11 مرة قبل سكارليت جوهانسون.. هؤلاء ترشحوا للأوسكار مرتين في عام واحد


١٤ يناير ٢٠٢٠ - ٠٨:١٥ ص بتوقيت جرينيتش


أماني ربيع

فوجئ جميع متابعي موسم الجوائز السينمائية، بترشح سكارليت جوهانسون مرتين لجائزة الأوسكار في دورته 92، واحدة ضمن فئة أفضل ممثلة عن دورها في "Marriage Story" من إنتاج Netflix، والثانية ضمن فئة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "Jojo Rabbit"، من إنتاج 20th Century Fox.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يترشح فيها ممثل واحد لجائزتين في نفس العام، فقد حدث هذا 11 مرة قبل جوهانسون، منذ عام 1938، وحتى الآن، لم ينجح أي ممثل على الإطلاق في الفوز بالجائزتين.

وآخر مرة تم فيها ترشيح ممثل للجائزة عن دورين مختلفين كانت عام 2007، عندما ترشحت النجمة كيت بلانشيت عن دوريها في "Elizabeth: The Golden Age"، و"I'm Not There."

وفي التقرير التالي نلقي نظرة على النجوم الذين حظوا بالترشيح للأوسكار مرتين في نفس العام:

1939.. فاي بينتر عن دوريها في "White Banners" و"Jezebel"



تم ترشيح بينتر لجائزة أفضل ممثلة عن دورها في "White Banners"، لكنها فازت بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "Jezebel"، بينما ذهبت جائزة أفضل ممثلة في هذا العام للنجمة بيتي ديفيس عن دورها في "Jezebel"، الذي شاركتها بينتر بطولته.

1943.. تيريزا رايت عن دوريها في "Mrs. Miniver" و"The Pride of the Yankees"



في حفل توزيع جوائز الأوسكار رقم 15، ترشحت تيريزا رايت لجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في "Mrs. Miniver" وفازت بها، وترشحت أيضا ضمن فئة أفضل ممثلة عن دورها في "The Pride of the Yankees"، لكن لم يحالفها الحظ.

1945.. باري فيتزجيرالد عن دوره في "Going My Way"



وفي الحفل رقم 17 لتوزيع جوائز الأوسكار، حدث أمر غريب، وهو ترشح باري فيتزجيرالد لجائزة أفضل ممثل وأفضل ممثل مساعد عن نفس الدور، وفاز بجائزة أفضل ممثل مساعد، وبعد هذا العام، تم تغيير قواعد أوسكار لمنع هذا من الحدوث مرة أخرى.

1983.. جيسيكا لانج عن دوريها في "Frances" و"Tootsie"



في حفل توزيع جوائز الأوسكار الخامس والخمسين، كانت جيسيكا لانج ترشحت لجائزة افضل ممثلة عن دورها في فيلم "Frances" وجائزة أفضل ممساعدة عن دورها "Tootsie"، التي فازت بها.

1989.. سيجورني ويفر عن دوريها في "Gorillas in the Mist" و"Working Girl"



وشهد حفل توزيع جوائز الأوسكار 61، ترشح ويفر لجائزتي أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "Gorillas in the Mist"، وأفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "Working Girl"، لكن للأسف لم يحالفها الحظ في الفوز بأي من الجائزتين، ففي هذا العام فازت جودي فوستر بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في "The Accused"، بينما فازت وون كوزاك بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في "Working Girl".

1993.. آل باتشينو عن دوريه في "Scent of a Woman" و"Glengarry Glen Ross"



ترشح باتشينو في هذا العام لجائزة أفضل ممثل عن دوره في "Scent of a Woman"، وأفضل ممثل مساعد عن دوره في "Glengarry Glen Ross"، وفاز بالأولى أفضل ممثل وخسر الثانية أفضل ممثل مساعد لصالح جين هاكمان في "Unforgiven"

1994.. هولي هنتر وإيما تومسون



حدث الأمر مرتين في حفل توزيع جوائز الأوسكار رقم 66، عام 1994

الأولى :
مع هولي هنتر التي ترشحت ضمن فئتي أفضل ممثلة وأفضل ممثلة مساعدة عن دوريها في "The Piano" and "The Firm"، وفازت بجائزة أفضل ممثلة عن "The Piano"، وذهبت جائزة أفضل ممثلة مساعدة لزميلتها آنا باكين عن دورها في "The Piano" أيضا.

الثانية:



ترشحت المخضرمة إيما تومسون أيضا مرتين عام 1994، مرة كافضل ممثلة عن دورها في فيلم "The Remains of the Day"، والثانية أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في "The Remains of the Day"، لكن لم يحالفها الحظ في الفوز بأي منهما.

2003.. جوليان مور عن دوريها في "The Hours" و"Far From Heaven"



في حفل توزيع الأوسكار رقم 75، ترشحت جوليان مور لجائزتي افضل ممثلة عن دورها في فيلم "Far From Heaven"، وجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في "The Hours"، لكنها خسرت جائزة أفضل ممثلة لصالح نيكول كيدمان عن دورها في "The Hours"، وأفضل ممثلة مساعدة لصالح كاترين زيتا جونز عن دورها في "Chicago".

2005.. جيمي فوكس عن دوريه في "Ray" و"Collateral"



ترشح جيمي فوكس لجائزة افضل ممثل عن دوره في فيلم "Ray"، وأفضل ممثل مساعد عن دوره في "Collateral"، وفاز بالأولى لكنه خسر الثانية لصالح مورجان فريمان عن دوره في "Million Dollar Baby"

2008.. كيت بلانشيت عن دوريها في "Elizabeth: The Golden Age" و"I'm Not There"



في حفل توزيع الأوسكار رقم 80، ترشحت الأسترالية كيت بلانشيت للجائزة ضمن فئتي أفضل ممثلة عن دورها في "Elizabeth: The Golden Age"، وأفضل ممثلة مساعدة عن دورها في "I'm Not There"، لكنها خسرت جائزة أفضل ممثلة لصالح ماريون كوتيار عن دورها في "La Vie en Rose"، وأفضل ممثلة مساعدة لصالح تيلدا سونيتون عن دورها في "Michael Clayton".

وترى كيف سيكون حظ سكارليت جوهانسون هذا العام، هل ستفوز بإحدى الجائزتين، وبخاصة أفضل ممثلة لتألقها في فيلم "Marriage Story"، لكنها تواجه منافسة شرسة مع رينيه زيلويجر عن دورها في "judy"، أم تفوز بأفضل ممثلة مساعدة لكنها أيضا في منافسة شرسة مع زميلتها لورا ديرن من فيلم "Marriage Story"، أو ربما تحقق المفاجأة الكبرى وتفوز بالجائزيتن معا، من يدري.

ويُبث حفل جوائز الأوسكار على الهواء مباشرة  عبر قناة ABC يوم 9 فبراير 2020 ، الساعة 8 مساءً. 


الكلمات الدلالية جوائز الأوسكار

التعليقات

  1. DR. ADITY ١٤ يناير ٢٠٢٠ - ١١:١٧ م

    سيدي العزيز / سيدتي، هذا هو إعلام الجمهور العام أن أديت أبرادان الطبية المستشفى تبحث بجدية وعاجلة عن المتبرعين بالكلى الذين هم 100 ٪ خطيرة لبيع الكلى بمعدل 780،000 دولار أمريكي يرجى الاتصال بالمانحين المهتمين: "[email protected]" أو اتصل على +91 9873591114 ، 15733337443. نحن في حاجة ماسة إلى متبرع بالكلى في حالة صحية جيدة للغاية وسنتولى رعاية المتبرع بشكل صحيح في العملية برمتها الموقع يمكنك الاتصال واتساب لدينا: 15733337443 نحن نعدكم بأقصى قدر من الرضا ونحن في انتظار عاجل الامتثال كما المرضى لدينا احترام ينتظرون بجدية للكلية زرع اعضاء مع تحياتي.