"جودبور".. مدينة الهند الزرقاء بعدسة رحالة فيتنامي


٠٥ مايو ٢٠٢٠

رؤية

في أوائل مارس، قام الكاتب الفيتنامي مينه دوك، برحلة لمدة أسبوعين إلى الهند، قبل إغلاق البلد مباشرة بسبب تفشي فيروس كورونا. يقول: "كنت محظوظًا جدًا لأنني عدت إلى فيتنام في الوقت المحدد تماما. كنت أفكر في زيارة مدينة جودبور، المدينة الزرقاء في الهند لفترة طويلة. وعندما وصلت إلى هناك، نجحت هذه المدينة في إدهاشي".

يوضح "دوك" أن الزرقة ليست في كل مكان يمكن رؤيته. يقول: "دعونا نتنزه في المدينة القديمة تحت سفح قلعة مهرانجار، ويمكنك التقاط مشاهد البيوت الزرقاء، حيث يتنوع اللون بين الأزرق السماوي إلى الأزرق الفارسي".

يضيف في موقع boredpanda: "لا تتوقع أن يكون اللون الأزرق في جودبور رائعًا تمامًا مثل الأزقة الزرقاء في مدينة شفشاون المغربية، فالناس يلونون منازلهم باللون الأزرق ليس لأغراض السياحة. لذلك يمكنك العثور عليها ملطخة وقذرة، والأزقة مغطاة بروث البقر".

يعلق "دوك" الذي يعشق السفر: " الضياع في منتصف الزقاق الأزرق يبدو رائعًا جدًا في جودبور. حاول أن تتجول على طول الأزقة الصغيرة، وقم بنزهة ترفيهية في الصباح الباكر عندما يكون السكان المحليون نائمين".

ويضيف: "تستمر الحياة اليومية هنا بدون أو مع وجود السياح الذين يتجولون للبحث عن إطلالة رائعة على المدينة الزرقاء. أما السكان المحليون فهم ودودون للغاية وليس لديهم مشكلة إذا التقطت الصور أمام منازلهم".

وأخيرا ينصحنا "دوك" بزيارة جودبور والهند خلال فصلي الشتاء أو الربيع، للتمتع بسماء صافية وطقس محتمل".
























الكلمات الدلالية التصوير الفوتوغرافي التصوير

اضف تعليق