أخبار عربيةاقتصادالأخبار

محافظ المركزي اللبناني: سحب 30 مليار دولار من ودائع البنوك خلال عام

رؤية    

بيروت أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، سحب 30 مليار دولار من ودائع البنوك اللبنانية خلال عام، لافتا إلى أنه شهريا هناك ما لا يقل عن 600 مليون دولار يتم سحبها تلبية لحاجات اللبنانيين.

وأضاف سلامة خلال تصريحات أوردتها فضائية «الحدث»، أنه يقوم بواجبه في خدمة اللبنانيين والاتهامات الموجهة له غير صحيحة.

وأشار إلى أنه ليس جزءا من الفساد فهو مستقل وغير متحزب، لافتا إلى أن ودائع اللبنانيين موجودة في المصارف وليست في البنك المركزي.

وأكد حاكم مصرف لبنان المركزي أن ودائع الناس موجودة والدليل أنه لا يوجد بنك أعلن إفلاسه، مستطردا أن المصارف اللبنانية لديها إدارتها للمخاطر وهم من يضعون السياسات فقط.

وأوضح أن على البلاد تأمين السيولة حينما تحتاج المصارف حمايةً أموال المودعين، لافتا إلى أن جميع دول العالم تضع حدا للسحوبات النقدية.

وأشار إلى أنه حتى آخر سبتمبر 2020 أرجع مصرف لبنان كل الدولار للبنوك.

وقال في تصريحاته إن العجز بموازنة الدولة لا يخص مصرف لبنان، مؤكدا أن البنك المركزي يموّل البلاد إذا افتقرت للتمويل وفقا للقانون.

وأكد أن مصرف لبنان سيتملّك أسهم المصارف غير الملتزمة بزيادة رأس المال، موضحا أن مصرف لبنان ليس لديه حسابات إلا للبنوك.

وأضاف أن هناك مليار ومائة مليون خرجت من لبنان وليست هي سبب الأزمة.

وشدد رياض سلامة على أن الحديث عن عقوبات أمريكية على مصرف لبنان غير دقيق، مستطردا أن البنك المركزي فعل كل ما يلزم ليظل منخرطا بالعولمة المالية.

وأكد أنهم مع التدقيق الجنائي وسلم جميع الحسابات، موضحا أن وزارة المالية هي المخولة بالتعاقد مع شركات التدقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى