اقتصاد

خلال الربع الثالث.. «سامسونج» تسجل أعلى أرباح تشغيلية في ثلاث سنوات

رؤية

سيول – أعلنت مجموعة سامسونج للإلكترونيات، اليوم الخميس، عن تحقيق أرباح مرتفعة خلال الربع الثالث من العام الجاري، نتيجة استمرار الأداء القوي لأعمالها في مجال أشباه الموصلات.

وارتفع صافي أرباح العملاقة الكورية الجنوبية بنسبة 31.3% عن العام السابق إلى 12.29 تريليون وون “10.5 مليار دولار أمريكي” في الفترة من يوليو إلى سبتمبر، وفقا لما ذكرته وكالة “يونهاب”.

وقفزت الأرباح التشغيلية للشركة بنسبة 28% في الربع الثالث إلى 15.82 تريليون وون، وهي الأكبر منذ الربع الثالث من 2018، فيما سجلت المبيعات رقما فصليا قياسيا بلغ 73.98 تريليون وون، ارتفاعا من 66.96 ترليون وون في العام السابق.

وارتفعت أرباح سامسونج التشغيلية بنسبة 26% على أساس ربع سنوي، وارتفعت المبيعات بنسبة 10%، مقارنة بالربع الثاني.

كان أداء الشركة القوي مدعومًا إلى حد كبير بأعمالها في مجال الرقائق التي استمرت في إظهار نمو مطرد، مع ارتفاع أسعار شرائح الذاكرة، والعوائد والأرباح المحسنة في مجال الرقائق.

واكتسبت أعمال الهواتف المحمولة زخمًا جديدًا مع إطلاق هاتفين جديدين قابلين للطي في أغسطس الماضي وهما “جالاكسي زي فولد 3″ و”جالاكسي زي فليب 3”.

ولكن الانخفاض المتوقع في أسعار شرائح الذاكرة وسط تباطؤ الطلب على منتجات تكنولوجيا المعلومات، مع تحرك العديد من البلاد لرفع قيود مكافحة كورونا، يمكن أن يؤثر على أرباح الشركة في الربع الرابع.

وقالت الشركة إن الطلب القوي على شرائح درام، وتحسن أعمال المسبك أدى إلى “تحسن كبير في الأرباح” في مجال صناعة الذاكرة.

وبلغ الربح التشغيلي من أعمال أشباه الموصلات 10.6 تريليون وون في الربع الثالث، مقارنة بالخمسة ترليونات وون المسجلة العام الماضي، وشكل الرقم 64% من أرباح الشركة التشغيلية للربع الثالث.

كما حقق قسم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المتنقلة في سامسونج إيرادات بلغت 28.42 تريليون وون، وبلغ الربح التشغيلي 3.36 تريليون وون.

كما واصلت أعمال شاشات العرض من سامسونج المساهمة بشكل كبير في نتائج الربع الثالث، حيث بلغت المبيعات وأرباح التشغيل 8.86 تريليونات وون و 1.49 تريليون وون، على التوالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى