أخبار مصريةاقتصادالأخبار

مصر.. أسعار جديدة لـ«البنزين والسولار» خلال أيام

رؤية

القاهرة – تجتمع لجنة التسعير التلقائي للوقود، في مصر، قبل 7 يناير المقبل، لمراجعة وإقرار الأسعار الجديدة التي سيتم العمل بها لمدة 3 شهور اعتباراً من يناير حتى نهاية مارس 2021.

وقال مصدر مسئول في وزارة البترول والثروة المعدنية بحسب موقع «الوطن» الإلكتروني، اليوم الأحد، إنه سيتم انعقاد أول اجتماع للجنة التسعير التلقائي للوقود في 2021 خلال الأسبوع الأول من العام الجديد، في الفترة قبل يوم 7 يناير القادم.

وأضاف المسئول، أنه سيتم تحديد أسعار المنتجات البترولية قبل أعياد الأقباط والإجازات يوم 7 يناير القادم، وأن العمل بالأسعار الجديدة سيمتد لنهاية مارس.

وأشار المسئول، إلى أنه سيتم العمل بهذه الأسعار لمده 3 أشهر من يناير القادم وحتي شهر مارس المقبل، ليأتي موعد الانعقاد الاجتماع الآخر لتحديد السعر مجدداً أول أبريل.

وتوقعت شعبة المواد البترولية في باتحاد الغرف التجارية بثبات أسعار الوقود خلال الاجتماع القادم.

وقال حسام عرفات رئيس شعبة المواد البترولية باتحاد الغرف التجارية في وقت سابق، إنه من المتوقع أن يتم تثبيت أسعار الوقود.

وأضاف أن الأسعار العالمية لم ترتفع بشكل كبير بما يمكن أن يؤثر على ميزانية الدولة، لذلك فإنه من الأرجح أن يتم التثبيت نظرا لعدم حدوث ارتفاع كبير في السعر العالمي.

وفي أكتوبر الماضي، ثبتت لجنة التسعير التلقائي للوقود أسعار البنزين عند سعر 6.25 جنيه للتر 80، و7.50 جنيه للتر البنزين 92، و8.50 جنيه للتر البنزين 95، فيما استقر سعر بيع السولار عند 6.75 جنيه للتر.

وتعمل الآلية المستحدثة بقرار من رئيس الوزراء، على مراجعة وتعديل أسعار بيع المنتجات البترولية في السوق، بما يتناسب مع سعرها الحقيقي والعادل، مستهدفة بذلك مراجعة الأسعار بشكل دوري كل 3 شهور، وفقًا لمعادلة سعرية تتكون من سعر برميل النفط خام برنت العالمي وسعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري، بجانب حساب تكاليف النقل والتصنيع والاستيراد والتسويق والجمارك وغيرها من التكاليف الأخرى الثابتة، ليكون قرار اللجنة إما بالتثبيت أو رفع أو خفض أسعار الوقود بنسبة 10%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى