أشعلته شرارة.. حريق بخط بترول يحبس أنفاس المصريين


١٤ يوليه ٢٠٢٠

رؤية - محمد عبدالله

شب حريق ضخم  بطريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي بنطاق دائرة قسم شرطة السلام، اليوم الثلاثاء، نتيجة كسر ماسورة مازوت في موقف العاشر وتصاعد الدخان الأسود في سماء العاصمة ليحبس معه أنفاس ملايين المصريين لبضع ساعات قبل أن يتم السيطرة على الحريق.

ماسورة مازوت 

ذكرت وسائل إعلام مصرية أن غرفة عمليات الحماية المدنية تلقت بلاغا يفيد ينشوب حريق هائل نتيجة كسر ماسورة مازوت في موقف العاشر بطريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي، وعلى الفور انتقلت قوات الإطفاء والمباحث ورجال المرور لاتخاذ اللازم والتنسيق مع الجهات المعنية.

وأضافت أن الإدارة العامة للحماية المدنية بالقاهرة، دفعت بـ 18 سيارة إطفاء للسيطرة على حريق هائل بسبب كسر ماسورة مواد بترولية بطريق الإسماعيلية الصحراوى، لمحاولة إخماد الحريق. 

وأفادت بأن كسر ماسورة المواد البترولية تسبب في ظهور كثافات مرورية للقادم من السلام وصولا إلى العبور.

واستعانت الأجهزة الأمنية باللوادر للتأمين وعدم وصول المازوت لطريق الإسماعيلية، وإنشاء مسارات لإبعاد المازوت المنسكب بعيد عن الطريق وغلق المحابس الرئيسية، وانتقلت 15 سيارة إطفاء لموقع الحريق وجارٍ محاصرة النيران قبل امتدادها للمناطق المجاورة.

الوزير والمحافظ في موقع الانفجار

بدوره، تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، موقع الحريق بعد السيطرة عليه، وذلك لمتابعة جهود السيطرة والإخماد والوقوف على الوضع على الطبيعة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة.

وأكد بيان صادر عن وزراة البترول، أن الحريق نتيجة حدوث كسر بالخط وحدوث شرارة ناتجة عن تزاحم السيارات بالطريق مما أدى إلى
اشتعال الخام المتسرب، موضحا أنه تم على الفور غلق بلوف الخط قبل وبعد مكان الحريق.

وتم تشكيل لجنة فنية تختص بالوقوف على أسباب الحادث وإبلاغ الجهات الأمنية.

هلع على السوشيال ميديا

مشاهد الحريق والصور التي تم تداولها عبر منصات التواصل الاجتماعي، أثارت حالة من الذهر والهلع بين الناشطين نظرا لكثافة الدخان الأسود المتصاعد جراء الانفجار.















اضف تعليق