الحكومة المصرية تنفي وقف برنامج التحويلات النقدية «تكافل وكرامة» في يناير الجاري

عاطف عبداللطيف

رؤية

القاهرة – أفادت رئاسة مجلس الوزراء المصرية، في بيان لها، اليوم (الأحد)، عبر موقع “فيس بوك”، أنه انتشر في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن وقف برنامج التحويلات النقدية “تكافل وكرامة” خلال شهر يناير الجاري، وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري بالتواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لوقف برنامج التحويلات النقدية “تكافل وكرامة”، وأنه لم يتم إصدار أي قرارات بهذا الشأن، مُشددةً على انتظام صرف معاشات تكافل وكرامة لكافة المستفيدين بشكل طبيعي على مدار العام طالما تتوافر بهم جميع شروط الاستحقاق، وذلك عبر منافذ الصرف المختلفة للمستفيدين من برنامج الدعم النقدي.

وأوضحت وزارة التضامن الاجتماعي، أن عدد المستفيدين من برنامج تكافل وكرامة وصل إلى 3.8 مليون أسرة حتى الآن، بإجمالي 14 مليون مواطن، بتكلفة تصل إلى 1.6 مليار جنيه شهرياً، و20 مليار جنيه سنوياً، مُناشدةً المستفيدين من البرنامج حال مواجهة أي مشكلات، يتم تقديم تظلمات على بوابة الاستعلام والشكاوى لبرنامج تكافل وكرامة عبر الرابط التالي: “https://tk.moss.gov.eg“، أو الاتصال بالخط الساخن 19680.

وتابع بيان مجلس الوزراء المصري، إن شروط الاستهداف لبرنامج “تكافل وكرامة” تتمثل في أن تكون الأسرة المتقدمة لبرنامج “تكافل” لديها أبناء من حديثي الولادة حتى سن السادسة، ويتردد الأطفال والأم على الوحدات الصحية، أو الأسرة لديها أطفال من سن ست سنوات حتى سن الثامنة عشر، على أن يكون الأبناء بمراحل التعليم المختلفة، أو الأسرة لديها أبناء في التعليم فوق المتوسط أو الجامعي، مع عدم وجود زواج مبكر لدى الأسرة، مع تقديم كل المستندات الثبوتية اللازمة للتقدم والتسجيل، وبالنسبة لبرنامج “كرامة” أن يكون الأفراد المتقدمون لبرنامج “كرامة”: (من المسنّين بعمر يبدأ من 65 عامًا فما فوق- ومن أصحاب عجز أو مرض مُزمن يحول بينه وبين العمل أو ينقص من قدرته على العمل بالنسبة القانونية المحددة، الأيتام مع عدم وجود أي من موانع الصرف طبقًا للتحققات المختلفة).

ربما يعجبك أيضا