اقتصادالأخبار

حزمة تحفيز جديدة للشركات الإيطالية المتضررة من كورونا

رؤية

روما- قال رئيس الوزراء الإيطالي جوسيبي كونتي إن إيطاليا أقرت حزمة إجراءات، اليوم الثلاثاء، لدعم الشركات المتضررة من القيود الجديدة المفروضة لاحتواء فيروس كورونا، وذلك بعد ساعات من بلوغ الإصابات مستوًى قياسياً مرتفعاً جديداً، وقفزة في الوفيات بكورونا.

وتتضمن الإجراءات منحاً وإعفاءات ضريبية، وتمويلا إضافياً لبرامج التسريح المؤقت للعمالة، حسب مصادر حكومية.

وقال كونتي على فيسبوك: “وافق مجلس الوزراء على قرار سيكفل تعويضاً فورياً للقطاعات الأشد تضرراً”، وفقا لوكالة “رويترز”.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 21994 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الساعات الأربع والعشرين الماضية، بينها 221 وفاة، وهي المرة الأولى التي تسجل إيطاليا فيها أكثر من 200 وفاة في يوم واحد منذ منتصف مايو (أيار).

ولاحتواء التفشي الجديد، أمرت الحكومة يوم الأحد الحانات، والمطاعم بالإغلاق في السادسة مساءً وبإغلاق نوادي اللياقة البدنية ودور السينما والمسابح، ما أوقد شرارة احتجاجات في عدة مدن.

وتعهدت الحكومة بتجنب تكرار تأخر المساعدة المالية إلى الشركات مثلما حدث في الموجة الوبائية الأولى التي شهدتها إيطاليا في الربيع.

وأبلغ كونتي صحيفة إلفاتو كوتيديانو اليوم بأن “أموال التعويضات ستكون سريعة ومؤكدة”.

وقال وزير الاقتصاد روبرتو غوالتيري يوم الأحد إن مصلحة الضرائب الإيطالية ستعمل على تحويل الأموال مباشرة إلى الحسابات المصرفية للمستفيدين بحلول منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) أو نهاية العام على أقصى تقدير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى