اقتصاد

«بيونتيك» الألمانية تعتزم إنشاء مصنع لقاحات في أفريقيا

رؤية

كيجالي – أعلنت شركة “بيونتيك” الألمانية -التي طورت لقاحا مضادا لفيروس كورونا بالتعاون مع شركة الأدوية الأمريكية العملاقة فايزر- أمس الثلاثاء، اعتزامها بناء مصنع لقاحات في أفريقيا العام المقبل.

ومن المتوقع أن يساهم هذا المشروع في سد نقص اللقاحات في القارة السمراء وتعزيز حملات التطعيم المتعثرة، إذ أن 5,2 بالمئة فقط من سكان القارة جرى تطعيمهم حتى الآن، وفقا لهيئة مكافحة الأمراض الأفريقية.

وكشفت “بيونتيك” أنها تعمل على المشروع مع سلطات كل من رواندا والسنغال، وتخطط للبدء بأعمال البناء “منتصف عام 2022″، هذا وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس اليوم الأربعاء.

وقال وزير الصحة الرواندي دانييل نغاميجي لدى توقيعه الاتفاق في كيجالي إن الشركة “ستساعد في إنشاء الموقع للتصنيع وستوفر أيضا المساعدة في بناء القدرات”، مضيفا أن المنشأة ستقام في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالعاصمة.

وأشارت الشركة الألمانية إلى أن المصنع سيكون قادرا بشكل أولي على إنتاج نحو 50 مليون جرعة لقاح مضادة لكوفيد في العام.

وكانت “بيونتيك” قد أعلنت في أغسطس عن مخطط لإنشاء “قدرات إنتاج مستدامة للقاحات” في رواندا والسنغال لا تكتفي فقط بلقاحات كوفيد، بل تتخطاها لإنتاج لقاحات مضادة للملاريا والسل بالاستناد إلى تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال “ام أر أن آيه”.

وقال أوغور شاهين الشريك المؤسس لشركة “بيونتيك”، أمس الثلاثاء، “سنعمل معا لبناء شبكة إنتاج إقليمية لدعم لقاحات منتجة في أفريقيا ومخصصة للقارة الأفريقية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى