13 لا جديدة.. مصر تنفي شائعات "كورونا والالتهاب السحائي" وأزمتي السياحة


٣١ يناير ٢٠٢٠


رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة - نفت الحكومة المصرية، في تقريرها الأسبوعي للرد على الشائعات، 13 شائعة ترددت خلال الأسبوع الماضي، أبرزها: "غياب الإجراءات الوقائية داخل المطارات المصرية لمنع تسرب فيروس (كورونا) داخل البلاد، وإصابة عدد من أبناء الجالية المصرية بالصين بعدوى فيروس (كورونا)، وتأثر سوق الخضروات المصري بفيروس (كورونا)، وانتشار وباء (الالتهاب السحائي)، واعتزام الحكومة بيع الأراضي التابعة لهيئة السكك الحديدية، وبيع كميات كبيرة من الدواجن النافقة للمطاعم والفنادق المصرية".

"فيروس كورونا"

الشائعات المتعلقة بفيروس "كورونا" تصدرت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وعدد من وسائل الإعلام، في تقرير المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري والذي حصلت شبكة "رؤية" الإخبارية، على نسخة منه، فنفى المركز غياب الإجراءات الوقائية داخل المطارات المصرية لمنع تسرب فيروس "كورونا" داخل البلاد، مؤكدا أن الحكومة تقوم باتخاذ كافة الإجراءات على أعلى المستويات.

وشددت وزارة الخارجية المصرية على أن المصريين الموجودين في الصين "بخير"، مشيرة إلى أنه لا صحة لاكتشاف أية حالات مصابة بفيروس "كورونا" بين أبناء الجالية المصرية بالصين، وأن السفارة المصرية في "بكين" تقوم بمتابعة أوضاع أبناء الجالية المصرية بالصين في مدينة "ووهان" ومقاطعة "خوبي" -بشكل مستمر- من خلال التواصل المباشر معهم، للاطمئنان على حالتهم الصحية وتقديم أي دعم ممكن لهم.

وذكر الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، أن أسواق الخضروات المصرية لم تتأثر بفيروس "كورونا"، وأن كافة الخضروات والفاكهة المصرية سواء المحلية أو المستوردة سليمة وآمنة تماماً وخالية من أي فيروسات وبائية.

ونوهت وزارة الصحة بأنه لم يتم إغلاق المطاعم الصينية في مصر للوقاية من فيروس "كورونا"، وأنه لا صحة لشن حملات تفتيشية مكثفة على المطاعم الصينية بعينها أو إغلاق أيٍ منها للوقاية من فيروس "كورونا" المستجد، مُوضحةً أن كافة المطاعم الصينية في مصر تعمل بشكل طبيعي.

وأشارت وزارة الصحة المصرية إلى أنه لا صحة لانتشار "الالتهاب السحائي" بمختلف محافظات الجمهورية، مُشددةً على أنه لم يتم رصد أية حالات مصابة بالالتهاب السحائي في أي محافظة، وأن مصر خالية تمامًا من أي أمراض وبائية، وأنه يتم تطبيق نظام تَرصُّد للأمراض المعدية والوبائية، وتوفير جميع التطعيمات ضد أي أمراض وبائية محتملة.

"السكك الحديدية"

ونفت وزارة النقل ما أثير حول اعتزام الحكومة بيع الأراضي التابعة لهيئة السكك الحديدية، لافتة إلى وجود خطة لاستغلال تلك الأراضي واستثمار بعض الأراضي غير المطلوبة للتشغيل في الوقت الحالي بنظام حق الانتفاع مع استمرار ملكيتها لهيئة السكك الحديدية بهدف تحقيق أكبر استفادة ممكنة منها، لزيادة إيرادات وعوائد الهيئة لاستكمال أعمال تطوير منظومة السكك الحديدية وتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.

ونوهت وزارة الاتصالات إلى أنه لا صحة لما تردد حول اعتزام شركات المحمول رفع أسعار كروت الشحن، مُشيرةً إلى أن أسعار كروت الشحن كما هي دون أي تغيير، أو خفض للقيمة الفعلية للرصيد.

وقالت وزارة التعليم إنه لا صحة لإجراء امتحانات الصف الثالث الثانوي بنظام "الأسئلة المتحررة"، مضيفة أنه سيتم إجراء الامتحانات للصف الثالث الثانوي هذا العام بنظام "البوكليت" مثل الأعوام السابقة وطبقاً للمواصفات الفنية المعتادة في إعداد أسئلة الامتحانات.

"شائعات التموين"

وذكرت وزارة التموين أنه لا صحة لتقديمها قروضاً مالية بضمان البطاقات التموينية موضحةً أن البطاقات التموينية مخصصة فقط لصرف المقررات التموينية لمستحقيها، ولا يجوز استخدامها كضامن لسداد أي مستحقات مالية أو لأي أغراض أخرى.

وأضافت الوزارة أنه لا صحة لما أثير بشأن فتح باب التظلمات مرة أخرى أمام المستبعدين من الدعم التمويني، مُوضحةً أنه قد تم فتح باب التظلمات من قبل لأكثر من 165 يوماً، لافتة إلى أنه تم الانتهاء من فحص كافة التظلمات المقدمة، وإعادة جميع المواطنين الذين ثبتت أحقيتهم في منظومة الدعم التمويني بدايةً من يناير الجاري.

"أزمات سياحية"

ونفت وزارة الزراعة ما أثير بشأن نفوق كميات كبيرة من الدجاج بالمزارع المصرية، وبيعها بالمطاعم والفنادق المصرية، مشددة على أن جميع الدواجن المتداولة بالسوق المحلي آمنة وصالحة للاستهلاك الآدمي، وأن جميع التوريدات الغذائية للقطاع السياحي يتم فحصها وتحليل عينات منها للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية.

ولفتت وزارة السياحة إلى أنه لا صحة لما تردد  بشأن إجبار الدولة  السائحين على استخدام الطيران الداخلي للتنقل بين المدن السياحية بهدف تعظيم مواردها، مُوضحةً أن السائح لديه حرية الاختيار بين مختلف الشركات السياحية، واختيار العروض والبرامج المتوفرة بكل شركة بما تشمله تلك البرامج من وسائل التنقل بين مختلف المقاصد السياحية داخل مصر، سواء البري أو الجوي أو البحري.

"الفضائية المصرية"

وأشارت الهيئة الوطنية للإعلام، إلى أنه لا صحة لما تردد بشأن التنازل عن تردد القناة الفضائية المصرية لصالح إحدى شركات التطوير الإعلامي، مُوضحةً أن القناة الفضائية المصرية ستظل مملوكة للدولة، وأنه جار تنفيذ خطة لتطوير القناة الفضائية المصرية، وذلك بهدف زيادة قدرتها التنافسية مع باقي القنوات، وتقديم محتوى إعلامي متميز للمشاهدين.



اضف تعليق