أخبار دوليةالأخبار

مقتل عشرات من عناصر الأمن بسلسلة هجمات في أفغانستان

رؤية

كابول – أفادت مصادر أفغانية، اليوم السبت، بمقتل العشرات من عناصر الأمن جراء سلسلة هجمات شهدتها البلاد خلال آخر 24 ساعة.

ونقلت قناة “طلوع نيوز” عن مسؤولين أمنيين في ولاية هرات أن 13 شرطيا محليا راحوا ضحية هجوم نفذه عناصر من حركة “طالبان” الليلة الماضية على نقطة أمنية في منطقة غوريان.

وأشارت القناة إلى أن 14 من أفراد الجيش وقوات الأمن على الأقل قتلوا جراء هجمات شنتها الحركة في ولايتي قندوز وقندهار خلال الساعات الـ24 الماضية، وفقا لمصادر وأعضاء في المجالس المحلية، فيما أكدت بيانات أجهزة الأمن أن اشتباكات بين قوات الحكومة الأفغانية و”طالبان” دارت خلال هذه الفترة في 21 ولاية وانفجارات دوت في أربع ولايات على الأقل.

ومنذ ذلك الحين، وردت أنباء عن المزيد من الهجمات، إذ أعلنت الشرطة الأفغانية عن مقتل اثنين من عناصرها وإصابة ثالث جراء انفجار استهدف عربتهم في طريق مؤدي إلى جامعة كابل في العاصمة صباح اليوم.

في غضون ذلك، أعلن رئيس مجلس ولاية هلمند، عطاالله أفغان، مقتل اثنين من عناصر الأمن جراء انفجار سيارة دوى الليلة الماضية في منطقة نهر سراج.

وفي ولاية بغلان، أضرم مجموعة من عناصر “طالبان”، حسب مصادر لـ”طلوع نيوز”، النار في ستة صهاريج وقود على طريق يربط بين مركز الولاية والعاصمة كابل، ولا يزال ثلاثة من سائقي الصهاريج في عداد المفقودين.

كما شهدت منطقة دامان بولاية قندهار صباح اليوم انفجار سيارة مفخخة أعقبه إطلاق نار قرب مقر للمديرية الوطنية للأمن، وأكد حاكم الولاية، روح الله خان زاده، مقتل أربعة مهاجمين، دون ورود تقارير عن ضحايا آخرين.

ويأتي هذا التصعيد على خلفية إعلان الولايات المتحدة عن خفض تعداد قواتها في أفغانستان حتى المستوى المنصوص عليه في الاتفاق المبرم بينها و”طالبان” في الدوحة شهر فبراير الماضي، أي 2.5 ألف عسكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى