التقاريرالصفحة الرئيسيةرياضية

بـ«هدية ثمينة».. المجر يصطحب إسبانيا إلى ربع نهائي مونديال اليد

كتبت – أميرة رضا

في مباراة مثيرة، حددت على إثرها تأهل اثنين من أقوى الفرق إلى الدور ربع النهائي ببطولة كأس العالم لكرة اليد المقامة حاليًا في مصر، أهدى المنتخب المجري، اليوم السبت، هدية ثمينة لنظيره الإسباني، مكنته من حجز مقعدهما سويًا بدور الثمانية.

إذ حقق المنتخب المجري، فوزًا مثيرًا على حساب بولندا بنتيجة (30-26)، مساء اليوم، في ثاني جولات المجموعة الأولى بالدور الرئيسي للمونديال، ليتأهل إلى الدور ربع النهائي، مصطحبًا معه المنتخب الإسباني، الذي انتظر تأهله رسميًا لو انتصرت المجر على بولندا الليلة، وقد كان.

إسبانيا تسحق أوروجواي

استهل المنتخب الإسباني مباريات الجولة الثانية ضمن منافسات الدور الرئيسي بالنسخة الـ27 للبطولة، بالفوز على نظيره الأوروجوياني، بنتيجة (38-23) على صالة العاصمة الإدارية الجديدة، وذلك ضمن منافسات المجموعة الأولى للدور الرئيسي.

وفي التفاصيل، فرضت إسبانيا سيطرتها على المباراة مبكرًا، لتنهي الشوط الأول بنتيجة (24-12)، ومن ثم حاولت أوروجواي العودة للقاء، ولكن فارق النتيجة فرض نفسه على مجريات المباراة، لينتهي اللقاء بفوز ساحق للمنتخب الإسباني بنتيجة (38-23).

وبهذه النتيجة، رفعت إسبانيا رصيدها إلى 7 نقاط، وقفزت إلى الصدارة مؤقتًا، لتقترب للغاية من الدور ربع النهائي، الأمر الذي حُسم فيما بعد.

في المقابل، ظل أوروجواي صفريًا في المركز السادس والأخير بالمجموعة، بعد أن ودعت المنافسات في وقت سابق.

وفي سياق متصل، خطف اللاعب أيتور أرينو، جناح أيسر إسبانيا، الأضواء في المباراة بعد أن سجل 8 أهداف، حصد على إثرها على جائزة رجل المباراة.

وقال أيتور، في تصريحات عقب المباراة: “سعداء اليوم بالفوز الكبير الذي حققناه وهو فوز مهم بالطبع في مشوار البطولة، وأيضًا كان الأداء جيدًا خلال شوطي اللقاء”.

وتابع: “من المهم الآن بدء التحضير الجيد للمواجهات المقبلة، والعمل على تصحيح الأخطاء في المباريات المقبلة حيث ستكون مواجهات هامة للغاية ويجب التركيز خلالها جيدًا”.

ومن جانبه، أشاد خوردي ريبيرا، المدير الفني للمنتخب الإسباني، على فوز فريقه على أوروجواي، في المؤتمر الصحفي الذي عقب المباراة، قائلًا: “حققنا فوزًا مهمًا ولجأنا لسياسة التدوير تجنبًا لإرهاق اللاعبين، ولعبنا بشكل ممتاز لمدة 60 دقيقة”.

المجر تُطيح بـ«بولندا»

بخبره كبيرة حسمت الأمور فيما بعد، استطاع المنتخب المجري أن يتفوق في الشوط الأول للمباراة التي جمعته بنظيره البولندي، بنتيجة (16-10).

وحاول المنتخب البولندي المنافسة بقوة في الشوط الثاني وخطف التعادل، ولكن عاد المنتخب المجري من جديد لحسم زمام الأمور لتنتهي المباراة بنتيجة (30-26).

ومن جانبه، استطاع النجم ماتي ليكاي لاعب منتخب المجر، بأدائه المميز أن يحصل على جائزة رجل المباراة، بعد أن سجل 8 أهداف في اللقاء.

وبهذا الفوز رفع منتخب المجر رصيده إلى 8 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة الأولى، بينما تجمّد رصيد بولندا عند 4 نقاط ليودع المنافسة.

كما ضمنت إسبانيا تأهلها بهذه النتيجة، إذ تمتلك 7 نقاط بعد فوزها على أوروجواي.

ومن المقرر أن يحسم لقاء المنتخبين “المجر وإسبانيا”، بعد غدٍ الإثنين صدارة ترتيب المجموعة.

راقصو التانجو يقهرون الكروات

ومن منافسات المجموعة الأولى إلى الثانية، حصد منتخب الأرجنتين هو الآخر فوزًا مهمًا، اليوم، على حساب كرواتيا بنتيجة (23-19)، في ثاني جولات المجموعة الثانية للدور الرئيسي للبطولة.

ورغم تعادل المنتخبين في الشوط الأول بنتيجة (12-12) إلا أن راقصي التانجو قهروا خبرات كرواتيا وفازوا في الشوط الثاني وبفارق 4 أهداف.

وبهذه النتيجة، رفع المنتخب الأرجنتيني رصيده بهذا الفوز إلى 6 نقاط، في المركز الثاني خلف الدنمارك بفارق الأهداف، وبفارق نقطة وحيدة عن كرواتيا صاحبة المركز الثالث برصيد 5 نقاط، بعد أن تلقت طعنة شرسة في حظوظ تأهلها إلى الدور ربع النهائي.

ورغم فوز المنتخب الأرجنتيني بنتيجة اللقاء، استطاع النجم إيفان كوبيتش، لاعب كرواتيا، أن يفوز بجائزة أفضل لاعب في المباراة، بعد تألقه اللافت للأنظار.

ويلعب منتخب الأرجنتين لقاءه الأخير ضد قطر بعد غدٍ الإثنين، ويحتل المنتخب القطري المركز الرابع برصيد 4 نقاط.

خلط الحسابات

المفاجأة المدوية التي حققها المنتخب الأرجنتيني بفوزه على المنتخب الكرواتي، فتح كل الاحتمالات بين 4 منتخبات لا تزال في الصورة والمنافسة، وهم:

  • الدنمارك برصيد 6 نقاط من أصل 3 مباريات.
  • الأرجنتين برصيد 6 نقاط من أصل 4 مباريات.
  • كرواتيا برصيد 5 نقاط من أصل 4 مباريات
  • قطر برصيد 4 نقاط من أصل 4 مباريات.

ويكفي الأرجنتين فوزها بأي نتيجة على قطر في آخر جولة حتى تحقق المفاجأة وتتأهل إلى ربع النهائي، كما يمكن لقطر التأهل لو فازت على الأرجنتين، بشرط تعثر كرواتيا أمام الدنمارك.

ومن جانبها، تحتاج كرواتيا إلى الفوز في الجولة الأخيرة على الدنمارك القوية للتأهل إلى الدور الثاني بشرط تعثر الأرجنتين أمام قطر، فيما باتت الدنمارك على وشك التأهل، وتحتاج فقط للفوز على اليابان يوم الإثنين.

ويلتقي متصدر مجموعة مصر مع ثاني هذه المجموعة، فيما يلتقي ثاني مجموعة مصر مع متصدر هذه المجموعة.

نتائج منتظرة

ومن هذه النتائج، تنتظر المنافسة نتائج مباريات لا تزال تلعب حاليًا، حيث التقى منتخب ألمانيا مع البرازيل ضمن منافسات المجموعة الأولى على صالة العاصمة الإدارية الجديدة، في تمام التاسعة والنصف من مساء اليوم.

أما على صالة استاد القاهرة الرياضي فيلتقي منتخب الدنمارك حامل اللقب مع نظيره الياباني ضمن مواجهات المجموعة الثانية بالدور الرئيسي للبطولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى