رئيس «بنية» المصرية يكشف لـ«رؤية» خطط التوسع في آسيا وإفريقيا

عبدالرازق محمد
رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بنية لحلول الاتصالات، أحمد مكي

تنفيذ مشروعات كبرى في مصر في البنية التكنولوجية خلال 4 سنوات ماضية، منح شركة بنية لحلول الاتصالات فرصة كبيرة في هذا المجال.


آخر تحديث يونيو 23, 2022 03:02 م

أعلنت مجموعة “بنية” المصرية لحلول الاتصالات عزمها تنفيذ مشروعات للبنية التحتية التكنولوجية في دول السعودية والكونغو والعراق خلال العام الحالي.

وقال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة، أحمد مكي، في حوار مع شبكة رؤية الإخبارية، اليوم الثلاثاء 21 يونيو 2022، إن هذا العام يشهد فتح 3 أسواق جديدة تضم السعودية عبر تأسيس شركة برأسمال 200 مليون دولار بالتعاون مع “الفنار”.

ما نطاق عمل الشركة الجديدة في السعودية؟

على هامش مؤتمر توقيع 14 مذكرة تفاهم بين القطاعين الخاصين في مصر والسعودية بقيمة إجمالية تبلغ 7.7 مليار دولار، أوضح رئيس مجلس إدارة “بنية” أن الشركة المزمع تأسيسها في المملكة ستكون نسبة المساهمة في رأسمالها بواقع 50% لكل طرف.

وأضاف أن نطاق عمل الشركة الجديدة في السعودية سيشمل 3 مجالات، هي مراكز البيانات، والمدن الذكية، والأمن السيبراني، متوقعًا أن يصل حجم أعمالها إلى مليار دولار خلال 5 سنوات. وأشار إلى وجود مجموعة من المشروعات المحددة بالفعل للعمل عليها بالاشتراك مع “الفنار” جاهزة للبدء فيها، والإعلان عنها خلال أيام قليلة.

ما تفاصيل اتفاقية “ون ويب”؟

وقعت “بنية” مذكرة تفاهم مع شركة “ون ويب” العالمية خلال مايو الماضي لتوفير خدمات الاتصالات عالية السرعة والانترنت عبر الأقمار الصناعية في المدارات القريبة من الكرة الأرضية إلى شركة نيوم السعودية.

وقال أحمد مكي إن “ون ويب” إحدى شركتين في العالم توفر هذه النوعية من الخدمات المتطورة، وأن الاتفاقية تتضمن إنشاء محطة أرضية في مدينة نيوم السعودية لخدمة منطقة الخليج وشرق إفريقيا ودول الشرق الأوسط.

كيف تفيد الاتفاقية دول المنطقة؟

بموجب الاتفاقية تعمل “بنية” لحلول الاتصالات على تقديم وتوزيع الاتصالات عالية السرعة والانترنت عبر الأقمار الصناعية بالشرق الأوسط وإفريقيا، لتصبح بذلك أول شركة مصرية تقدم خدمات الاتصالات منخفضة المدار عبر الأقمار الصناعية في المنطقة.

وتدعم الاتفاقية البنية التحتية للاتصالات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وإفريقيا بهدف توفير خدمات اتصالات متكاملة عبر الأقمار الصناعية لشركاء وعملاء الشركة.

متى تنهى بنية لحلول الاتصالات من مشروع السويس؟

تنفذ شركة “بنية” أكبر مشروع في الشرق الأوسط لإنتاج الألياف الضوئية في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، بالشراكة مع الهيئة العربية للتصنيع، ويتوقع الانتهاء من المرحلة الأولي للمصنع بنهاية العام الحالي 2022، بتكلفة استثمارية مليار جنيه.

وتوقع رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي أن تبدأ الشركة في المرحلة الثانية للمصنع في النصف الثاني من العام المقبل 2023. وتستهدف “بنية” الوصول بحجم أعمالها بنهاية العام إلى 5 مليارات جنيه مصري، مقارنة بـ3.5 مليار جنيه خلال العام الماضي.

كيف تنظر «بنية» لأسواق إفريقيا وآسيا؟

وفقًا لأحمد مكي، تعتزم شركة “بنية” اختراق أسواق إفريقيا جنوب الصحراء، وتتعاون حاليًّا مع إحدى أكبر شركات الاتصالات في جمهورية الكونغو الديموقراطية لتأسيس شركة تختص بإنشاء شبكة للألياف الضوئية، مشددًا على وجود فرص استثمارية واعدة وكبيرة هناك.

وكذلك تعتزم الشركة الدخول إلى السوق العراقية قبل نهاية العام، وفقًا لمكي الذي قال إن الاستثمار في مجالات البنية التحتية التكنولوجية واعد للغاية في المنطقة و”خلال 10 سنوات مقبلة نتحدث في أرقام كبيرة للغاية “.

كيف تنظر الشركة لمشروعاتها في مصر؟

وقال مكي إن تنفيذ مشروعات كبرى في مصر في البنية التكنولوجية خلال 4 سنوات ماضية، منح الشركة فرصة كبيرة في هذا المجال، بعد نجاح مشروعات مثل التحول الرقمي في مجال التعليم، وكذلك المدن الذكية والأمن السيبراني.

وأضاف “الشركة لديها سوابق أعمال جيدة للغاية، ومصر أعطتنا الفرصة للنمو في هذه الأعمال، وهذه المشروعات ستتكرر في الدول الإفريقية والعربية.”

ربما يعجبك أيضا