13 لا جديدة.. مصر تنفي شائعات "كورونا والتموين وأزمات المعاشات"


٢٦ يونيو ٢٠٢٠


رؤية - إبراهيم جابر:

القاهرة - نفت الحكومة المصرية، 13 شائعة ترددت خلال الأسبوع الماضي، أبرزها بشأن "انتشار فيروس كورونا، وفرض ضريبة جديدة على السلع المباعة إلكترونياً، وإجبار العاملين بالجهاز الإداري للدولة على المعاش المبكر، وتوقف الحكومة عن صرف المعاش المبكر لمستحقيه، وتراجع وزارة التعليم العالي عن قرار إتمام امتحانات الفصل الدراسي الثاني في الجامعات للفرق النهائية، وعدم تسليم طلاب الثانوية العامة (بوكليت) المواد غير المضافة للمجموع، وتطبيق رسوم تأشيرة دخول على السائحين الوافدين إلى المحافظات السياحية بدايةً من يوليو المقبل".

"علاج كورونا"

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري في تقريره الأسبوعي لرصد الشائعات والرد عليها، الصادر، اليوم الجمعة؛ والذي حصلت شبكة "رؤية" الإخبارية على نسخة منه، صحة بروتوكولات المتداولة لعلاج فيروس كورونا والمنسوبة لوزارة الصحة على مواقع التواصل الاجتماعي.



وأوضحت الوزارة أن هذه البروتوكولات مزيفة ولا علاقة للوزارة بها، وأن الوزارة هي الجهة الوحيدة المنوط بها صرف أدوية بروتوكول العلاج لكل مصاب بالفيروس حسب طبيعة حالته، وفقاً لقرارات اللجنة العلمية المشكلة في هذا الشأن، مُحذرةً المواطنين من الانسياق وراء مثل تلك البروتوكولات المنتشرة على الإنترنت، والتي تستهدف الربح وقد تؤدي للإضرار بصحتهم.

"فرض ضريبة جديدة"

وأكدت وزارة المالية أنه لا صحة لفرض ضريبة جديدة على المستهلكين على السلع المباعة إلكترونياً ضمن تعديلات قانون ضريبة "القيمة المضافة"، موضحةً أن تعديلات القانون لم تتضمن فرض أي ضرائب جديدة على المستهلكين سواءً على السلع المباعة عبر التجارة الإلكترونية أو وسائل البيع التقليدية، وذلك في إطار تخفيف العبء عن المواطنين.

"مشاكل المعاشات"

وشدد الجهاز الإداري للدولة على أنه لا صحة مطلقاً لما تردد عن إجبار العاملين بالجهاز الإداري للدولة على المعاش المبكر كشرط للحصول على قرض صندوق النقد الدولي لمواجهة "أزمة كورونا"، مُوضحاً أن المعاش المبكر هو حق اختياري تماماً لكل موظف بالدولة، ولا يجوز إجباره عليه بأي حال من الأحوال، مُشدداً على أن الحكومة حريصة كل الحرص على حقوق كافة الموظفين وعدم المساس بها.

وأشارت وزارة التضامن الاجتماعي إلى أنه لا صحة لتوقف الحكومة عن صرف المعاش المبكر لمستحقيه، مُوضحةً أن المعاش المبكر هو حق أصيل لصاحبه يكفله له القانون، ولا يجوز حرمانه منه أو إيقاف صرفه بأي حال من الأحوال، مُشددة على أن الدولة مستمرة في الوفاء بكافة المستحقات والامتيازات التأمينية المقررة لأصحاب المعاش المبكر دون أي انتقاص.

"أزمات التموين"

وأوضحت وزارة التموين أنه لا توجد أي نية للمساس بسعر رغيف الخبز المدعم مهما زادت تكلفة إنتاجه بعد تطبيق منظومة بيع القمح النقدي الجديدة بدايةً من يوليو القادم، مُوضحةً استمرار صرف رغيف الخبز المدعم للمواطنين على بطاقات التموين بـ5 قروش فقط، على أن تتحمل الموازنة العامة الجديدة 2020/ 2021 فارق التكلفة بين سعر البيع وسعر الإنتاج الحقيقي، مُشددةً على أن الهدف من تطبيق المنظومة الجديدة، هو ضبط أوجه صرف الدعم، وذلك من خلال بيع القمح للمطاحن مقابل سعره نقداً.

ونوهت الوزارة إلى أنه لا صحة لعدم التزام بقالي التموين بأسعار السلع التموينية المقررة من قبل الوزارة، مُوضحةً انتظام صرف السلع التموينية بجميع محال البقالة التموينية ومنافذ جمعيتي وفروع المجمعات الاستهلاكية وفقاً للأسعار المحددة من قبل الوزارة، مُشددةً على شن حملات تفتيشية دورية على كافة المنافذ التموينية للتأكد من توافر السلع التموينية والالتزام بالأسعار المقررة.

ونفت الوزارة طرح أي كمامات قماشية على البطاقات التموينية بسعر 40 جنيهاً بدايةً من يوليو المقبل، مُوضحةً أنه فور تطبيق قرار طرح الكمامات الواقية على البطاقات التموينية، ستكون بسعر مناسب وعادل، وبما يقل عن سعرها بالأسواق، مع الالتزام الكامل بالمواصفات القياسية والمعتمدة من الجهات المعنية، في إطار حرص الدولة لتخفيف العبء عن محدودي الدخل.

وشددت الوزارة على أنه لا صحة لإجبار المواطنين على شراء المطهرات على بطاقات التموين، مُوضحةً أن المواطن له الحرية الكاملة في اختيار احتياجاته من السلع التي يتم توزيعها على البطاقات دون الإجبار على شراء سلعة معينة،  وبما يعادل القيمة المخصصة له من الدعم والبالغ قيمتها 50 جنيهاً شهرياً للفرد.

"امتحانات الثانوية والجامعة"

وذكرت وزارة التربية والتعليم المصرية أنه لا صحة لعدم تسليم طلاب الثانوية العامة "بوكليت" المواد غير المضافة للمجموع، مُوضحةً أنه قد تم تسليم الطلاب "البوكليت" الخاص بمواد التربية الدينية والاقتصاد والإحصاء فور الانتهاء من امتحان اللغة العربية، ولأنه في حالة عدم استلام أي طالب "البوكليت" الخاص بتلك المواد يستطيع أن يستلمها من لجنته بعد توقيعه على عدم الاستلام، كما سيتسلم الطلاب "بوكليت" التربية الوطنية فور الانتهاء من امتحان مادة اللغة الأجنبية الثانية.

وألمحت وزارة التعليم العالي إلى أنه لا صحة لتراجع الوزارة عن قرار إتمام امتحانات الفصل الدراسي الثاني في الجامعات للفرق النهائية، مُوضحةً أن امتحانات الفصل الدراسي الثاني لطلاب السنوات النهائية بالجامعات ستعقد في موعدها المقرر بدءاً من 1 يوليو المقبل وفقاً لقرار المجلس الأعلى للجامعات، مشددةً على أن اجتياز طلاب السنوات النهائية لتلك الامتحانات يعد شرطاً أساسياً للتخرج، في إطار حرص الدولة على مستقبل أبنائها من طلاب الجامعات.

"شقق الإسكان"

ولفتت وزارة الإسكان إلى أنه لا صحة لطرح الوزارة وحدات الإعلان الـ 14 للإسكان الاجتماعي، مُوضحةً أنه يتم حالياً سحب كراسات الشروط، وسداد المقدمات لحجز الوحدات السكنية المطروحة بالإعلان الـ 13 بالإسكان الاجتماعي بـ10 محافظات هي (الفيوم – بني سويف – المنيا – أسيوط – سوهاج – قنا – الأقصر – أسوان – البحر الأحمر – مطروح)، مُحذرةً المواطنين من الانسياق وراء تلك الإعلانات المزيفة التي تستهدف النصب عليهم، مع ضرورة أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية بالوزارة.​

"رسوم تأشيرة السياحة"

وذكرت أنه لا صحة لتطبيق رسوم تأشيرة دخول على السائحين الوافدين إلى المحافظات السياحية بدايةً من يوليو المقبل، مُوضحةً أنه تم إعفاء السائحين القادمين للبلاد من جميع أنحاء العالم على متن الطيران المباشر إلى المحافظات السياحية من رسوم التأشيرات السياحية، خلال الفترة من 1 يوليو القادم حتى 31 أكتوبر 2020، مع حصولهم على تلك التأشيرات عند وصولهم المطار، وذلك في إطار حرص الدولة على تنشيط السياحة.

"عصائر فاسدة"

وأشارت الهيئة القومية لسلامة الغذاء، إلى أنه لا صحة لتداول أي عصائر معلبة فاسدة بالأسواق، مُشددةً على أن كافة المنتجات الغذائية المتداولة بالأسواق بما فيها العصائر سليمة وآمنة، ومطابقة للمعايير والمواصفات القياسية، وتخضع لعمليات رقابة دورية أثناء مراحل الإنتاج والتوزيع والعرض المختلفة للتحقق من سلامة المواد الخام المستخدمة سواء كانت المحلية أو المستوردة، وذلك في إطار حرص الدولة على صحة وسلامة المواطنين.



اضف تعليق