حريق في السماء.. كيف قضى سكان ملاكوتا ليلة رأس السنة؟


١٠ يناير ٢٠٢٠

رؤية

قامت المصورة راشيل مونسي المقيمة في بلدة ملاكوتا الأسترالية، بتوثيق أهوال الحريق الذي أصاب البلدة عشية رأس السنة الجديدة، مما أدى إلى تدمير ما يقدر بنحو 100 منزل. أُجبر الناس على البحث عن ملجأ على الشاطئ، وقيل للسائحين أن ينزلوا الماء إذا اقتربت النيران المستعرة.

هذه صور مونسي التي نشرتها صحيفة "الجارديان" البريطانية:

تحت سماء كهرمانية، تحلق الطيور في الهواء، بينما يبدأ الناس في البحث عن ملاذ.


قبل ساعات من عاصفة النيران.


أطفال يلعبون في بحيرة بوتوم، ويلتقطون الرماد عندما يبدأ في التساقط من السماء.


عائلة تغادر منزلها، بينما الجولة الثانية من الحرائق على وشك أن تضرب ملاكوتا.


نزوح المدينة إلى الشاطئ.


أول قارب يحمل بعض الأشخاص الذين تم إجلاؤهم.


جان كيرانهان (95 عامًا)، تعود إلى بلدتها بعدما تم إجلاءها أثناء الحرائق.


تم نقل الأطفال وكبار السن جوا من ملاكوتا بعد أيام من الانتظار.


المبدع دون آشبي فقد منزل عائلته، وكان منزله يستقبل العديد من الزوار حيث يقدم لهم الحساء والدفء.










الكلمات الدلالية حرائق استراليا

اضف تعليق