اقتصادالتقاريرالصفحة الرئيسية

تفاصيل بناء أكبر محطة للطاقة الشمسية في مصر

كتب – هالة عبدالرحمن

وقعت مصر اتفاقا مع صندوق أوبك للتنمية الدولية من أجل بناء أكبر محطة للطاقة الشمسية مملوكة للقطاع الخاص في مصر.

وقالت صحيفة «بلومبرج» الأمريكية، إن صندوق «أوبك» للتنمية الدولية هو من بين مجموعة من بنوك التنمية التي تقدم 114 مليون دولار من القروض لبناء أكبر محطة للطاقة الشمسية مملوكة للقطاع الخاص في مصر.

وقالت الشركة في بيان إن موقع كوم أمبو التابع لشركة أكوا باور الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 200 ميجاوات حصل على تمويل من البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير وبنك التنمية الأفريقي وصندوق المناخ الأخضر والبنك العربي الأردني.

وتستهدف مصر توليد 42٪ من الكهرباء من مصادر متجددة بحلول عام 2035، من خلال أكبر محطة للطاقة الشمسية في البلاد في مجمع بنبان الذي تبلغ طاقته 1.8 جيجاوات ، والذي يبعد حوالي 20 كيلومترًا (12 ميلاً) عن مشروع كوم أمبو.

وتعد محطة كوم أمبو للطاقة الشمسية الكهروضوئية المشروع الرابع في محفظة مشروعات “أكوا باور” في مصر، ويجسد إغلاق هذا التمويل الثقة التي تحظى بها الخطط الطموح للحكومة المصرية في مجال الطاقة المتجددة، التي يتم تنفيذها بالمشاركة مع القطاع الخاص.

الاتفاق مع الحكومة المصرية

ووقعت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي المصرية، اتفاقا مع أوديل رينو باسو، رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وراجيت ناندا، الرئيس التنفيذي لإدارة محفظة الاستثمارات والرئيس المكلف للاستثمار في “أكوا باور”، إحدى شركات القطاع الخاص الرائدة في الطاقة النظيفة منذ عام 2004؛ وحضر توقيع الاتفاقية أحمد مهينة وكيل أول وزارة الكهرباء للبحوث والتخطيط ومتابعة الهيئات.

وتبلغ قيمة الاتفاقية 114 مليون دولار بمشاركة شركاء التنمية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وصندوق الأوبك للتنمية الدولية وبنك التنمية الأفريقي وصندوق المناخ الأخضر والبنك العربي، بهدف تدشين أكبر محطة طاقة شمسية للقطاع الخاص في مصر، ومن المتوقع أن تضيف المحطة قدرات 200 ميجاوات وتقع على بعد 20 كم من محطة بنبان، ويزيد من حصة الطاقة المتجددة في مزيج توليد الطاقة في مصر، ويعزز مشاركة القطاع الخاص في قطاع الطاقة.

ويشارك في الاتفاقية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بقيمة 36 مليون دولار وصندوق الأوبك للتنمية الدولية، بقيمة 18 مليون دولار، و17.8 مليون دولار من بنك التنمية الإفريقي، و23.8 مليون دولار من صندوق المناخ الأخضر، و18 مليون دولار من البنك العربي، بجانب قرض تمويل أسهم انتقالي من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بقيمة 14 مليون دولار و33.5 مليون دولار من الشركة العربية للاستثمارات البترولية (ابيكورب).

وقالت المشاط، إنه عندما نتحدث عن جهود التحول نحو الاقتصاد الأخضر، والتعافي وإعادة البناء بشكل أفضل، لا يمكن أن نغفل الدور الحيوي الذي يقوم به القطاع الخاص في دعم هذه الجهود من خلال الإمكانيات والخبرات المتاحة، لذلك تعمل الوزارة على حشد الجهود من خلال الشراكات الدولية لإتاحة مزيد من أدوات التمويل الأخضر للقطاع الخاص وآفاق واسعة للمشاركة في الجهود التنموية؛ استكمالا للنماذج الرائدة التي بدأت ومنها مشروع بنبان للطاقة الشمسية بأسوان أحد أكبر مزارع الطاقة الشمسية في العالم.

وذكرت أن وزارة التعاون الدولي تعمل على التنسيق مع الجهات المعنية وتوطيد الشراكات الدولية الهادفة لتعزيز مكانة مصر كنموذج إقليمي رائد في التحول نحو الاقتصاد الأخضر؛ لاسيما وأن جهود الدولة في هذا الإطار تتواءم استراتيجية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية 2021/2025، التي يركز محورها الأول على دعم التحول نحو الاقتصاد الأخضر وتعزيز الاستدامة البيئية.

وقالت أوديل رينو باسو، رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، يسعدنا أن نتعاون مرة أخرى مع أكوا باور في مصر، بعد شراكتنا الناجحة في مجمع بنبان، لتعزيز الطاقة المتجددة في مصر.

وذكرت أن زيادة إنتاج الطاقة النظيفة تُعد خطوة مهمة للحد من انبعاثات الكربون والتصدي لتغير المناخ، حيث يتماشى هذا مع استراتيجية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ليصبح بنكًا أغلبية استثماراته خضراء بحلول عام 2025.

مجمع بنبان

ويقع مجمع «بنبان» لإنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية على بعد 30 كلم شمال مدينة أسوان في صعيد مصر. ويضم المشروع 32 محطة بقدرة إنتاج 1465 ميغاوات، أي ما يعادل 90 بالمئة من إنتاج السد العالي. ويقام المشروع على مساحة قدرها 37 كلم مربع، في موقع قوة سطوع الشمس فيه تستمر طيلة أيام السنة، ما أهله لإقامة المحطة فيه. وقدرت تكلفة المشروع الذي تشارك فيه 39 شركة متخصصة ويعد الأكبر في العالم على الإطلاق، ثلاثة مليارات وأربعة مئة مليون يورو.

جهود مصر في إنتاج الطاقة الشمسية

ونجحت وزارة الكهرباء والطاقة  في تطوير مشروعات الطاقة الشمسية في الطاقة الكهربية خلال عام 2020 بالرغم من جائحة كورونا، ومنها أهم مشروعات الطاقة الشمسية بمجمع بنبان للطاقة الشمسية بأسوان، الذي حصل هذا العام على جائزة التميز الحكومي العربية في دورتها الأولى لأفضل مشروع تطوير بنية تحتية، حيث تبلغ القدرة الإنتاجية 1456 ميجاوات لأكبر محطة للطاقة الشمسية في العالم.

 وفي مجال كفاءة الطاقة تم إعداد خطة وطنية للطاقة الكهربائية المستدامة لتحسين كفاءة الطاقة الكهربائية (2019-2022) وتم اعتمادها من قِبل مجلس الوزراء ضمن الأهداف الواردة بإستراتيجية مصر 2035 التي تعتمد على كيفية الوصول إلى تحقيق أعلى قدر من تحسين كفاءة الطاقة الكهربية وتوفير استهلاك الطاقة وخفض الانبعاثات.


ومشروع مجمع الطاقة الشمسية في بنبان بأسوان بإجمالي قدرات نحو 1465 ميجاوات باستثمارات تقدر بنحو 1.9 مليار دولار أمريكي يتم تمويلها من خلال جهات تمويل دولية معظمها من مؤسسة التمويل الدولية “بتمويل قدره 653 مليون دولار”، والبنك الأوروبي للإعمار والتنمية “500 مليون دولار”.

وتم افتتاح أول محطة في مجمع بنبان بقدرة 50 ميجاوات، المملوكة لشركة إنفنتي، ويجرى حالياً تنفيذ باقي المشروعات.

ومن المتوقع الانتهاء منها خلال عامين لتصبح القدرة الإجمالية 1465 ميجاوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى