التقاريرسياسة

فلسطين.. شهيد وإصابات برصاص الاحتلال واقتحامات للأقصى

رؤية – محمد عبدالكريم

القدس المحتلة – أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، استشهاد الأسير المحرر المريض بالسرطان حسين مسالمة، في المستشفى الاستشاري بمدينة رام الله.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أصدرت قرارا بالإفراج عن الأسير مسالمة (39 عامًا)، من بلدة الخضر جنوب بيت لحم بتاريخ 14/2/2021، وتم نقله إلى مستشفى “هداسا” في مدينة القدس المحتلة.

وقال مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان إن مسالمة واجه منذ نهاية العام الماضي، تدهورًا على وضعه الصحي، وعانى من أوجاع استمرت لأكثر من شهرين خلالها ماطلت إدارة سجون الاحتلال في نقله إلى المستشفى، ونفّذت بحقه سياسة الإهمال الطبي الممنهجة (القتل البطيء)، حيث كان يقبع في حينه في سجن “النقب الصحراوي”، إلى أن وصل لمرحلة صحية صعبة، ونُقل إلى المستشفى ليتبين لاحقًا أنه مصاب بسرطان الدم (اللوكيميا)، وأن المرض في مرحلة متقدمة. ومكث مسالمة في مستشفى “هداسا” حتى 13/9/2021 حيث نقل إلى المستشفى الاستشاري بمدينة رام الله.

يذكر أن الأسير مسالمة اُعتقل عام 2002، وصدر بحقه حكما بالسّجن لمدة (20 عاما)، أمضى منها نحو (19 عاما).

قوات الاحتلال تطلق الرصاص المطاطي في القدس وتعتدي بالضرب على الطلبة

وفي القدس المحتلة، أطلقت قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط على الشاب بسام أبو سبيتان، وأصابته بالقدم اليسرى، خلال مواجهات في البلدة، قبل أن تقتاده إلى أحد مراكز الاعتقال بالقدس، كما اعتدت قوات الاحتلال بالضرب على عدد من الطلبة.

وفي محافظة نابلس، أصيب، مصور صحفي بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع الاحتلال في قرية دير الحطب شرق نابلس.

وأفادت مصادر أمنية، بأن مواجهات اندلعت بين المواطنين وقوات الاحتلال في قرية دير الحطب، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص وقنابل الغاز والصوت تجاه المواطنين، الأمر الذي أدى الى إصابة المصور الصحفي ناصر اشتية بالرصاص المعدني  في منطقة الرأس، وعدد من المواطنين بحالات اختناق جراء الغاز المسيل للدموع.

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل سيدة وشابا من باحاته

اقتحم مئات المستوطنين، اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، فيما اعتقلت قوات الاحتلال سيدة وشابا من باحاته.

وقال أحد حراس الأقصى إن مئات المستوطنين اقتحموا الأقصى على شكل مجموعات كبيرة ومتتالية، وأدوا طقوسا تلمودية، وقدموا شروحات عن الهيكل المزعوم.

وأضاف أن الاقتحامات تمت بحماية مشددة من قبل شرطة الاحتلال، التي استدعت أحمد الدلال أحد حراس الأقصى، للتحقيق معه في مركز “القشلة”.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال السيدة رائدة سعيد، والشاب سيف القواسمي، خلال تواجدها في باحات المسجد الأقصى المبارك، واقتادتهما إلى باب السلسة أحد أبواب الأقصى.

وكان نحو 600 مستوطن، اقتحموا الأقصى المبارك، أمس بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

يشار إلى أن المستوطنين كثفوا من اقتحاماتهم اليومية للأقصى؛ بحجة الأعياد اليهودية، فيما أطلقت جماعات “الهيكل المزعوم” دعوات للمستوطنين المتطرفين لاقتحامه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى