اقتصادالتقاريرالصفحة الرئيسية

بشراكة مصرية صينية.. تدشين صناعة أول سيارة على أرض المحروسة

حسام السبكي

أخيرًا، وفي غضون أشهر جديدة، ستكون أرض المحروسة شاهدة على ميلاد أول سيارة كهربائية، ستكون هي الأولى من نوعها في الوطن العربي الكبير، ويقول المسؤولون عن الحلم المصري، إنها تهدف لتوطين صناعة ذلك النوع من السيارات في البلاد، كي تكون أرض الكنانة منطلقًا لهذه الصناعة في المستقبل القريب.

أول سيارة كهربائية في مصر

بأحلام كبيرة ومشروعة، وقعت مصر، الإثنين، عقدا مع الصين، لإنتاج أول سيارة كهربائية في البلاد، في إطار الجهود المبذولة لتقليل الانبعاثات الكربونية وبدء رحلة التحول إلى السيارات الكهربائية.

وشارك وزير قطاع الأعمال المصري، هشام توفيق، مراسم التوقيع التي تمت عبر تقنية الفيديو. وستُنتج السيارة داخل مصانع شركة “النصر” للسيارات، بعد اتفاق تطويرها.

وأوضح توفيق أنه تم توقيع عقدين للسيارة الكهربائية، أولهما بدء إنتاج e70 من قبل الشركة بإجمالي 3.5 مليون سيارة، والثاني هو عقد تأهيل المصنع مع شركة أخرى.

وتابع: “التوقيع سبقه مجهود 6 أشهر، بالتعاون مع وزارة الكهرباء، لتحديد سعر الكهرباء للشحن، ولتكون موازية لسعر الوقود العادي للسيارات، وكذلك التنمية المحلية لنشر نقاط الشحن، إلى جانب وزارة الداخلية التي أصدرت منذ شهر تراخيص لـ300 سيارة كهربائية في مصر”.

وأكد أن الهدف أيضا من هذه السيارة “ليس التصنيع فقط، وإنما عمل مركز أبحاث لتوطين هذه الصناعة”، لافتا إلى أنه تم العمل لتحقيق ذلك منذ عامين أو 3، “لتكون مصر نقطة انطلاقة لهذه الصناعة“.

وأوضح توفيق أن المصنع سيبدأ إنتاجه بـ”الموديل الأحدث” للسيارة عام 2021.

تفاصيل هامة

شركة النصر المصرية العريقة، التي تبنت مشروع السيارة الكهربائية، كشفت عبر عضوها المنتدب هاني الخولي، إن نسبة المكون المحلي في السيارة الكهربائية ستبدأ بنسبة 58%.

وأضاف العضو المنتدب للشركة في تصريحات صحفية على هامش توقيع اتفاقية مع شركة دونج فينج الصينية، أمس الإثنين، أنه من المقرر إنتاج أول سيارة كهربائية في مصر خلال بداية العام 2022.

وأوضح رئيس الشركة أن النصر للسيارات تعاقدت مع الشركة الصينية لإحلال المصنع الحالي لنتمكن من الإنتاج خلال سنة واحدة وطرح المنتجات في السوق.

وتستهدف الشركة إنتاج 25 ألف سيارة في المرحلة الأولى للبيع بالسوق المحلي مع إمكانية التصدير لأوروبا، وفقا لرئيس الشركة.

مواصفات السيارة الجديدة

أما عن مواصفات السيارة المصرية الجديدة، المعروفة باسم «E70»، فكشفت وسائل إعلام محلية، أنها تعتمد الفئة الأساسية لها محرك ينتج 145 حصانًا ميكانيكيًا، تصل سرعته القصوى إلى 150 كيلومترًا في الساعة، ومدى قيادة يتخطى 400 كم في الشحنة الواحدة.

وعلى صعيد أنظمة الأمان والحماية بالسيارة  E70، فتحتوي على أنظمة أمان متطورة مثل «ABS  نظام الفرامل المانعة للانغلاق، والتوزيع الإلكتروني للفرملة، EBD, ESC, BA, TCS،وHSA»، وأنظمة أمان إضافية مثل الرؤية المحيطية 360 درجة، مؤشر ضغط الإطارات BSD, Reversing Radar.

وفيما يخص وسائل الرفاهية، فهي متعددة، مثل «فتحة سقف، كراسي كهربائية، شاشة تحكم، مكيف هواء بتكنولوجيا البلازما».

شركة النصر للسيارات

لأجل المضي قدمًا، في الحلم المصري المشروع، سعت السلطات المصرية، ومع نهاية العام قبل الماضي 2019، إلى الدفع باتجاه إحياء شركة “النصر” العريقة لصناعة السيارات، وذلك قبل دخول العالم في آتون الجائحة العالمية، التي أثرت بالقطع على اقتصاديات العالم بأسره.

وفي ديسمبر من العام قبل الماضي، كشف وزير قطاع الأعمال العام المصري، هشام توفيق، إن شركة “النصر” للسيارات تعد إحدى الشركات التابعة للوزارة، والتي تسعى إلى إحيائها من خلال إنتاج سيارات ركوب كهربائية.

وأضاف هشام توفيق، في بيان لقطاع الأعمال بعد مباحثات مع وفد شركة دونج فينج الصينية لصناعة السيارات، أنه من المستهدف أن تصل الطاقة الإنتاجية لشركة النصر للسيارات خلال سنوات إلى 25 ألف سيارة كهربائية.

وتم الاتفاق على توقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين في يناير 2020 بشأن التعاون المشترك لإنتاج سيارات ركوب كهربائية على خطوط شركة النصر المصرية للسيارات، وهو ما تأخر لمدة عام بسبب الجائحة العالمية.وأكد الوزير حينها، أن المشروع يمثل إعادة إحياء لشركة النصر المتوقفة منذ عام 2009 بموجب قرار التصفية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى