التقاريرالصفحة الرئيسيةسياسة

فيضانات عارمة وتأجيل رحلات جوية.. الإعصار «شاهين» يُكشر عن أنيابه

كتبت – أميرة رضا

مشاهد قاسية لرياح عاتية مصحوبة بسيول غزيرة، أسفر عنها التطور السريع واللافت لإعصار “شاهين” خلال الساعات الماضية، واضعًا عددًا من الدول في دائرة الخطر، أبرزها سلطنة عُمان، القريبة من بحر العرب، والإمارات العربية المتحدة.

وعاصفة “شاهين” الإعصارية الشديدة التي ضربت منطقة الخليج واقترحت تسميتها دولة قطر، هي إعصار استوائي على بحر العرب يُهدد سلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة، بعد أن أثرت مؤخرًا على أوديشا، أندرا برديش، وولاية البنغال الغربية في الهند.

تطورات متسارعة

في الـ24 من سبتمبر الماضي، لاحظ مركز التحذير من الأعاصير المشتركة الأمريكي (JTWC) حدوث إعصار من شرق خليج البنغال، يتجه نحو الهند من بنغلاديش، وقد أطلق عليه اسم “جولاب” الذي اقترحته باكستان.

وفي السياق، أصدرت إدارة الأرصاد الجوية الهندية (IMD) تحذيرًا من أن الإعصار يمكن أن يصل إلى اليابسة في مختلف المناطق الساحلية في الهند، ومع استمرار الإعصار، لامس المناطق الساحلية في شمال أندرا براديش وجنوب أوديشا وفيدهاربا ومهاراشترا، واقترحت الأرصاد الجوية الهندية أن إعصار جولاب يفقد سرعته وقوته في النهاية.

ومع ذلك، أضافت الأرصاد الجوية الهندية أن إعصار جولاب، الذي بدأ في خليج البنغال، يمكن أن يظهر مرة أخرى كإعصار “شاهين” في غضون 2-3 أيام.

وقالت إدارة الأرصاد الجوية الهندية: إن إعصار شاهين الذي من المحتمل أن يتشكل فوق بحر العرب يوم الجمعة، هو من بين نظامين مناخيين شديدين للغاية يتطوران فوق الأجزاء الشرقية والغربية للهند، ما قد يؤدي إلى هطول أمطار غزيرة وواسعة النطاق.

بداية ظهوره في سلطنة عُمان

مع توقعات مراكز الأرصاد بوصول الإعصار شاهين إلى منطقة الخليج، بدأت بعض الدول وعلى رأسها سلطنة عُمان بتحركات عاجلة وسريعة لتخفيف أضرار الإعصار القادم.

وبالفعل بدأ مركز الإعصار “شاهين” أمس السبت بالدخول إلى بحر عُمان، وهذا هو “بداية ظهور عين الإعصار”، حسبما أفاد أفاد حساب “طقس العرب” السعودي على “تويتر”، كما نشر مقطع فيديو يظهر حالة الطقس في محافظة القابل بسلطنة عمان.

على الفور، حذرت هيئة الأرصاد العمانية في تنبيه هام من آخر مستجدات الحالة المدارية للإعصار “شاهين”، مشددة على” ضرورة اتباع التعليمات الحكومية”.

كما أشارت إلى هطول أمطار متفاوتة الغزارة على محافظة مسقط وأجزاء من محافظتي جنوب الباطنة والداخلية مع اقتراب الإعصار المداري اتجاه سواحل محافظة شمال الباطنة.

إخلاء المنازل

مع المخاطر المتعددة التي تتعرض لها سلطنة عمان، والتي كشفتها آخر صور الأقمار الصناعية وتحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر رفعت السلطنة حالة التأهب القصوى، ودعت سكان المناطق الساحلية إلى مغادرة منازلهم والبقاء في مراكز إيواء أعلنت عنها.

ووجّه السلطان هيثم بن طارق “بتوفير كل ما من شأنه المحافظة على سلامة المواطنين والمقيمين أثناء تعرض السلطنة لتأثيرات الحالة المدارية شاهين.

وحذرت السلطات العمانية السكان على سواحل السلطنة الممتدة من محافظة جنوب الشرقية إلى محافظة مسندم، وقدرت ارتفاع الموج من 8 إلى 12 مترًا، مع فيضانات محتملة وامتداد مياه البحر إلى اليابسة في المناطق المنخفضة.

وانتشرت مقاطع فيديو على موقع “تويتر”، للشرطة العمانية تطالب المواطنين المقيمين على الساحل بمغادرة منازلهم، والتوجه إلى مراكز الإيواء المجهزة، استعدادًا لاستقبال إعصار شاهين.

وتوالت التحذيرات في سلطنة عمان مع استمرار سوء الأحوال الجوية، إلى أن أوردت وكالة الأنباء العُمانية، اليوم الأحد، أن أمطارًا شديدة الغزارة تتساقط في محافظة مسقط بسبب إعصار شاهين، فيما أفاد مركز إدارة الحالات الطارئة العماني بأن سرعة الرياح تُقدر حول مركز الإعصار بـ64 عقدة أي 116 كلم في الساعة، وأن سرعة الرياح المصاحبة للإعصار غير مسبوقة، فيما يبعد مركز الإعصار 60 كلم شمال شرق محافظة مسقط.

إجازات رسمية.. وتأجيل الرحلات الجوية

نتيجة لذلك، قامت السلطات العمانية، بإعادة جدولة كل الرحلات من وإلى مطار مسقط بسبب الإعصار حتى إشعار آخر.

ووجه المركز الوطني لإدارة الحالات الطارئة بضرورة إخلاء عدة مناطق في العاصمة مسقط ومحافظة الظاهرة، حيث إن كميات الأمطار المتوقعة من شأنها أن تؤدي إلى فيضانات خاصة عند التقائها بأمواج البحر ونزول الأودية.

ومن جهته، أفاد الدفاع المدني العُماني بأنه تمت الاستجابة لعدة بلاغات لأشخاص حاصرتهم الأمطار بمركباتهم في محافظة مسقط، وأنه تم إنقاذ عشرات الأشخاص خلال العملية، فيما أعلنت السلطات اليوم الأحد وغدًا الإثنين، إجازة رسمية للمصالح والمدارس.

كذلك، أدى الإعصار إلى قطع طرق رئيسية، بسبب الأمطار الغزيرة والرياح القوية المصاحبة له، والتي اجتاحت الطرقات.

وقد أصدرت هيئة الطيران المدني العُماني تحذير آخر حول الحالة المدارية، وذكر التحذير الأخير أن صور الأقمار الاصطناعية أظهرت تحرك إعصار شاهين نحو سواحل السلطنة المطلة على بحر عمان، مشيرًا إلى أن مركز إعصار شاهين يبعد عن محافظة مسقط 80 كيلومترًا، وأن سرعة الرياح حول المركز تقدر بـ135 كلم بالساعة.

وكانت هيئة الطيران المدني في عُمان، قد أصدرت عدة تحذيرات، من قبل حول الإعصار المداري شاهين في بحر العرب.

وقالت الهيئة، في بيان، إن آخر صور الأقمار الاصطناعية وتحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة توضح تمركز الإعصار المداري شاهين حاليًا على دائرة عرض 24.2 درجة شمالاً وخط طول 59.3 درجة شرقًا، ويستمر في حركته نحو سواحل السلطنة المطلة على بحر عمان.

كما أضافت أن مركز الإعصار المداري يبعد حوالي 130 كم عن محافظة مسقط، وتقدر سرعة الرياح حول المركز بـ64 عقدة (116 كلم/ساعة).

كذلك أوضحت الهيئة أنه من المحتمل أن يستمر الإعصار المداري في حركته باتجاه سواحل محافظة شمال الباطنة، على أن تبدأ التأثيرات المباشرة صباح الأحد وتكون مصحوبة برياح شديدة السرعة (40 إلى 60 عقدة) وأمطار رعدية غزيرة جدًا (200 إلى 500 ملم) تؤدي إلى فيضان أودية محافظات شمال الباطنة وجنوبها ومسقط والظاهرة والبريمي والداخلية والمناطق الساحلية من محافظة جنوب الشرقية.

وقالت إن محافظتي مسندم وشمال الشرقية قد تتأثران بأمطار متفاوتة الغزارة (30 إلى 80 ملم) ورياح متوسطة إلى نشطة (15-25 عقدة).

كما أكدت أن البحر سيكون شديد الهيجان على سواحل السلطنة الممتدة من محافظة جنوب الشرقية إلى محافظة مسندم، ويقدر ارتفاع الموج 8-12 مترًا، مع احتمال امتداد مياه البحر إلى اليابسة في المناطق المنخفضة، ويكون متوسطًا إلى هائج الموج على بقية سواحل السلطنة (2-3 أمتار).

إلى ذلك أهابت الهيئة بالجميع ضرورة أخذ أقصى درجات الحيطة والحذر وعدم المجازفة بعبور الأودية والابتعاد عن الأماكن المنخفضة، وعدم ارتياد البحر خلال هذه الفترة.

مشاهد صادمة.. ووفاة طفل

مع وصول إعصار “شاهين” إلى سلطنة عُمان، انتشرت على الفور عبر وسائل الإعلام، ومواقع التواصل صور ومقاطع فيديو لسقوط الأمطار الغزيرة والرياح القوية، التي عصفت بالطرقات، وجرفت السيارات في مشاهد صادمة.

ومن جانبه، أعلن المركز العماني لإدارة الحالات الطارئة وفاة طفل بعد فقدانه بتجمعات مائية بولاية العامرات.

وأضاف أنه تم تسجيل حالتي فقدان أحدهما لطفل في تجمعات مائية وانجراف آخر بداخل مركبته بولاية العامرات.

ويتمركز الإعصار المداري “شاهين” حاليًا شمال وسط بحر عُمان عند خط عرض 24.2 شمالاً وخط طول 58.6 شرقاً، يصاحبها تشكلات مختلفة من السحب يتخللها سحب ركامية ممطرة مختلفة الشدة ورياح قوية على بحر عمان وتبلغ سرعتها حول المركز من 120 إلى 140 كم/ الساعة.

ومن المتوقع استمرار حركة الإعصار المداري شاهين نحو سواحل سلطنة عمان خلال 24 ساعة القادمة.

الإمارات تُعلن إجراءات استباقية

ونظرًا لأن التوقعات الجوية باتت تُشير إلى احتمالية تأثر الإمارات العربية المتحدة برياح قوية وأمطار غزيرة ليل اليوم الأحد ونهار غدًا الإثنين، لا سيما في مدينة العين، وذلك كنتيجة لتعمق إعصار شاهين في المنطقة، أعلنت الدولة عن إجراءات استباقية للتعامل مع الحالة المدارية التي تحولت لإعصار من الدرجة الأولى.

إذ تتابع الإمارات عن كثب الأوضاع، وقامت لجنة الطوارئ والكوارث والأزمات بالإعلان عن بعض الإجراءات التي ستطبق في المناطق المتوقع تأثرها بمرور الإعصار.

وفي هذا الصدد، سرد المتحدث باسم هيئة الطوارئ، الدكتور طاهر البريك العامري -خلال إحاطة إعلامية أمس السبت- أهم المعلومات المتعلقة بالإعصار.

وقال العامري، إنه سيتم اتخاذ عدة تدابير خلال فترة مرور الحالة الجوية، ومن أبرزها منع ارتياد الشواطئ والبحر، ومنع الاقتراب من مناطق الأودية وجريان السيول والأماكن المنخفضة.

وقال المتحدث باسم هيئة الطوارئ: إن “الإمارات تتسم بمرونتها العالية عند تعاملها مع التحديات كافةً التي قد تمر على المنطقة، وذلك بفضل نهج الاستباقية والخطط المدروسة لإدارة الأزمات باحترافية عالية”.

وطمأن العامري الجميع بأن الجهات المعنية على درجة عالية من التأهب والاستعداد للتعامل مع الحالية المدارية القادمة.

ووفقًا للمعلومات المتوافرة لدى اللجنة من المتوقع أن يقتصر التأثير على بعض مناطق الدولة خاصة المناطق الساحلية الشرقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى