أخبار عربيةالأخبار

الاحتلال يعتقل فلسطينيين بينهم طفل ومصاب بدعوى محاولته طعن جندي‎

رؤية

القدس المحتلة – أصيب، صباح اليوم الأربعاء، شاب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرب الحرم الإبراهيمي الشريف، في البلدة القديمة من الخليل.

وأفادت مصادر أمنية بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب بعد أن أطلقت النار عليه أثناء تواجده قرب الحرم الإبراهيمي، بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن

وبالأمس أيضا اعتقلت قوات الاحتلال فلسطيني51 عاما، بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن عند حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طفلا من حي الطيرة في مدينة رام الله.

وأفادت مصادر أمنية بأن قوات الاحتلال اعتقلت الطفل محمد وشحة من حي الطيرة في مدينة رام الله.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مدينة البيرة، وأطلق جنود الاحتلال قنابل الصوت والغاز دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

فيما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ستة شبان خلال مداهمات نفذتها في بلدة قباطية ومخيم جنين.

وواصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها بحق المواطنين وممتلكاتهم.

كما جرفت آليات الاحتلال، الثلاثاء، مساحات من أراضي قرية عينابوس جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن جرافات الاحتلال شرعت بعمليات تجريف في منطقة “أبو ميلادي” شمال عينابوس، القريبة من مستوطنة ” يتسهار”.

وأضاف أن هناك تصاعدا في عمليات الاستيلاء على الأراضي وتجريفها لصالح توسيع المستوطنات، على حساب أراضي المواطنين.

واستولت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم، على منشأة زراعية في بلدة تقوع شرق بيت لحم.

وأفاد مدير بلدية تقوع تيسير أبومفرح، ومدير مكتب هيئة مقاومة الجدار في بيت لحم حسن بريجية ، بأن قوات الاحتلال استولت على منشأة زراعية لبيع الورد والأشتال الزراعية مملوكة للمواطن سليم حمدان، بعد أن تم تفكيكها، رغم وجود ترخيص فيها.

يذكر أن بلدة تقوع تتعرض منذ فترة لانتهاكات يومية من قبل الاحتلال تمثل بالاقتحامات ومداهمة المنازل والاعتقالات، وإغلاق مداخلها.

واقتلع مستوطنون، اليوم الثلاثاء، العشرات من الأشجار المثمرة في بلدة بيت أمر شمال الخليل، واعتدوا على المواطنين.

وذكر الناشط الإعلامي في بيت أمر محمد عوض أن مجموعة مسلحة من مستوطني “كرمي تسور” المقامة على أرض المواطنين في بلدة بيت أمر، هاجمت تحت حماية جنود الاحتلال، أراضي المواطنين في منطقة أبو رجب، واقتلعت عشرات الأشجار المثمرة من اللوزيات والعنب، تعود ملكيتها للمواطن محمد أبواسنينة، واعتدت عليه وعائلته، ومنعتهم تحت تهديد السلاح من دخول الأرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى