اقتصادالتقاريرالصفحة الرئيسية

لماذا يتصدر «أبوظبي» الأسواق الأفضل أداءً خلال 2021؟

كتب – حسام عيد

– سجلت القيمة السوقية لسوق أبوظبي، بختام تداولات اليوم الإثنين 23 أغسطس 2021، نحو 1.383 تريليون درهم، وارتفعت أسهم كلٌ من الدار العقارية وألفا ظبي بنسبة 0.48% و0.21% على التوالي بينما ارتفع أركان بنسبة 13.82%.

– يأتي أداء أركان بالتزامن مع موافقة الجمعية العمومية لشركة أركان لمواد البناء الإماراتية على إصدار سندات إلزامية التحويل بمبلغ أساسي يفوق 4 مليارات درهم إلى الشركة القابضة العامة، وذلك باعتباره سعر الشراء الذي يتعين على الشركة دفعه للاستحواذ على شركة الإمارات لصناعات الحديد.

– اعتلت “العالمية القابضة IHC” الأسهم في جلسة 23 أغسطس الجاري من حيث قيمة التداول بقيمة 366.19 مليون درهم، ويليها الدار العقارية بقيمة 365.499 مليون درهم.

– كشفت المراجعة نصف السنوية لمؤسسة فوتسي راسل العالمية يوم الأحد 22 أغسطس، عن إضافة 7 أسهم إماراتية على مؤشراتها للشركات ذات رأس المال الكبير والصغير، والصغير، وأبرزها، أدنوك للتوزيع، وأركان لمواد البناء.

– تجاوزت القيمة السوقية الحالية لسوق أبوظبي المالي التريليون درهم للمرة الأولى في تاريخه مع بدء جلسة الأحد 27 من يونيو 2021؛ ويعزى هذا الارتفاع بالقيمة السوقية الى إدراج شركة ألفا ظبي كأكبر إدراج في سوق أبوظبي من بعد شركة أدنوك للتوزيع في عام 2017.

– كان مؤشر سوق أبوظبي المالي هو الأفضل أداءً على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي وكذلك على مستوى العالم حيث حقق مكاسب بنسبة 45% منذ بداية هذا العام وحتى مطلع أغسطس الحالي.

– جاء أداء سوق أبوظبي للأوراق المالية القياسي بدعم 7 عوامل رئيسية تتمثل في (الاكتتابات الأولية- ارتفاع وتيرة التطعيم- عودة الأنشطة الاقتصادية والتجارية- قفزة أسعار النفط- الدعم الحكومي- نتائج أعمال الشركات والبنوك الجيدة خلال النصف الأول- توقعات استمرار تحسن أداء الشركات بالفترة المقبلة).

– تصدر قطاع الاستثمار والخدمات المالية مجدداً المؤشرات القطاعية الرابحة بتسجيله أعلى معدل نمو بنسبة 225% خلال الأشهر السبعة الأولى من العام، تبعه كلٌ من مؤشري قطاع الصناعة وقطاع السلع الاستهلاكية بمكاسب بلغت نسبتها 65.6% و41.5%، على التوالي.

– حافظ قطاع البنوك على مكاسب جيدة منذ بداية العام حتى مطلع أغسطس بنسبة 23.1%، في حين اقتصر التراجع على قطاع التأمين الذي سجل خسائر منذ بداية العام الحالي حتى تاريخه بنسبة 8.5%.

– ارتفع مؤشر السوق بنسبة 7.1% خلال يوليو، فيما يعد أعلى معدل نمو شهري على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي لينهي تداولات الشهر مغلقًا عند مستوى 7.318.2 نقطة، والذي يعتبر مستوى قياسيًا جديدًا للمؤشر.

– عكس الأداء خلال شهر يوليو مكاسب ثنائية الرقم لكل من قطاعي الاستثمار والخدمات المالية ومؤشر قطاع الصناعة بنمو شهري بلغت نسبته 24.6% و17.5%، على التوالي.

– قاد سهما “العالمية القابضة IHC”، و”ألفا ظبي” مكاسب مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 7.06% رفقة “الدار” و”اتصالات” في شهر يوليو.

– هيمنت أسهم 4 شركات (العالمية القابضة، الدار، أبوظبي الأول، ألفا ظبي) على مجمل السيولة خلال يوليو لتستحوذ على 17.17 مليار درهم من إجمالي التداول أو ما يعادل 77.65% من سيولة سوق أبوظبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى