أخبار عربية

مجلس الأمن يدعو إلى احترام وقف إطلاق النار في غزة

رؤية

نيويورك – دعا مجلس الأمن الدولي، مساء أمس السبت، إلى “الالتزام الكامل” بوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وشدد على الحاجة الفورية لتقديم مساعدات إنسانية للمدنيين الفلسطينيين.

وأصدر المجلس -المؤلف من 15 دولة عضوا- بيانا تم الاتفاق عليه بالإجماع بعد عدم تمكنه من إصدار قرار خلال الصراع الذي استمر 11 يوما بسبب معارضة الولايات المتحدة، وقالت البعثة الفرنسية في الأمم المتحدة إنها أوقفت مساعيها لاستصدار قرار بشأن القضية، هذا وفقا لما ذكرته “العربية”.

ودعا المجلس أمس، إلى احترام “تام” لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس، في أول بيان يحظى بموافقة جميع أعضائه منذ بدء النزاع في العاشر من مايو، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية.

وأورد النص الذي وافقت عليه الولايات المتحدة – بعد شطب فقرة منه، كانت تندد بأعمال العنف- أن “أعضاء مجلس الأمن يرحبون بإعلان وقف إطلاق النار اعتبارا من 21 مايو ويقرون بالدور المهم الذي أدته مصر ودول أخرى في المنطقة للتوصل إليه”.

وفي السياق نفسه، قال الاتحاد الأوروبي إنه “يجب تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس لمعالجة الصراع الأساسي”.

وشدد الاتحاد الأوروبي على أن “الحل السياسي بالتفاوض هو فقط ما سيمنح السلام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى