التقاريرالصفحة الرئيسيةثقافة

السياحة الافتراضية.. نافذة مجانية حتى عودة الحياة

رؤية

هدى إسماعيل

منذ تفشي كورونا وتوقف قطاع السياحة عالمياً، اتجهت العديد من الدول إلى جذب السائحين إلى معالمها السياحية مجددا عبر الزيارات الافتراضية، نافذة بديلة موقتاً لمتابعة الحياة مرة أخرى سهلت تقنية الواقع الافتراضي كل هذه العروض، ويمكن للسياح استكشاف البلدان والقارات الأخرى عن قرب، حيث تبدو المناظر الطبيعية واقعية للغاية.

عروض رقمية

في جنوب أفريقيا توفر مجموعة الفنادق Andbeyond ألعاب افتراضية Game Drives يجوب خلالها السياح عبر أربع محميات طبيعية مختلفة، ويقوم المرشد السياحي ببث مشاهدات الحيوانات مباشرة عبر يوتيوب وأنستجرام وفيسبوك إلى غرف المعيشة على الجانب الآخر من العالم.

وفي سويسرا يمكن للسياح التنقل من قمة جبلية إلى أخرى والاستمتاع بالمناظر الطبيعية من منصات المراقبة من خلال مناظر 360 درجة، بالإضافة إلى إمكانية الانطلاق في جولات افتراضية حول قمة بحيرة جنيف.

كما تقوم بلدة كروناخ الألمانية في غابة فرانكفورت، والتي تمتاز بالمنازل النصف خشبية الجميلة، ببث جولات في المدينة على شبكة إنستجرام مباشرة، وهناك العديد من المتاحف تجذب الزوار إليها من خلال جولات افتراضية مثيرة في قاعات العرض مع إظهار كثير من المعلومات الأساسية عن المعروضات الفنية.

وبالإضافة إلى ذلك توفر مدينة هانوفر الألمانية العديد من الصور 360 درجة لكثير من المعالم السياحية المشهورة على موقع الويب الخاص بالمدينة؛ حيث يمكن للسياح القيام بجولة سياحية افتراضية في البلدة القديمة واستكشاف حدائق “هيرنهويزر”.

المتحف الكبير

في خطوة مواكبة للأحداث العالمية اجتمع الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار المصري بممثلي الشركة المعتمدة لتنفيذ أنظمة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالمتحف، وذلك للوقوف على آخر مستجدات الأعمال بالموقع الإلكتروني للمتحف، وتم استعراض تصميم الموقع الإليكتروني للمتحف، والمحتوى العلمي للقطع الأثرية، وكذلك آخر مستجدات أنظمة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (ICT)، وعلى الزيارات الافتراضية وأنظمة التأمين الخاصة بقاعات العرض المتحفي، وأنظمة حجز تذاكر الزيارة للمتحف.

الواقع الافتراضي

يعتقد الخبير «تريستان هوركس»، المتخصص في التقنيات المستقبلية في مدينة فيينا، أن مثل هذه العروض قد تلبي شوق السياح إلى زيارة الوجهات السياحية، إذ يمكن لتطبيقات الواقع الافتراضي مثل جوجل إيرث، أن تترك انطباعات رائعة عند زيارة المدن والمباني.

ويضيف: «ومع ذلك فإن استعمال تقنية الواقع الافتراضي ترهق الدماغ، فلا يمكن استعمال هذه التقنية لفترة أطول من ساعة واحدة».

يقول «جيرالد فيريرا»، مؤسس أحد شركات الواقع الافتراضي في جنوب أفريقيا: «السياحة الافتراضية فرصة عظيمة لمعرفة ما إذا كنت حقا ترغب في زيارة وجهة ما، ويمكن للناس أيضا تجربة شكل سياحة المغامرات، قبل تجربة شيء مثل القفز بالحبال، على سبيل المثال».

معرض السياحة

من المرتقب إجراء دورة العام 2021 من أكبر معرض لاختصاصيي السياحة في العالم، وهو معرض السياحة العالمي “آي تي بي” في برلين، عبر الإنترنت بسبب جائحة كوفيد-19، وفق ما أعلن القيّمون على هذا الحدث.

 يقول مدير «آي تي بي» دافيد روتس إن «الوضع الصحي ما زال صعباً، خصوصا لمجال السياحة»، مع الإشارة إلى أن الحدث المزمع تنظيمه من 9 إلى 12 مارس سيقتصر على العاملين في القطاع. وستقدّم في مارس المقبل مؤتمرات عبر الإنترنت في سياق «مفهوم بديل».

وقد ألغيت نسخة العام 2020 من الحدث التي كان من المفترض أن تستقبل أكثر من 160 ألف زائر و10 آلاف جهة عرض من 180 بلداً، بسبب الجائحة.

وتشتدّ وطأة الأزمة الصحية على قطاع السياحة خصوصا بعد التوقّف شبه الكامل للرحلات الدولية في الربيع.

وتراجع توافد السياح الدوليين بنسبة 70 % في العالم خلال الأشهر الثمانية الأولى من 2020، بالمقارنة مع العام السابق، وفق ما أعلنت منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة.

وكان الوضع كارثياً خلال أشهر الصيف، وهو موسم الذروة للسياحة في النصف الشمالي من الأرض، مع تراجع أعداد السياح بواقع 81 % في يوليو و79 % في أغسطس. وتتوقع منظمة السياحة العالمية تراجعا بنسبة 70 % في خلال سنة في توافد المسافرين، من دون أي انتعاش للوضع قبل أواخر 2021. وتضررت صناعات الطيران والسياحة والضيافة عالمياً من إغلاق الأجواء بسبب تفشي الفيروس المستجد لعدة أشهر خلال العام الحالي وشلل الاقتصاد في الدول حول العالم نتيجة إجراءات العزل والحملات الوقائية التي تستهدف الحد من انتشار «كورونا».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى