التقاريرالصفحة الرئيسيةمنوعات

آخرها «رشق ماكرون بالبيض».. مسؤولون تعرضوا لمواقف «محرجة» أمام الجمهور

رؤية – أشرف شعبان

بين حين وآخر تفاجئنا وسائل الإعلام بالمواقف المحرجة التي يتعرض الرؤساء والمسؤولين على الهواء وأمام حشد من الأمن والجمهور، والتي كان آخرها قيام أحد الأشخاص برمي قطعة تشبه البيضة على الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أثناء زيارته لمعرض في ليون، وتسلط شبكة «رؤية» الإخبارية الضوء على بعض المواقف المحرجة التي يتعرض الرؤساء حول العالم:

الحادث الذي تعرض له ماكرون اليوم لم يكن الأول من نوعه، ففي عام 2017 استهدف ماكرون ببيضة أصابت رأسه، عندما كان في زيارة لمعرض زراعي.

وفي شهر يونيو، وخلال زيارته لمنطقة «تان ليرميتاج»، تلقى ماكرون صفعة على وجهه، عندما توجه نحو حشد من المواطنين لإلقاء التحية عليهم، فأقدم شاب على مسك يد الرئيس وصفعه على وجهه.

عام 2019

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتعرض للضرب بهاتف محمول في مدينة إنديانا بوليس بولاية إنديانا.

عام 2019

مراهق يكسر بيضة على رأس السيناتور الأسترالي فرايزر مانينج، على الهواء مباشرة، بسبب تصريحاته المناهضة للمسلمين.

عام 2015

رئيس الحكومة الإسبانية السابق ماريانو راخوي، يتلقى صفعة خلال فعالية انتخابية في مدينة بونتفيدرا شمال البلاد

عام 2015

رئيس وزراء أوكرانيا السابق أرسيني ياتسينيوك، يتعرض للضرب، أثناء إلقاء كلمته داخل البرلمان

عام 2014

وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، تتعرض للضرب بالحذاء في مدينة «لاس فيغاس».

عام 2011

الشرطة الفرنسية تلقي القبض على رجل بعد أن أمسك بالرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي وكاد يطرحه أرضا بينما كان يصافح المواطنين في جنوب غرب فرنسا.

عام 2009

رئيس الحكومة الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني يتعرض للضرب بقطعة حديدية، أسفرت عن كسر في الأنف والأسنان وجروح في الوجه والفم.

عام 2008

ضرب الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الابن بالحذاء في العراق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى