أخبار عاجلة

إيران: مذكرة التفاهم مع الصين ليست ضد دولة ثالثة

رؤية

طهران – أكدت إيران أن مذكرة التفاهم للشراكة الاستراتيجية مع الصين ليست موجهة ضد دولة ثالثة، وأنها مستعدة لإبرام اتفاقيات مشابهة مع أي دولة ترغب بتنمية التعاون التجاري والأمني مع إيران.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي: “مذكرة التفاهم للشراكة الاستراتيجية مع الصين تسهل نجاح مسار إعادة إحياء الاتفاق النووي بالكامل”، لافتا إلى أن “بلاده لن تسمح للعقوبات الأمريكية عليها بإعاقة حركة التطور في إيران، وإيجاد علاقات بناءة مع العالم”.

وأضاف علي ربيعي:  حكومة الرئيس، حسن روحاني، ستعمل على رفع العقوبات حتى آخر أيامها المتبقية”، موضحا أنه “ليس أمام الإدارة الأمريكية من حل منطقي سوى العودة إلى الاتفاق النووي وإلغاء كافة أشكال العقوبات، حتى ولو بعد انتهاء عمل الحكومة الإيرانية الحالية”.

وشدد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية على أن “طهران لا ترى ضرورة أو فائدة أو ميزة في عقد اجتماع قبل رفع العقوبات، وعودة الجميع إلى الالتزام بالاتفاق النووي”، وتابع: “إذا كانت واشنطن مستعدة لرفع كل العقوبات دفعة واحدة مع إمكانية تحقق إيران من أثر ذلك فنحن مستعدون للعودة إلى كافة التزاماتنا على الفور”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى