أخبار مصريةاقتصادالأخبار

مصر تتقدم 20 مرتبة من بين 132 دولة في الترتيب العالمي للمعرفة

رؤية

القاهرة – قال الدكتور علاء زهران رئيس معهد التخطيط القومي، إن المؤتمرات الدولية السنوية لها دور في تسليط الأضواء على قضايا التنمية المحورية في مصر، حيث سبق لهذه المؤتمرات في دوراتها السابقة طرح قضايا التعليم، والتصنيع المستدام، وتعزيز الزراعة المستدامة، والطاقة المستدامة، ليأتي اليوم إلى طرح قضية الاقتصادات الرقمية ودورها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة

وأشار زهران، خلال كلمته في فعاليات المؤتمر الدولي السنوي لمعهد التخطيط القومي بعنوان “الاقتصاد الرقمي والتنمية المستدامة” تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، إلى تقدم مصر في الترتيب العالمي للمعرفة من المرتبة رقم (95) في عام 2017 إلى المرتبة (82) في عام 2019، ثم إلى المرتبة (72) في عام 2020 من بين 132 دولة، بحسب موقع اليوم السابع الإلكتروني.

وأوضح أن مصر قد فطنت بالفعل إلى أهمية توطين التكنولوجيا، حيث تابع الجميع تدشين الرئيس عبدالفتاح السيسي منذ يومين المدينة التكنولوجية لصناعة الدواء، وهي خطوة هامة سوف تتبعها خطوات أخرى في سبيل التوطين التكنولوجي للصناعات الاستراتيجية وصولًا للاقتصاد الرقمي الذي يغطي كافة مناحي الحياة.

وأشار زهران، خلال فعاليات المؤتمر، إلى أن المؤتمر يناقش دور رقمنة الاقتصاد في تعزيز التنمية، والعمل والتعليم في الاقتصاد الرقمي، ودور الحكومة في الاقتصاد الرقمي، وأولويات الاقتصاد الرقمي في مصر، والأبعاد الاجتماعية والبيئية في الاقتصاد الرقمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى