أخبار عربية

الدبيبة يؤكد لوزير الخارجية الأمريكي أهمية خروج المرتزقة من ليبيا

رؤية

برلين – شدد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبدالحميد الدبيبة، على الأهمية الملحة لإخراج جميع المرتزقة الأجانب غير الشرعيين والمجموعات المسلحة من ليبيا قصد تحقيق الأمن، وفي إطار خطة شاملة.

جاء ذلك خلال لقاء الدبيبة مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، على هامش مشاركته في مؤتمر برلين الثاني الذي انعقد بالعاصمة الألمانية، أمس الأربعاء.

وقال الدبيبة: إن حكومة الوحدة الوطنية تبذل جهودا واسعة النطاق لإعداد ليبيا للانتخابات الوطنية في ديسمبر المقبل، وإعادة توحيد المؤسسات وتوفير الخدمات الأساسية، ودعم الحوكمة اللا مركزية، وتحقيق التوزيع العادل للموارد والمراحل الأولى لعملية المصالحة طويلة المدى، هذا وفقا لما نقله موقع “بوابة الوسط” الليبي.

ورحب بـ”المشاركة البناءة” من الولايات المتحدة، وأكد أنه بالتعاون مع الولايات المتحدة وبشكل فوري فيما يتعلق بمغادرة المرتزقة الأجانب يمكن لليبيا أن تبدأ مرحلة جديدة لتصبح قصة نجاح ديمقراطية مستقرة وآمنة.

وخلص مؤتمر برلين الثاني إلى بيان ختامي يتضمن 57 بندا، تمت إحالتها إلى مجلس الأمن، بينها التأكيد على ضرورة إجراء الانتخابات بموعدها في 24 ديسمبر 2021، وإعادة التأكيد على ضرورة تنفيذ مخرجات مؤتمر برلين الأول، والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية الليبية، وسحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى