أخبار مصريةالأخبار

الإفتاء المصرية توضح حكم الأخذ من أموال الزكاة لتوفير دم لمرضى الفشل الكلوي

رؤية

القاهرة – نشرت الصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية، اليوم السبت، على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، سؤالا حول حكم الأخذ من الزكاة لمرضى الفشل الكلوي لتوفير دم لهم، وجاء نص السؤال كالآتي: هل يجوز الأخذ من الزكاة لمرضى الفشل الكُلَوي والأورام وأمراض الدم المزمنة الذين يحتاجون لأكياس دم لا يقدرون على تكلفتها؟.  

وجاءت الإجابة كالآتي: يجوز الأخذ من الزكاة لمرضى الفشل الكُلَوي والأورام وأمراض الدم المزمنة الذين يحتاجون لأكياس دم لا يقدرون على تكلفتها؛ حيث إن من مصارف الزكاة الفقراء والمساكين؛ لقوله تعالى: ﴿إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللهِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ﴾ [التوبة: 60]، والفقير ومثله المسكين مَن لا يكفيه دخلُه لحاجاته الأصلية أو بعضها؛ مِن مأكلٍ ومأوًى ومشربٍ وكسوةٍ وعلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى