"الاختيار" و"البرنس" يتصدران.. أبرز مشاهد دراما رمضان 2020


٢٧ مايو ٢٠٢٠

أماني ربيع

رغم انتهاء ماراثون الدراما الرمضانية لعام 2020، إلا أن تأثير مسلسلات هذا العام لا يزال موجودًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي المميزة والساخرة، أو حتى الاقتباسات التي يستخدمها رواد السوشيال ميديا عبر مواقع التواصل.

وربما اختلف النقاد والمشاهدون حول جودة الدراما المقدمة خلال هذا العام، لكن رغم ذلك نجحت مشاهد بعينها من المسلسلات في رفع نسب مشاهدات المسلسل واجتذاب جمهور جديد لمتابعة باقي الحلقات، وأبرز الأعمال الدرامية التي تخطى أكثر من مشهد بها مئات آلاف المشاهدات عبر يوتيوب ومواقع التواصل كانت "الاختيار" و"البرنس".

وهذه مجموعة من أكثر مشاهد مسلسلات رمضان رواجًا على يوتيوب ومواقع التواصل:

"الاختيار"

نجح مسلسل الاختيار في خلق حالة وطنية بالشارع المصري عبر استعراض مسيرة العقيد أحمد منسي في الجيش ومن خلاله التعرض لبطولات أكثر من شخصية داخل الجيش المصري من جنود وظباط، استبسلوا في الدفاع عن الوطن، ولعل أبرز عوامل نجاح المسلسل كانت استناده لقصة حقيقية، وحرص صناعه على تضفير المشاهد الحقيقية بمشاهد الدراما لخلق تأثير أكبر، كما شارك أكثر من ضيف شرف من النجوم بالمسلسل، وكانت مشاركتهم "تريند" على السوشيال ميديا.

وأبرز المشاهد كانت:

‏- على العهد يا رجالة



كانت هذه آخر كلمات منسي، قبل استشهاده في معركة البرث ضمن مسلسل "الاختيار"، حيث بدا وكأنه استشعر قرب النهاية، وبدأ في تقديم وصيته لزملائه قائلا: "ع العهد يا رجالة وزي ما ‏اتفقنا، أتدفن بأفرولي، الشهيد لا بيتغسل ولا بيتكفن".‏

‏- غربل الكمين يا منسي



جسد الفنان محمد إمام شخصية الشهيد هيثم فتحي بمسلسل الاختيار، وكانت مشاهده بالمسلسل ضمن أعلى المشاهدات حيث تخطى على يوتيوب 5 ملايين مشاهدة، واشتهرت جملة "غربل الكمين يا منسي"، وهي جملة حقيقية قالها البطل، الذي استبسل في الدفاع عن زملائه ضمن أحد المعارك بسيناء وقام بتفجير نفسه مع إرهابي يرتدي حزام ناسف لحماية زملائه.

- إحنا مبنسيبش تارنا


تضمنت آخر حلقتين من مسلسل الاختيار ظهور النجم أحمد السقا كضيف شرف، حيث جسد شخصية وكيل النيابة العسكرية الذي تولي التحقيق مع الإرهابي هشام عشماوي، ودار بينهما حوار طويل حول انضمامه للتكفيريين.

"البرنس"




ومن المسلسلات التي نجحت في استقطاب شريحة واسعة من الجمهور كان مسلسل "البرنس" من بطولة محمد رمضان، واللافت هو أن السيناريو لم يركز على رمضان تحديدًا، ومنح النجوم حوله فرصة للظهور والتألق مثل أحمد زاهر وروجينا، وسلوى عثمان، وهذه أبرز مشاهد المسلسل:

غضب الأم على أبنائها



قدمت الفنانة سلوى عثمان دور سميحة زوجة والد رضوان في مسلسل "البرنس"، وأم ياسر ونورا وعادل، وكان مشهد اكتشافها مؤامرة أبنائها ضد أخيهم رضوان مؤثرا، حيث انهارت وجسدت دور الأم المصدومة في أبنائها بعفوية وصدق، وتصدر هذا المشهد التريند.

ابنة رضوان البرنس في الشارع


من أبرز شخصيات مسلسل "البرنس" كانت فتحي المحرك الأساسي للمأساة، وقدم دورًا شريرًا خالصًا، بلا نقطة خير واحدة، حيث لم يكتف بقتل زوجة وابن أخيه وسجنه، بل قام بإلقاء ابنته لتواجه المجهول في الشارع، وكان هذا المشهد حديث الجميع لدرجة أن المشاهدين تفاعلوا معه وغضبوا ومنهم من هدده بالقتل، وخرجت الفتاة التي أدت دور مريم، لتقول للجمهور إنها بخير.

‏- علقة "البرنس" لإخوته


بعد سنوات من الظلم من إخوته، انتظر المشاهدون طويلا لمشاهدة انتقام رضوان البرنس ممن ظلموه ودمروا أسرته، وكان مشهد "علقة" البرنس لإخوته ياسر وفتحي ضمن تريندات السوشيال ميديا، حيث تجاوز 12 مليون مشاهدة على يوتيوب.

‏- فدوى "يا عمري"‏



نجحت الفنانة روجينا في تجسيد دور الشريرة التي تشبه الشيطان ورغم ذلك تتمتع بخفة الظل، وجسدت دور فدوى تاجرة المخدرات وزوجة فتحي، ومن ضمن مشاهدها الناجحة، كان اكتشافها خيانة أحد صبيانها وكيف انتقمت منه ومن أسرته، وتفاوتت ملامحها بين الغضب والحنان والشر بسلاسة شديدة.

"خيانة عهد"

خلال أحداث مسلسل "خيانة عهد" تعرضت "عهد" التي تجسدها يسرا، لغدر إخوتها، وكانت أكبر ضربة لها هي قتل ابنها على يد شقيقتها فرح، ما مثل نقطة تحول في شخصيتها الحنون من أجل أن تثأر لدماء ابنها وكانت هذه أبرز المشاهد:

‏- انهيار في المشرحة



ربما لم تعرف الفنانة يسرا طعم الأمومة الحقيقة، لكنها رغم ذلك كانت من أبرز من أدى هذا الدور على الشاشة، وبعد مقتل ابنها "هشام" خلال أحداث المسلسل، قامت بأداء لحظات الإنكار ثم الصدمة والانهيار ببراعة حقيقة، لدرجة أذهلت الجمهور، وجعلتها تخرج لتطمئن الجمهور عليها.

بيومي فؤاد فؤاد بعيدًا عن الكوميديا



لسنوات اشتهر النجم بيومي فؤاد باعتباره فنانًا كوميديا، والبعض اتهم أداءه بالافتعال، لكنه نجح هذا العام في إثبات موهبته الحقيقية ضمن أحداث مسلسل "خيانة عهد" الذي جسد فيه دور صديق يسرا، وكيف أدى مشهد حزنه على وفاة "هشام" بعذوبة وهدوء ودون مبالغة، ما لفت أنظار الجمهور.

غضب مريم


نجحت شخصية مريم التي أدتها الفنانة هبة مجدي ضمن مسلسل "فرصة ثانية" وبخاصة النقلة في شخصيتها من زوجة ضعيفة ومستكينة إلى زوجة قوية تنتقم من ظلم زوجها لكل الطرق، وكانت مشاهدها في البداية مع زوجها مدحت الذي جسده الفنان دياب مثارًا لغضب الجمهور إلى حد خروج المذيعة رضوى الشربيني للحديث عن هذه الشخصية وحثها على النغيير، وهو ما فعلته في الحلقات اللاحقة.

وكان أبرز المشاهد هو ثورتها على زوجها الذي طالما ذلها وأهانها أمام الجميع لدرجة أنه تزوج بأخرى في نفس البيت الذي تعيش فيه، لكن فاض بها الكيل وكان هذا المشهد تغييرًا في شخصيتها.

‏- انتحار ريهام



ومن الشخصيات التي نجحت في لفت الأنظار بنفس المسلسل كانت شخصية ريهام التي جسدتها الفنانة آيتن عامر، والتي جسدت دور فتاة بلا كرامة تسعى وراء رجل تحبه بشكل مريض يهين كرامتها، وجسدت آيتن دور الحبيبة المهووسة بنجاح، ومن كثرة تعلقها الشديد بزياد الذي جسده أحمد مجدي قررت أن تدمر حياته بقتل نفسها في منزله.

- موت أم حسن



ضمن مسلسل "الفتوة" جسدت الفنانة المخضرمة إنعام سالوسة دور حورية أم حسن فتوة الجمالية، ونجحت في تقديم شخصية الأم القوية الحنونة رغم ذلك، وتعلقها الشديد بابنها الذي يشبه أبيه، وكيف رفضت فكرة موته وظلت لآخر لحظة تقول إنه سيعود، لكن حزنها على غيابه جعلها تموت خلال صلاتها، وكان مشهد وفاتها، وحزن ابنتها زينب التي تجسدها مها نصار دون مبالغة أو صراخ من المشاهد التي لفتت الجمهور.

- عايز إيه.. بحبك



ضمن مسلسل "الفتوة" جسدت الفنانةا لمخضرمة أنعام سالوسة دور حورية أم حسن فتوة الجمالية، ونجحت في تقديم شخصية الأم القوية الحنونة رغم ذلك، وتعلقها الشديد بابنها الذي يشبه أبيه، وكيف رفضت فكرة موته وظلت لآخر لحظة تقول إنه سيعود، لكن حزنها على غيابه جعلها تموت خلال صلاتها، وكان مشهد وفاتها، وحزن ابنتها زينب التي تجسدها مها نصار دون مبالغة أو صراخ من المشاهد التي لفتت الجمهور.

- عايز إيه.. بحبك


كان مسلسل "بـ 100 وش" أحد أنجح الأعمال الرمضانية هذا العام، حيث تفوقت المخرجة كاملة أبو ذكري في إدارتها للنجوم آسر ياسين ونيللي كريم، ونجوم آخرين تألقوا لأول مرة خلال العمل، وتأليق الثنائي عمر وسكر وأصبحت إيفيهاتهما منتشرة على مواقع التواصل وانتظر الجميع بشغف اشتعال شرارة الحب بينهما، لذلك كان مشهد اعتراف عمر لسكر بالحب في لحظة مفاجئة من أنجح مشاهد المسلسل.

‏- زفاف غالية ومراد



لفت مسلسل "ونحب تاني ليه" الأنظار، ربما لمعالجته قضية اجتماعية بشكل خفيف بعيدًا عن أجواء الدماء والعصابات الذي هيمن على الدراما الرمضانية، وفي الحلقات الأخيرة غضب الجمهور عند شعورهم بأن غالية التي تجسدها ياسمين عبد العزيز لن تعود لمراد الذي يجسده أحمد فهمي، وبخاصة مشهد كتب كتابها على طليقها، وبدأ الحديث عن ضغط المجتمع على المرأة المطلقة، وكيف تكون أنانية الرجل سببًا في تعاسة امرأة إلى الأبد.

لذا جاء مشهد زفاف غالية وياسين في نهاية المسلسل أشبه بقطعة حلوى ضيعت مرارة الحلقات السابقة ونجح في تحقيق مشاهدات عالية، خاصة مع ظهور النجمة منى زكي كضيفة شرف حيث جسدت دور خطيبة شريف منير.


اضف تعليق