التقاريرسياسة

مركز فاروس: التهديدات السيبرانية بأفريقيا 2021.. قراءة في تقرير الإنتربول

رؤية

تناول تقرير تحليلي نشره مركز فاروس للاستشارات والدراسات الاستراتيجية، تقرير منظمة الشرطة الجنائية الدولية “الإنتربول INTERPOL“بشأن تقييم تهديدات الجرائم السيبرانية في قارة أفريقيا للعام الجاري 2021.

وجاء في التقرير: تعد جرائم الاحتيال عبر الإنترنت هي أهم التهديدات السيبرانية المنتشرة عبر القارة، وخاصة أخطرها المتعلق بخدمات البنوك وبطاقات الائتمان نظرًا لتضمنها اختراق أمن معلومات المؤسسات البنكية والوصول لبيانات العملاء الشخصية بما يُـمكِّن المجرم من إجراء تحويلات أو إجراء عمليات شراء باستخدام البيانات.

لقد شهدت القارة ارتفاع في ذلك النوع من العمليات خاصة وغيرها من التهديدات السيبرانية بشكل عام كأثر مباشر لجائحة “كوفيد-19” قُدر بنسبة 238%، بينها العديد من فيروسات حصان طروادة Trojan Virus مثل: Tesla وLokibot وFareit التي تحتوي على برمجيات ضارة Malware المخصصة للاحتيال الإلكتروني، كما يُعرض العديد من هؤلاء المجرمين أدوات للبيع تساهم في تسهيل تنفيذ الجرائم حتى على غير المحترفين وهو ما ساهم في اتساع دائرة مرتكبي ذلك النوع من الجرائم وضحاياها على حد سواء؛ وأوضح مركز معلومات المخاطر المصرفية في جنوب أفريقيا (SABRIC) أن إجمالي خسائر جرائم الاحتيال الخاصة ببطاقات الائتمان المصدرة من البنوك زادت بنسبة 20.5% بين عامي 2018 و2019.

ووفقًا لإحصائيات الشركة الأمريكية اليابانية لبرمجيات الأمن السيبراني “تريند مايكرو Trend Micro“ في الشكل السابق فإن جرائم الاحتيال الإلكترونية شكلت نسبة 27% من التهديدات السيبرانية على مستوى قارة أفريقيا بالكامل حتى شهر مايو 2021، والجدير بالذكرأن الإحصائية فصلت برمجيات الإعلانات Adware[1]؛ بالرغم من عدم تعدي نسبتها لـ4% إلا أن تلك النسبة الصغيرة مقارنة بنسبة البرمجيات الضارة الكبيرة المقدرة بـ54% تشير إلى احتمالية كون برمجيات الإعلانات المكتشفة أو العلنية فقط هي ما تمثل نسبة 4%.

التصيد الاحتيالي

بينما التصيد Phishing وهو نوع من جرائم الهندسة الاجتماعية حيث يرسل المهاجم رسالة احتيالية مصممة لخداع الضحية للكشف عن معلومات حساسة في حالة الأفراد أو لنشر برامج ضارة على البنية التحتية للضحية مثل برمجيات الفدية في حالة المؤسسات.

الاحتيال عبر العملات المشفرة

مصدر قلق متزايد آخر للدول الأفريقية الأعضاء هو عمليات الاحتيال المتعلقة بالعملات المشفرة  Crypto currency، حيث يسعى المجرمون إلى الاحتيال على ضحاياهم بغرض الاستيلاء على عملاتهم المشفرة، وسلطت العديد من التقارير الضوء على مثالين على عمليات احتيال الاستثمار في العملات المشفرة في جنوب أفريقيا.

للاطلاع على التقرير الأصلي، اضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى