دعوات بحذف "فيسبوك".. وانسحابات نخب بارزة بسبب توكل كرمان


١٠ مايو ٢٠٢٠

رؤية - ياسمين قطب 

حالة من الغضب والاستياء اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي بعد نبأ تعيين توكل كرمان عضوة حزب "التجمع اليمني للإصلاح، والذي يمثل ذراع الإخوان في اليمن، أحد أعضاء مجلس حكماء "فيسبوك".

وطالب النشطاء والكتاب والمشاهير بحملة مقاطعة لـ"فيسبوك" وإغلاق الحسابات الشخصية فيه، كوسيلة للتعبير عن الرفض القاطع لتعيين أشخاص ذوي خلفية سياسية إرهابية في مجلس حكماء فيسبوك، وأن تعيين كرمان سيقوض من الحريات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بل ويوجهها في اتجاه واحد دون سواه.

ولاقت الدعوات والمطالبات صدى واسعًا في أوساط مشتركي مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك وتويتر"، وأعلن الكثير منهم إغلاق حساباته تمامًا عبر المنصة الزرقاء "فيسبوك".

ومن أبرز المشاركين في المبادرة، الكاتب والصحفي السعودي عثمان العمير أثناء رده على نقد للكاتب والمحلل السياسي الإماراتي، عبدالخالق عبدالله، الذي احتج على تعيين كرمان بالقول: "توكل كرمان لا تستحق أن تكون في مجلس عالمي للإشراف على محتوى الفيسبوك فهي وخطاب الكراهية صنوان".








وأعلن كتاب وإعلاميون ومدونون خليجيون كثر، اتخاذ خطوات مقاطعة مماثلة، حتى قبل أن تصدر دعوات من البعض منهم لتلك المقاطعة، كما فعل كاتب المقالات السعودي، محمد آل الشيخ، عندما دعا مواطني بلاه وحلفائها في الإمارات والبحرين ومصر لمقاطعة "فيسبوك".

وقال -آل الشيخ في تغريدة عبر "تويتر"- "يجب أن ينسحب السعوديون والإماراتيون والبحرينيون والمصريون من الفيسبوك، بعد أن تولت (توكل كرمان) هذه المرأة المؤدلجة التي تنشر البغضاء والكراهية منصبا في الفيسبوك".



وانتقد الدكتور علي النعيمي، عضو المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي، بشدة قرار شركة فيسبوك، تعيين الناشطة اليمنية توكل كرمان، المعروفة بتوجهاتها الإخوانية الإرهابية، ضمن مجلس مراقبة المحتوى الخاص بموقعها والمعروف بـ" حكماء فيسبوك".

وقال الدكتور علي النعيمي، في سلسلة تغريدات، مساء أمس السبت: "أسوأ قرار اتخذه فيسبوك هو تعيين شخصية معروفة تروج خطاب الكراهية وتدعم الجماعات الإرهابية مثل "القاعدة" و"داعش"، وحمد و"حزب الله" توكل كرمان في مجلس الإشراف العالمي للمحتوى".























الكلمات الدلالية فيسبوك فضيحة فيسبوك توكل كرمان

اضف تعليق