اقتصادالأخباررصد

مستشار اقتصادي: تفضيل الاقتصاد سيؤثر على التعامل مع الموجة الثانية لـ«كورونا»

رؤية – أميرة رضا

عواصم – أكد المستشار الاقتصادي الدولي مصطفى البازركان، صباح اليوم الجمعة، على أن تفضيل الدول وخاصة الأوروبية، لقطاع الاقتصاد على قطاع الصحة سيؤثر على التعامل مع الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد “كوفيد19”.

وأضاف البازركان، عبر مداخلة هاتفية على فضائية “العربية”، أن “الإغلاق التام وفرض المزيد من القيود لمكافحة انتشار الوباء، يسبب بالطبع خسائر كبيرة، وبالتالي سيكون هناك تأثيرًا اقتصاديًا سلبيًا على تلك الدول”.

وأوضح: “شاهدنا بعض التصريحات على سبيل المثال في بريطانيا، بأن الإغلاق التام سيكلفها خسائر فادحة، قد لا يتحملها اقتصادها”، متابعًا: “لذلك فإن تفضيل الجانب الاقتصادي على الجانب الطبي والصحي، قد يغير من طبيعة التعامل مع الموجة الثانية لفيروس كورونا”.

واستطرد: “ألمانيا وإيطاليا على سبيل المثال أيضًا، هناك إغلاق جزئي لمكافحة انتشار الفيروس، ولكن ليس إغلاق تام، نتيجة التفكير في العامل الاقتصادي الذي يأتي حاليًا العامل الصحي في إقرار الإغلاق”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى