنظمة التسخين الشّمسي لاستخدامه في التدفئة المنزلية. مضخات المياه المنزلية عن طريق احتوائها على ألواح شمسية صغيرة. شحن البطاريات عن طريق الطاقة الشمسية. تغذية المنزل بالكهرباء عن طريق الألواح الشمسية. الطبخ باستخدام الطّباخ الشمسي والمعتمد على أشعة الشمس والطاقة الشمسية.

الإضاءة الخارجية

 الإضاءة في الحديقة والأماكن البعيدة عن كهرباء المنزل فيمكن استخدام ألواح الطاقة الشمسية لتزويدها بالكهرباء. أساليب تخزين الطاقة الشمسية يمكن تخزين الطاقة الشمسية في عدة طرق ومنها: تخزينها في بطاريات مخصصة أو مواسعات كبيرة ومن ثم استخدامها في الليل أو عندما تكون الغيوم حاجبة للشمس. توظيف ضوء الشّمس لإنتاج الوقود، فمثلا بعض الخلايا الكهرو كيموضوئية تستخدم الطاقة الشمسية لشطر جزيء الماء إلى هيدروجين وأكسجين وبالتالي تخزينها على شكل وقود (غاز)، وعند الحاجة يتم دمج هذين الغازين مره أخرى لإنتاج الكهرباء عن طريق جهاز يسمى خلية الوقود. يمكن تخزين الطاقة الحرارية المركزة من أشعة الشّمس في ملح مذاب أو محلول ملحى على درجة حرارة عالية وعند الحاجة للكهرباء يتم نقل الحرارة من الملح المذاب إلى الماء عن طريق جهاز يغير الحرارة لتوليد بخار يفعل توربينات مخصصة لتنتج الكهرباء.

ما هي طرق توفير الطاقة في المنزل؟

يمكن توفير الطاقة في المنزل من خلال اتباع ما يأتي: استخدام مصابيح التوفير، مثل مصابيح الهالوجين المتوهجة، والمصابيح الفلورية المدمجة "CFL"، مصابيح الصمام الثنائي الباعثة للضوء "LED". مع توفير استهلاك الأجهزة الكهربائية المستخدمة.

استخدام ميزان الحرارة المبرمج

وهو جهاز تتم برمجته لإيقاف، أو تخفيض، أو رفع درجة الحرارة تلقائيا في الغرف الفارغة أو التي يكون فيها الأشخاص نائمون، دون الحاجة إلى التحكم بنظام التكييف أو التدفئة يدويا مما يوفر الطاقة.

شراء الأجهزة المُوفرة للطاقة: وغالبا ما تكون هذه الأجهزة ذات تكلفة شراء أعلى، إلا أن تكاليف تشغيلها أقل من الأجهزة التقليدية على المدى الطويل بنسبة تتراوح بين 9% إلى 25%.

تركيب نوافذ مخصّصة

وذلك عن طريق استخدام نوافذ تمنع تسرب الحرارة في المناطق الباردة، مثل: النوافذ المزدوجة، أو النوافذ المملوءة بالغاز المطلية، وغيرها من أنواع النوافذ المخصصة لمنع تسرب الحرارة، وفي المناطق الدافئة يمكن طلاء النوافذ بطلاء خاص من نوع يعكس الضوء الساقط عليها من الشمس مما يساهم في المحافظة على برودة الجو داخل المنازل.

منع تسريب الهواء:

وذلك عن طريق إغلاق الفتحات أو التشققات الموجودة في المنزل، والتي تكون قريبة من الأبواب والنوافذ، أو الموجودة في السقف، أو القريبة من التمديدات الكهربائية وأنابيب المياه.

عزل المنزل: حيث يجب عزل الجدران، والأسقف والأرضيات، ويعتمد العزل على مساحة المنزل ومناخ المنطقة الموجود فيها، إذ إنه يساهم في تخفيض الفواتير عن طريق الاحتفاظ بالحرارة خلال الشتاء، وإبعادها خلال الصيف.

ما هي طرق توفير الطاقة في العمل وكيف تعود على الدولة بالفائدة؟

يُمكن توفير الطاقة في أماكن العمل والمكاتب من خلال القيام ببعض الإجراءات التي تخُصّ بعض المجالات المكتبية، وبالتالي تعود بالفائدة على الدولة وهي كالآتي:

الإنارة: وذلك من خلال استخدام المصابيح الموفّرة للطاقة لامتلاكها لعدة مميزات، منها:

كفاءة الطاقة وتوفيرها، إضافة إلى الجودة والتصميم الجذاب، كما ينصح باتخاذ بعض الإجراءات عند استخدام إضاءة المكاتب، لترشيد الاستهلاك وهي كالآتي: استخدام نظام الإنارة خاص والذي يتحكم بتشغيل أو إغلاق المصابيح في المكتب حسب الحاجة لها. استخدام مستشعرات خاصة مركبة مع المصابيح، وظيفتها استشعار الإضاءة الطبيعية المحيطة وبناء على ذلك تخفف من الإضاءة أو تزيدها، كما أنها تشغل المصابيح وتطفئها حسب دخول الأشخاص إلى الغرفة أو خروجهم منها.

التدفئة والتبريد: تستهلك أنظمة التدفئة والتبريد حوالي 0.25% من مقدار الطاقة المُستهلكة في المباني، ويمكن توفير الطاقة المستهلكة في هذه الفئة من خلال ما يأتي: تغيير فلتر الهواء الخاص بأنظمة التدفئة والتبريد دوريا كل 3 أشهر؛ لأن تراكم الأوساخ عليه يُقلّل من تدفّق الهواء عبره ممّا يساهم في هدر الطاقة، أمّا إذا كان الاستخدام متكرراً فيُنصح بتغييره كلّ شهر. إعادة ضبط نظام التدفئة والتبريد كلّ سنة بهدف تحسين كفاءته باتباع الإرشادات الموجودة في دليل الصيانة. استخدام ميزان الحرارة المُبرمج لتنظيم الحرارة داخل المكتب تلقائيا.

إحكام إغلاق قنوات التدفئة التي توصل الهواء إلى المكاتب، حيث يساهم ذلك في تحسين أداء نظام التدفئة والتبريد بنسبة 20% ممّا يساهم في توفير الطاقة المستهلكة.

من أبرز الفوائد تخفيض التكاليف: حيث يساهم اتباع سلوكيات معينة في استهلاك الطاقة واستخدام الأجهزة الموفّرة كمصابيح التوفير وميزان الحرارة المبرمج في تقليل قيمة الفواتير الشهرية بنسبة تتراوح بين %5 إلى 30%.

رفع قيمة الممتلكات والعقارات: حيث يكون سعر المنازل التي تحوي معدات وأنظمة موفّرة للطاقة أعلى من المنازل العاديّة، كما أنها أكثر جذبا للزبائن.

تحسين نوعيّة الحياة: حيث يعود توفير استهلاك الطاقة بالفائدة على الفرد من حيث راحته وصحته، إذ تصبح المنازل دافئة وجافة وذات تهوية أفضل، وتقل نسبة الملوثات الداخلية.






اضف تعليق