التقاريرالصفحة الرئيسيةمنوعات

تضامنوا مع الرئيس قيس سعيد.. نجوم تونس: ربي ينصرنا على الخونة

أماني ربيع

أصبحت العيون على تونس الآن، بعد القرارات التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد، بإعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه، وتجميد كل سلطات مجلس النواب ورفع الحصانة عن كامل أعضائه.

كان نجوم الفن والغناء من تونس الخضراء أول المتفاعلين مع الأحداث السياسية في بلادهم، وتضامن الجميع مع الدولة ورئيسها، آملين في انتهاء الأزمات السياسية قريبا وتعافي بلادهم من الفساد والانتهازية.

وتراوحت مشاعرهم بين القلق على المستقبل، والثقة في الرئيس قيس سعيد، واعتبروا مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة ساحة للتظاهر والتعبير عن حبهم لبلادهم.

وكانت الفنانة لطيفة من أوائل النجوم المتفاعلين مع أحداث تونس، ونشرت عبر حسابها على إنستجرام، صورة للعلم التونسي، وعلقت عليها بدعاء: “يا رب تونس”.

وبدوره نشر الفنان صابر الرباعي صورة علم تونس عبر حسابه على إنستجرام، وعلق عليها قائلا: “عاشت تونس وشعبها وربي ينصرنا على الخونة والانتهازيين”.

وعبر خاصية القصص على إنستجرام، كتبت درة: “تحيا تونس، وربي يحفظ تونس وأهلها”.

وعادت وكتبت على فيسبوك: “ربي يحمي تونس وشعبها”.

بينما كتبت عائشة على إنستجرام أيضا: “فلا عاش في تونس من خانها.. تحيا تونس”.

وعبر خاصية ستوري على إنستجرام، تضامنت الفنانة فريال يوسف مع الموقف الذي اتخذه الرئيس قيس سعيد قائلة: “هذه القرارات تعيد الأمل إلى روح كل تونسي قلبه على بلاده، غير مأجور، ولم يبع ضميره”.

وأعربت عن أمانيها في تحسن الأوضاع في تونس لكي يعود أولادها إلى وطنهم ويتمتعوا بحياة كريمة.

وعلقت ساندي على “تونس ستنتصر” و”تحيا تونس… تونسنا فوق الجميع”.

أما دراين حداد فنشرت صورة الرئيس التونسي وكتبت: “أحلى عيد جمهورية شكرا ‏سيد الرئيس”.

وقالت الرئاسة التونسية، في بيان، أمس الإثنين، إنه “بعد استشارة كلّ من رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب، وعملا بالفصل 80 من الدستور، اتخذ رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم 25 يوليو 2021، القرارات التالية حفظا لكيان الوطن وأمن البلاد واستقلالها وضمان السير العادي لدواليب الدولة، وهي: إعفاء رئيس الحكومة السيد هشام المشيشي”.

وأضاف البيان أنه “سيتم تجميد عمل واختصاصات المجلس النيابي لمدّة 30 يوما، ورفع الحصانة البرلمانية عن كلّ أعضاء مجلس نواب الشعب”.

وتابع البيان أنه “سيتولى رئيس الجمهورية السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة ويعيّنه رئيس الجمهورية”.

وأضاف البيان أنه “سيصدر في الساعات القادمة أمر يُنظّم هذه التدابير الاستثنائية التي حتّمتها الظروف والتي ستُرفع بزوال أسبابها”.

ودعت الرئاسة التونسية “الشعب التونسي إلى الانتباه وعدم الانزلاق وراء دعاة الفوضى”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى