اختلافاتنا تجعلنا متفردين.. رومانية تلتقط جمال النساء غير الملحوظ


١١ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

تسافر المصورة الرومانية ميهايلا نوروك، حول العالم منذ 6 سنوات سعياً للتعرف على الثقافات الأخرى. وتقدم مشروعًا يسمى "أطلس الجمال"، تكتشف من خلاله "الجمال غير الملحوظ الذي يزدهر في كل امرأة"، حيث تجسد صورها ببراعة، الجاذبية الخارجية والداخلية لهؤلاء النساء، بغض النظر عن سنهن أو عرقهن أو جنسيتهن.

يقول موقع Bright Side أنه بفضل مشروع "نوروك"، ندرك أن الجمال يختبئ في كل ركن من أركان كوكبنا، وأن اختلافاتنا هي التي تجعلنا جميعًا متفردين.

ترى أن مسألة الجمال معقدّة نسبيا، وتعتمد على موقعك ومكانك في هذا العالم الواسع، وأنه لا يخص دولة واحدة أو انتماء عرقي واحد، لكن توجهات الموضة العالمية من باريس ونيويورك تجعل غالبية الأفراد ينظرون من زاوية واحدة فقط للجمال، ويبنون ثقافتهم على مفهوم موحد.

تقول: أنا أحب التنوع في الأرض، واختلاف الأشخاص، وأحاول تجاوز القشور لأصل إلى الجانب الصادق والأصيل، ثم أقوم بالتقاطه وتصويره. في رأيي أن الجمال الحقيقي هو الإبقاء على حضارتك وثقافتك قيد الحياة لتكون طبيعياً، صادقاً وحقيقياً وليس من الضروري التقيد بأزياء معينة أو وزن محدد.

نيبال




أيسلندا

إيران

جواتيمالا

إثيوبيا

مولدوفا

إندونيسيا

السعودية

تيبيه

كوبا

فرنسا

جواتيمالا



الكلمات الدلالية التصوير الفوتوغرافي التصوير

اضف تعليق